أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - إبراهيم الحسيني - إلى مينا دانيال وشهداء مذبحة ماسبيرو














المزيد.....

إلى مينا دانيال وشهداء مذبحة ماسبيرو


إبراهيم الحسيني
الحوار المتمدن-العدد: 4684 - 2015 / 1 / 7 - 09:35
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


إلى مينا دانيال وشهداء ماسبيرو
كان انتصار المسيحية نهاية القرن الربع " 392 م " نهاية للحضارة الفرعونية ، في رحلة تدهورت فيها تقاليد الحضارة المصرية ، فقد محا المسيحيون ، واستأصلوا كل طرق العبادة المصرية ، بدعوى أن العبادة المصرية كفر وزندقة وهرطقة دينية ، وتحول النحت المصري القديم إلى مساخيط وأوثان ، وصار النحات زنديقا وكافرا ، وأصدر الإمبراطور الروماني " تيودسيوس " أوامره بإغلاق المعابد المصرية ، وفي عام 397 م ، قام البطريرك المتعصب كيريل وجيش الرهبان بتدمير معبد " السرابيوم " ( معبد الإله سيرا بيس ) في منف وغيره من المعابد المصرية ، واستمر اضطهاد الديانة المصرية ( الوثنية في نظر المسيحية ) على يد الإمبراطور " جوستنيان " الذي أمر باعتقال أخر الكهنة المصريين ، في معبد إيزيس بجزيرة فيلة ، وأمر بإسكات طقوس معبد الوحي في سيوه ، وحظر الديانة المصرية ، وأشاع أن رموزها شيطانية شريرة ، ولاحق وشرد كهنة معابد الدين المصري ، اضطهدهم ونكل بهم حتى استأصل شأفتهم من البلاد ، وأحل محلهم قساوسة ورهبان الكنائس ، التي قامت على أنقاض بعض المعابد الفرعونية ، وليس من المجازفة القول : أن الكنيسة النواة الصلبة للطغيان والاستبداد وتراجع الحضارة المصرية وتخلفها ، وأحد مستنقعات الثورة المضادة ، لقد أسكتت الكنيسة الحضارة المصرية القديمة ، وهاهي تساهم في إسكات الثورة المصرية الحديثة ..
يسقط الشاويش والكاهن والدرويش





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,865,763,855
- ملامح من نظرية الثورة المصرية
- مقدمة في نظرية الثورة
- الثورة المصرية في ظل العولمة
- السكان قنبلة نووية
- الثورة وقصيدة النثر
- الاصطفاف الثوري
- المؤتمر الثوري
- طريق الثورة ( تنسيقية الثورة )
- أفول الديكتاتورية العسكرية
- رسالة إلى القوى الديمقراطية الاجتماعية الثورية
- الجثة
- كشف الغمة
- الحماقة
- استعادة الثورة
- الفريسة والصياد
- العار
- أسد على ..
- المقاومة والمصالحة
- العصيان المدني العام
- اللجان الشعبية الديمقراطية ( تنسيقيات للثورة )


المزيد.....




- هذه -الخرابيش النسوية- تواجه الأحكام الذكورية بالشرق الأوسط ...
- هل تقوم الصين بتدريب طياريها على استهداف الولايات المتحدة؟
- هذه أعلى وأسرع أفعوانية في العالم.. أين ستكون؟
- دراسية جديدة: بيضة في اليوم تبعد عنك أمراض القلب
- الجزائر: ملف العملاء حاضر في الإعلام الفرنسي فقط
- واشنطن تعيّن سفيرها الأسبق في العراق مستشارا لشؤون التسوية ا ...
- ارتفاع نسبة المصابين بداء السكري بين الأطفال واليافعين يثير ...
- اهتمام بأداء منتخب مصر لكرة لماء بعد اكتساحه منتخبي الأرجنتي ...
- جولة في سوريا برفقة الجيش الروسي
- رفض المصافحة يحرم زوجين مسلمين من جنسية سويسرا


المزيد.....

- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي
- ما يمكن القيام به في أوقات العجز* / دعونا ندخل مدرسة لينين / رشيد غويلب
- أناركيون / مازن كم الماز
- مناقشات بشأن استراتيجية اليسار/ يسار الوسط ..الوحدة المطلوبة ... / رشيد غويلب
- قراءة وكالة المخابرات المركزية للنظرية الفرنسية / علي عامر
- مراجعة في أوراق عام 2016 / اليسار العالمي .. محطات مهمة ونجا ... / رشيد غويلب
- هل يمكننا تغيير العالم من دون الاستيلاء على السلطة ؟ جون هول ... / مازن كم الماز
- موسكو تعرف الدموع / الدكتور احمد الخميسي
- هاييتي ٢٠٠٤-٢٠١ ... / كايو ديزورزي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - إبراهيم الحسيني - إلى مينا دانيال وشهداء مذبحة ماسبيرو