أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - الصديق بودوارة - ميم














المزيد.....

ميم


الصديق بودوارة

الحوار المتمدن-العدد: 4704 - 2015 / 1 / 29 - 15:32
المحور: الادب والفن
    


( ميم .)
موصدة الأبواب من أمامها ..
محكمة الإغلاق في آخرها .
متاهةُ من الرفض ..
حرفٌ مدور الوجه يتصدر وجهها
ودائرةٌ من التجهم تنتظر هناك ..
عندما ينتهي بك الطريق في آخر الكلام .
( ميم )
نذير الموافقة بلا اقتناع
وعلامة المؤتمرات المريبة
ووصمة المذلة ومعها توابعها الخالدات ..
المسكنة بلا حدود
والموت بلا موت
والمقت لضيق ذات اليد
( ميم )
مرصودةٌ بالإنغلاق
مرهونةٌ بالانطواء
محكومة بالصمت
من أبدع نحت هذه الكلمة يا ترى ؟
( ميم )
ملاذ المستريب
وموطأ قدم المتردد
( ميم )
موطن اللاتجاوب
ومسكن الإنزواء
( ميم )
نظرة الرافض بلا كلام
وكلام الرفض دون حتى مجرد النظر
( ميم )
مزمومة الشفتين
كخلاسية تناديك
متأبية على القبول
متمردة على مجرد الإذعان
لا هي هنا
ولا تريد المضي الى هناك
بين المنزلتين تنزل على الدوام
وفى نزولها بالمحل شك
وعلى رحيلها منه يحوم ألف احتمال .
(ميم )
من يرسم هذه الكلمة
من ينحتها كإلهٍ إغريقي متجهم الوجه
من يسقيها سماً للتائهين في صحراء العطش
من يضعها وشماً على ملامح العجائز الطيبات
من يرويها اسطورةً نُحتت على جدار كهف
من يبنيها حصناً عصياً على الاقتحام .
طروادةً أخرى لا يخدعها حصان
من يفعل ذلك تمنحه الميم مفتاحها فيدخل
فلا أبواب موصدة من أمامها
ولا اغلاق محكم في آخرها .!!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,756,560,379
- مأزق الحوثيين
- لعبة شارلي ابيدو
- مجلس أمن الجثث
- القداسة .. بذيل قرد
- الدم الرخيص .. جداًً !!
- سوق متعة الكذب !!
- مطلوب غاندي .. ليبي !
- متاهة الحقائق الضائعة
- ثورة صباحي أم دولة السيسي ؟!!
- أحزان الولاية الرابعة
- أوكرانيا .. الربيع الميت !!
- الماليزية .. وأختها الليبية !!
- دروس الثورة الثانية (1)
- نهاية العصر الأردوغاني !!
- كلاب -كيم جونغ- !!
- المترهلون
- ثور بشار الأبيض
- ليلة عرس -روان-!!
- الحجاج بن يوسف .. ونحن !!
- ذبابة أوباما


المزيد.....




- ارتداء الكمامة ثقافة آسيوية.. هل تصبح طقسا عالميا بعد كورونا ...
- كتب الشاعر علي زمور: مداخله قبل الحريق
- مدن متنوعة غير عنصرية -مؤقتا-.. كيف حطم الوباء انسجام مدن أو ...
- وفاة المغني الأمريكي الشهير بيل ويذرز
- فنانون ونشطاء عرب يتضامنون مع الشعب الايراني
- إنتاج وقود صديق للبيئة بمحاكاة التمثيل الضوئي
- وكأنه فيلم سينمائي... شاب يعيش في المطار أسبوعا كاملا بسبب ك ...
- وزارة الثقافة تحذر الانقلابيين من العبث بالمخطوطات التاريخية ...
- مجلس الوزراء السوري يمدد تعليق الأنشطة الثقافية حتى إشعار آخ ...
- -إتش بي أو- تتيح بعض مسلسلاتها وأفلامها الحصرية مجانا


المزيد.....

- مأساة يغود الجزء الأول : القبيلة، الدولة والثورة / امال الحسين
- البحث المسرحي بين دراماتورجيا الكتابة والنقد المقارن / أبو الحسن سلام
- رواية الملكة ودمعة الجب كاملة / بلال مقبل الهيتي
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- الأسلوبية في السينما الغربية / جواد بشارة
- مقالات في الرواية والقصة / محمود شاهين
- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل
- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - الصديق بودوارة - ميم