أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - أسامة هوادف - أزمة الفكر فى عالمنا العربى














المزيد.....

أزمة الفكر فى عالمنا العربى


أسامة هوادف

الحوار المتمدن-العدد: 4699 - 2015 / 1 / 24 - 15:56
المحور: المجتمع المدني
    


أن أبراز ماتعانيه مجتمعاتنا العربية هو ليس الأستعمار أو قوى الاستبداد بل هذه العقلية المتحجرة فلم تصدق الشعوب العربية متى تحررت من القوى الأستعمارية حتى أستعبدها مستبدون من أنتاجها وهذا الذي كان يجب أن يكون فلو كانت الشعوب على مستوى رفيع من الوعى والفكر المتميز لما أستطاع أى شخص من ذوي النفوس الأستبدادية أن يتولى زمامها ويقودها كقطيع من الأغنام حيث انا المجتمع العربى لايزال بعيد كل البعد عن الثقافة العالمية وعن الحضارة الرقية هذه حقيقة لا مجرد أوهام كاتب ساذج فالجميع يشاهد مأزق السلطة والمعارضة فى المجتمع العربى فكلهما يغرد خارج السرب بينما الشعوب فمتقسمة على ذتها عشرات الأضعاف كل فئة مبتهجة بما الديها من أباطيل وأوهام كان قبل أن تكون هناك ثورة أن تسبقها ثورة ثقافية وفكرية وتكون هى الأساس الأنطلاق أي أنتفاضة جماهرية فى المنطقة أو التوفيق بين الثورتين الفكرية والمسلحة أبان الحروب ضد المستعمر ولكن هذا الم يحدث ألا فى الجزائر وبشكل محدود أبان ثورة التحرير المظفرة نحن نتهم الأنظمة بشتى أنواع التهم من طغيان وأستعبد ودكتاتورية ونسينا بأن هذه الأنظمة هى حاصل تحصيل وعى وتفكير الشعوب العربية والمتتبع السيرورة التاريخ ومجرى الاحداث يكتشف خاصية مشتركة بين الأنظمة والمعارضة وهى ألغاء الأخر فالانظمة توجه المعارضة بترهيب والعنف الجسدى أما المعارضة فوجدت ملاذها فى الدين الاسلامى وبعض المذهب الاخرةى من شيوعية وغيرها ومارسوا التكفير الانظمة ومحاولة الأنقلاب العنيف عليها فى بعض الأحيان ولو تأملوا العرفو أن الفكر لا ينهزم ألا بفكر وأن الأنقلابات الفكرية أفضل من الانقلابات الدموية وأعتقد أن أعخطر مشكلتنا الفكرية هى أعتقادنا بأننا نمتلك الحقيقة وأنا الاخرين فى باطل يسبحون من أجل هذا لابد النخبة الفكرية أن تطلق حوار فكرى من أجل أن نمهد العودة أثينا زمن أرسطو وسقرط على مجتمعاتنا وشورعنا العربية المثقلة بالجراح والدمار





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,326,966,917





- وزارة الداخلية السعودية تنفذ حكم الإعدام بحق 37 شخصا بعد إدا ...
- معاملات لا توصف... شهادات بعض الأسرى السوريين المحررين في حل ...
- الجزائر: إيداع رجل الأعمال يسعد ربراب السجن في إطار تحقيق مت ...
- ليبيا: مع استمرار المعارك... الغموض يلف مصير آلاف المهاجرين ...
- شاهد: الشرطة المكسيكية تعتقل مئات المهاجرين القادمين من أمري ...
- شاهد: الشرطة المكسيكية تعتقل مئات المهاجرين القادمين من أمري ...
- ولايات أمريكية تستخدم قوانين مناهضة المقاطعة لتعاقب الشركات ...
- عدد المعتقلين من نشطاء البيئة يتعدى الألف في ظرف أسبوع من ال ...
- نائب مندوب روسيا في الأمم المتحدة يتوقع تغيرات إيجابية حيال ...
- الأمم المتحدة: نزوح أكثر من 7 آلاف أسرة في حجة اليمنية


المزيد.....

- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - أسامة هوادف - أزمة الفكر فى عالمنا العربى