أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - تجمع الماركسيين اللينيين الثوريين العراقيين - الغزات الامبرالية والحروب الفاشية ..الاقوى يقرر حصة الاسد














المزيد.....

الغزات الامبرالية والحروب الفاشية ..الاقوى يقرر حصة الاسد


تجمع الماركسيين اللينيين الثوريين العراقيين

الحوار المتمدن-العدد: 4688 - 2015 / 1 / 11 - 01:03
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



الامبريالية الامريكية ام الارهاب في العالم

امريكا وبريطانيا هيمنوا على الشرق الاوسط وشمال افريقيا.. جعلوها خرابة و بؤر حروب ودمار شامل . الامبريالية الفرنسية شاركت في الهمجية جنبا لجنب جراء ذلك .. تشرد من هذه البلدان ملايين الضحايا .. وسقط ملايين اخرين بين قتيل ومعوق ومشرد .. استخدمت الامبريالية الاسلاميين وقودا للحروب الفاشية ..
ركزت الدول الامبريالية ثقل اهتمامها على تعبئة كم من الشباب تحت الفكر الاسلامي .. كون الفكر الاسلامي اشد عدائا للشيوعية .. انتزعت تلك الدول الامبرياليون كل الفرص لنقل السلطة في عديدة من البلدان الى يد الاسلاميين الفاشيين . بالصراع الدموي المسلح وبضراوة وبالقاعدة الشعبية من الشبات الذين تعرضوا الى غسل دماغ على يد شيوخ الاسلام الفاشيين ..

وعلى ساحة البلدان الاوروبية برمتها مارست احزابها الشوفينية الراسمالية سياسة التميز والقمع بكل اشكالها .. لم تمنح اي فرص عمل للكادحين والكادحات الاجانب .. تعرص كم هائل من الشباب الى قمع الارادة من قبل مؤسسات الدول الغربية على اثرها تعمق الصراع بين الاجانب وتلك المؤسسات النازية .. جراء ذلك ساد الفقر حياة الكثير من الاجانب وتفشت البطالة بصفوفهم بدرجة خيالية لايتقبلها العقل ولا الضمير .. حيث وقع اعداد من الشباب في مصيدة العتات من الكوادر الاسلاميين الفاشيين ممن كانوا مصدر اعتماد امريكا وبريطانيا في ضخ الاعلام الاسلامي المعادي للشيوعية ..

كانت تلك فرص مؤاتية لتعبئتهم بالخرافات الاسلامية ثم جندوا وارسالوا الى ساحات حرب في سوريا والعراق مقابل رواتب شهرية بالدولارات .. القمع المعيشي للشباب في البلدان الاوروبية ولد الحقد على المؤسسات الغربية ..

عندما اعتمد الامبرياليون الامريكان والبريطانيين والفرنسين على الاسلام والاسلام كفكر لايقبل بالحرية ولايحترم اي تقاليد وقوانين اجتماعية موضوعية باستثناء تقاليد بدو القريس . وهم ارادوهم جيش لهم في تفجير الازمان في اي مكان .. قبل عامين فخخت الابرياء في احدى المدن الروسية . واي بلد راسمالي لايرضخ للهيمنة الامريكية يتعرض الى مفاجئات استثنائية لم يحلم بها ..

الماسات انتقلت الى فرنسا والى قلب مدينة باريس يوم 8 يناير فتعرض مقر مجلة شارلي ايبدو الى هجوم وحشي شرس ادى الى قتل 12 شحصا 10 منهم صحفيين واثنين من افراد الشرطة واصابة 6 اشخاص اخرين بجروح خطيرة فكيف استطاع هذين المجرمين الفاشيين الحصول على الاسلحة الالية وتحديد موقع الجريدة ومهاجمتها بهذه البساطة , وثم الفرار عن موقع الجريمة .. هؤلاء الاسلاميين الدواعش من فرق المارينز الامريكية والبريطانية يقاتلون في العراق وسوريا باسلحة من صنع امريكا وبريطانيا .. اينما يرتكب اي من الاسلاميين جريمتة .. الامبريالية الامريكية وبريطانيا يتحملون المسؤولية الكاملة عنه .

الامبريالية الفرنسية ساندت الاسلاميين الفاشيين من الدواعش والاصناف المشابهة على قتل النساء والاطفال والطاعنين بالسن والشباب في العراق وسوريا وافغانستان وتونس وليبيا واليمن والسودان والصومال ونيجيريا .. والى الان امريكا وبريطانيا وفرنسا يساندوا داعش ويقدموا اداعش كل الدعم العسكري والتكنيكي. عبر تركيا العثمانية الفاشية . الشعب الامريكي والبريطاني والفرنسي لم يؤنبهم ظمائرهم حتى يقفون بوجه حكامهم النازيين بغية ايقاف جرائهم الوحشية ضد شعوبنا . التي تالمت اليوم تضامنا مع اسر ضحايا مجلة شارلي ايبدو ..على اثر تعرضها للهجوم الوحشي الشرس . والتي سقط جرائها مجموعة من الابرياء بالرصاصات الجبانة لهذين الشابين الداعشين المجرمين .. متى تقف شعوب الدول الامبريالية بوجه حكوماتها الفاشية حتى تكف عن قتل شعوبنا بالدواعش ونهب ثروتنا النفطية عبر وصاياها من النصابين واللصوص .. يستمد الامبرياليون قوتهم من صمت شعوبهم .. عسى ان يفيقوا هذه الشعوب التي تنتخب الامبرياليين ويعملون على دحر الحكومات الامبريالية في الغد القريب ..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,273,901,006
- الوحدة الثورية المتراصة للتيارات الشيوعية الماوية في دول اسك ...
- كتاب جديد عن الحركة الشيوعية الماوية
- الشعب العراقي بحاجة الى 30 مليون كرفانة
- استهلاك اوروبا للبرلمانات الراسمالية باتت امام الاندحار المق ...
- مؤامرة فاشية امريكية واتباعها الكردستانيين العملاء تستهدف ثا ...
- الامبريالية الامريكية وقانون الغاب
- متابعة نقدية حول فحوى اعتراف رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوف ...
- خيوط الدكتاتورية لاحدى الدول الاسكندنافية السويد وقنص مواق ...
- تحالف الثلاثي الدموي لتدمير ما تبقى من الحياة في العراق
- بنادق ثائرات كوباني البطلات دبت الرعب في قلوب الامبرياليين و ...
- نهنىء البروليتارية السويدية على اندلاع شرارة الحركة الشيوعية ...
- نداء الشيوعيين الماويين السويديين الى مقاطعة الانتخابات الرا ...
- الاخوة الكرام في قيادة حزب بككا مراد قريلان وجميل بايك الا ...
- الديمقراطية وحقوق الانسان مدت جذور الارهاب الامريكي نحو ارجا ...
- جبهة الفاشية والحرب من مرحلة المفخخات والى حرب داعش والى عمل ...
- نداء ثوري .. لنقاتل معا ونصنع فيتنام اخرى في المنطقة باسرها
- مسعور البرزاني والي تركي في شمال العراق
- رسالة فورية .. وثورية الى الاخ الكريم انور معاوية امير اليزي ...
- البرزاني والمالكي والتعتيم الاعلامي على ما يجري في مدينة الم ...
- نداء ثوري من الشيوعيين الماويين العراقيين والعرب وحركة الثور ...


المزيد.....




- صيني يشتري حمامة بسعر 1.4 مليون دولار في مزاد
- أحمد بطاطاش: -بوتفليقة سيحكم الجزائر خارج الإطار الدستوري بع ...
- إطلاق نار يسفر عن ضحايا وإصابات في القاهرة.. والأمن يقتل الف ...
- شاهد: معركة الطائرات المسيرة في هولندا
- نواب ديمقراطيون يطلبون فتح تحقيق بصلة صاحبة صالون تدليك بترا ...
- صينية تكاد تموت بعد حقنة عصير فاكهة
- شاهد: معركة الطائرات المسيرة في هولندا
- نواب ديمقراطيون يطلبون فتح تحقيق بصلة صاحبة صالون تدليك بترا ...
- الصحة العالمية: إصابة 97 الف ووفاة 166بالكوليرا في مناطق سيط ...
- اللجنة الأمنية في تعز تقر إخلاء المدينة من المعسكرات واعداد ...


المزيد.....

- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ
- الاقتصاد السياسي لثورة يناير في مصر / مجدى عبد الهادى
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2018 - الجزء السابع / غازي الصوراني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ثورة 11 فبراير اليمنية.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني
- كتاب خط الرمال – بريطانيا وفرنسا والصراع الذي شكل الشرق الأو ... / ترجمة : سلافة الماغوط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - تجمع الماركسيين اللينيين الثوريين العراقيين - الغزات الامبرالية والحروب الفاشية ..الاقوى يقرر حصة الاسد