أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اسلام احمد - شيخ الأزهر وفهمي هويدي














المزيد.....

شيخ الأزهر وفهمي هويدي


اسلام احمد

الحوار المتمدن-العدد: 4687 - 2015 / 1 / 10 - 23:27
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نشرت الصحف المصرية خبرا يوم الأربعاء 31/12 يقول إن شيخ الأزهر سيقوم بجولات في آسيا وأفريقيا وأوروبا لمواجهة ظاهرة العداء للإسلام (الإسلاموفوبيا) وتحسين صورته التى شوهتها ممارسات العناصر المتطرفة والإرهابية , حتى الآن ليس في الخبر ما يثير الغرابة ولكن الغريب أن يجد فيه الأستاذ فهمي هويدي ما يثير الحيرة وأن يتخذه مطية للهجوم على شيخ الأزهر وتسفيه ما سيقوم به بحجج واهية مفادها عدم جدوى ما سيقوم به! , وذلك في مقاله المنشور بصحيفة الشروق بعنوان (معجزات شيخ الأزهر) بتاريخ 4 يناير , ونسى الأستاذ فهمي هويدي أن جماعة الإخوان التي ينتمي إليها فكريا ويدافع عنها في كل كتاباته بمناسبة وبدون مناسبة هي السبب الرئيسي في تشويه صورة الإسلام على مستوى العالم

معلوم أن كل الجماعات الإرهابية والتكفيرية الموجودة نشأت في الأساس من رحم جماعة الإخوان وتربت على كتابات سيد قطب التي يكفّر فيها المجتمع ويدعو إلى الخروج عليه بالعنف المسلح , بدء من جماعة الجهاد والجماعة الإسلامية ومرورا بالتكفير والهجرة وتنظيم القاعدة وأخيرا أنصار بيت المقدس وتنظيم داعش! , وهذا الأخير الذي ظهر في السنوات الأخيرة ساهم في الإساءة إلى صورة الإسلام والمسلمين بشكل لم يحدث من قبل بسبب مشاهد القتل والذبح والتعذيب التي يمارسها ليس ضد الكفار أو أعداء الله وإنما ضد المسلمين في سوريا والعراق!

والحقيقة أن كثير من المصريين كانوا مخدوعين في جماعة الإخوان المسلمين , ولا أستثني نفسي , إذ كنا ننظر إليها باعتبارها تمثل الإسلام الوسطي المعتدل , وليس أدل على ذلك من حصول الإخوان على الأغلبية في أول برلمان منتخب عقب ثورة يناير وهو الشهير بمجلس الشعب المنحل بنسبة 45% , فضلا عن انتخاب الدكتور محمد مرسي رئيسا لمصر في أول انتخابات رئاسية نزيهة تجرى بعد ثورة يناير

غير أنه سرعان ما أفاق المجتمع المصري متعرفا على حقيقة الإخوان المسلمين إذ تبين أنها جماعة عقائدية مغلقة ومتشددة دينيا وليست وسطية ولا معتدلة كما كانوا يدعون , هدفها الوحيد الوصول إلى السلطة والتمكين من مؤسسات الدولة بأي ثمن حتى لو سقط المعبد فوق رؤوس الجميع , والأخطر أنها لا تعمل لمصلحة البلد وإنما لمصلحة الجماعة والتنظيم الدولي للإخوان , أي أن ولاءها في الأساس للجماعة ولجهات خارجية!

والأدهى من كل ذلك أنها تتبنى العنف منهجا للتغيير وهو ما بدا عقب 30 يونيو من خلال العمليات الإرهابية التي قامت بها في مصر انتقاما لعزل مرسي , والتي سبق أن هدد بها بعض قادة الإخوان مثل التصريح الشهير للقيادي الاخواني محمد البلتاجي حين قال :"أن العمليات الإرهابية التي تجري في سيناء ستتوقف في اللحظة التي يعود فيها مرسي الى كرسي الحكم" , فضلا عن تصريح القيادي صفوت حجازي حين قال من داخل ميدان رابعة " سيكون هناك عمليات انتقامية لن يتخيلها أحد"! , وهو ما يكشف بشكل واضح عن علاقة الإخوان بالجماعات الإرهابية ويؤكد تبنيها العنف منهجا

في سياق كهذا فمن الطبيعي أن يخاف العالم الخارجي من الإسلام وأن يتم النظر إليه باعتباره دين عنف وسفك للدماء , وهو ما يفرض على كل المسلمين المخلصين لدينهم محاولة تغييره , وهو ما يزمع شيخ الأزهر القيام به بحكم مسئوليته التاريخية التي تفرض عليه عدم السكوت على الوضع الإسلامي الراهن

غريب أن يحاول أحد القيام بمهمة نبيلة لتحسين صورة الإسلام والمسلمين في العالم ثم يجد من يهاجمه ويسفه من أفعاله , وهو ما يضعنا أمام أحد احتمالين : الأول أن الأستاذ فهمي هويدي كاره للإسلام والمسلمين بعكس ما يزعم وبالتالي من مصلحته بقاء الصورة السيئة للإسلام كما هي دون تغيير , الثاني أنه هاجم شيخ الأزهر لخلافات شخصية أو سياسية

ولأنني استبعد تماما أن يكون المفكر الإسلامي الكبير كارها للإسلام والمسلمين ولا أظن به ذلك على الإطلاق فأرجح الاحتمال الثاني , ومع استبعاد الجانب الشخصي من المسألة كما قال هو في مقاله , فأعتقد أنه هاجم شيخ الأزهر لخلافات سياسية تتعلق بموقف الأخير من 30 يونيو وسقوط جماعة الإخوان المسلمين , وهو ما ينفي عن مقاله صفة الموضوعية التي لطالما اتسمت بها كتاباته خاصة قبل ثورة 25 يناير , ويسوغ لنا وصفه بالتحيز والظلم!

المدهش أن مقال الأستاذ فهمي هويدي حاز إعجاب الكثيرين به فقد وجدته من المقالات الأكثر قراءة بموقع جريدة الشروق! , وهو ما يعني أن هناك كثير من الشباب مغيبون أو معادون لثلاثين من يونيو , الأمر الذي يفرض علينا محاولة تغييره

تحية لشيخ الأزهر على الجهد الذي يقوم به من أجل الإسلام والمسلمين وأذكّر الأستاذ فهمي هويدي بحديث رسول الله : "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت"





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,753,345
- الحصاد الديمقراطي لمصر في عام 2014
- ملاحظات على انتخابات الرئاسة
- لماذا السيسي وليس حمدين صباحي؟
- هل فعلا تحررت سيناء؟
- لماذا انتهت حركة 6 أبريل؟
- كيف يتم القضاء على الإرهاب في مصر؟
- تحديات ما بعد الاستفتاء
- الدروس المستفادة من 25 يناير إلى 30 يونيو
- ملاحظات على دستور لجنة الخمسين
- ثورة 30 يونيو وسقوط الإخوان
- لماذا يتعين البدء من نقطة الصفر؟
- ما مصير السلطة التشريعية في مصر؟
- حادث اختطاف الجنود المصريين في سيناء
- من المسئول عن وأد الثورة؟
- أزمة بورسعيد
- حتى لا تكون ثورة ثانية
- سقوط النخبة
- أزمة الإعلان الدستوري المحصن
- ماذا وراء مقتل العميد وسام الحسن في لبنان؟
- أزمة النائب العام


المزيد.....




- سوريا: مروحيات سلاح الجو الروسي تحط في قاعدة عسكرية أمريكية ...
- البنتاغون يوضح الفرق بين انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستا ...
- روسيا تكشف في واشنطن عن مشروع للمسبار القمري الاختباري
- مراسم تنصيب إمبراطور اليابان الجديد
- السعودية تواصل إجلاء مواطنيها من لبنان
- هولاند: في سوريا انتصر كل من لم نرغب في انتصارهم!
- -حزب الله- ينفي علاقته بتظاهرة الدراجات النارية وسط بيروت
- لقطة محذوفة من هبوط F-35 على متن أحدث حاملة طائرات بريطانية ...
- -حقنة تخدير ومماطلة-.. اللبنانيون يرفضون قرارات الحكومة ويتع ...
- أبو ظبي تكشف عن لؤلؤة عمرها 8 آلاف عام (فيديو)


المزيد.....

- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اسلام احمد - شيخ الأزهر وفهمي هويدي