أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلال سمير الصدّر - الجاذبية الخفية للبرجوازية 1972(لويس بونويل):مسرحية من الدرجة الثانية














المزيد.....

الجاذبية الخفية للبرجوازية 1972(لويس بونويل):مسرحية من الدرجة الثانية


بلال سمير الصدّر
الحوار المتمدن-العدد: 4684 - 2015 / 1 / 7 - 23:49
المحور: الادب والفن
    


الجاذبية الخفية للبرجوازية 1972(لويس بونويل):مسرحية من الدرجة الثانية
هو فيلم بونويل الأكثر نجاحا على الاطلاق،محققا دخلا على شباك التذاكر أكثر من فيلمه الأشهر(حسناء النهار)،وفاز باوسكار افضل فيلم أجنبي ومعتبرا الفيلم الأفضل للعام 1972 من قبل المجتمع الوطني للنقاد...فعن ماذا يتحدث هذا الفيلم...؟
الفيلم من النوع الكوميدي الساخر ومن بطولة فنان لويس بونويل الأثير(فرناندو ري)،ومن كتابة رفيق درب بونويل (جان كلود كاريير) والذي لا نستطيع القول ابدا عن انجازاته مع بونويل بانها الافضل،لأن كاريير ببساطة حقق سيناريوهات لعدد من المخرجين الكبار لسان حالها يقول بأنها افضل حالا من الأفلام التي حققها مع لويس بونويل.
الفيلم بجملته عبارة عن احداث مفككة عن مجموعة من البرجوازيين الذي يلم شملهم دائما دعوة على الغداء أو على العشاء،وينتج عن هذه الدعوة حدث عرضي يخبر عن طبيعة العلاقات والتصرفات لهذه المجموعة واحيانا ينتج عنها احداث ربما ليس لها علاقة بالقصة أبدا.
فمع الدعوة الأولى التي ليست في موعدها،ينطلق هذا الركب الى مطعهم قريب ،ليجد ان اصحابه القائمين عليه منغمسين في هذه اللحظات في طقوس موت صاحب المطعم الذي توفي منذ قليل،أو وفي موقف آخر,ليروي لهم احد الأشخاص الذين يعملون في الجيش قصة غريبة عن طفولته ووصية امه الأخيرة...
المواقف عرضية ذات اثر وعلاقة واضحة باحداث مصطنعة بدقة ليست سلسة ابدا،وليست مقبولة على انها حدث لاينقصه التحكم القدري،فمع دعوة هناك زوجان منغمسان في لحظة لذة فيغادرون المنزل لكي لايشعروا المدعويين بتصرفاتهم...
هذه الشلة من السياسيين لاينقصها الفساد،من الغش والفساد الأخلاقي والمخدرات في النهاية.
تبدو حياتهم كلها مصطنعة مثل مسرحية يشاهدها الجميع...مفضوحة على شاكلة مسرحية من الدرجة الثانية التي ليست بحاجة الى تحليل أو طول تأمل لفهمها...
إذا الفيلم كله يلتمس شذرات من حياة هؤلاء البرجوازيين المتدنية أخلاقيا والفارغة والمملة،غير مرتبة واحيانا غير مرتبطة تنقصها الوحدة المنطقية في السرد،واحيانا أخرى ينتقل بونويل من مشهد الى مشهد من دون حتى ان نعرف الهامش الزمني او المكاني الرابط بين المشهدين.
على العموم ايحاءات بونويل كانت واضحة،فهو يلتمس السطح،ويعبر بكوميدية مطلقة وسخرية عن مواقف ليست محايدة في حياة اشخاص يمقتهم بشدة،وهو في السبعين من العمر بدا منهكا بدا منهكا غير قادر على الكلام ووسيلة التعبير الممكنة كانت هذا الفيلم الذي يعتبر تحفة ضمن وجهة نظر النقاد عامة.
بونويل لازال مصرا على عدم الاختزال بحيث ان الفكرة الأوضح في الفيلم هي انضمام كاهن لهذه المجموعة ولايرحب به من قبل سوى عند ارتدائه اللباس الكهنوتي،فهو وصل الى مايريد ،كما ان لباسه الديني هذا ولكنته الدينية لم تجعل منه رجلا في المواقف الحقيقية من الممكن ان يشعر قلبه بشيء من الشفقة أو الرحمة،فهو يهم بقتل احد المعترفين وهو على سرير الموت بمجرد ان يعرف بانه هو من قتل والده.
إذا من وجهة نظر بونويل رجال الدين يجب ان ينضموا لهذه الطبقة،أو ربما الى طبقة أخرى اكثر شراسة واكثر فسادا....هذا الهجوم بنيوي اصيل في مسيرة بونويل السينمائية التي شارفت على الانتهاء ومن ناحيتين...من الناحية الفنية ومن الناحية الحقيقية.
بلال سمير الصدّر 7/10/2014





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- تريستانا 1970 لويس بونويل:غراميات مضحكة
- Scopophilia:Peeping Tom1960
- حسناء النهار 1967(لويس بونويل):عن عاهرة من نوع آخر
- مفكرة الخادمة 1963(لويس بونويل):قصة عن فساد كامن ولكنه بدأ ي ...
- الملاك المبيد 1962 (لويس بونويل):مسار غامض
- فيرديانا 1961(لويس بونويل):عن التفكير الديني ومعطيات الحياة ...
- علاقة غريبة (El-Starngr Affeir) لويس بونويل 1952(بونويل والح ...
- نماذج من المرحلة المكسيكية الأقل أهمية(لويس بونويل):كازينو ا ...
- عن لويس بونويل والمنسيون 1950
- مشهد في السديم 1988 للمخرج اليوناني ثيو انجيلوبولوس:اليد الآ ...
- عناقات محطمة 2009(بيدرو ألمودفار):عن الشخصية الالمودفارية ال ...
- عودة-Volver 2006-بيدرو ألمودفار:عن عالم ليس فيه للرجل اي ضرو ...
- تحدث لها 2002(بيدرو المودفار):عن الميلودراما الرائعة
- كل شيء عن امي1999(بيدرو المودفار): هو فيلم يكافح بين الدراما ...
- اللحم الحي 1997(بيدرو المودفار):الرمز الأول للخفة البشرية
- الشريك1968(بيرناردو برتولوتشي):عن السينما والأدب والاسقاط ال ...
- زهور اسراري 1995 لبيدرو المودفار:التحولات
- شبق 2013(لارسن فون تراير):النقطة الفينومينولوجية
- مصارع الثيران1986(بيدرو المودفار):خليط مشوش
- بيدرو المودفار:عن مخرج يلتقط مشاعر المرأة في اقسى الظروف


المزيد.....




- بوريطة من الجزائر: حسن الجوار هو أكثر من مجرد مبدأ.. إنه قيم ...
- صورة عناق بوريطة ومساهل تثير اهتمام الإعلام
- فيلم -الارتقاء- يحطم أرقام شباك التذاكر!
- رحيل الشاعر السوداني سيف الدين الدسوقي
- انطلاق شاعر المليون في أبو ظبي
- صدر حديثا ديوان «لا أراني»، للشاعر والكاتب أحمد الشهاوي
- أول 5 أفلام في تاريخ السينما السعودية
- هذا الممثل جمع 150 مليون دولار ثم أصبح مديونا
- بفاس.. العلمي وبوسعيد يعلنان عن وصفتين لخلق مناصب شغل بالجهة ...
- حوار مع الشاعر والناقد علي شبيب ورد :التجريب النهج الأمثل لل ...


المزيد.....

- ت. س. إليوت / رمضان الصباغ
- مجلة الخياط - العدد الاول / اياد الخياط
- السِّينما التونِسِيَّة: الذاكرة السياسيَّة مُقاربة واصِفة فِ ... / سناء ساسي
- مأساة يغود - الثورة والثورة المضادة - ج 2 / امال الحسين
- الإفطار الأخير / هشام شعبان
- سجن العقرب / هشام شعبان
- رجل العباءة / هشام شعبان
- هوس اللذة.. رواية / سماح عادل
- قبل أن نرحل - قصص قصيرة / عبد الغني سلامه
- المعرفة وعلاقتها بالفنون بصفة عامة / محسن النصار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلال سمير الصدّر - الجاذبية الخفية للبرجوازية 1972(لويس بونويل):مسرحية من الدرجة الثانية