أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - عماد حياوي المبارك - أغضب ... كما تشاء















المزيد.....

أغضب ... كما تشاء


عماد حياوي المبارك
(Emad Hayawi)


الحوار المتمدن-العدد: 4679 - 2015 / 1 / 1 - 12:39
المحور: سيرة ذاتية
    



في خريف عام 1987 تلقينا أنا وخطيبتي دعوة كريمة لحضور عرض لفرقة فرنسية جاءت ضمن فعاليات مهرجان بابل الدولي على خشبة مسرح الرشيد، والدعوة كانت من ابن عمتها المخرج التلفزيوني المبدع والصديق الطيب (أبو رغدان) إبراهيم فرحان، تحياتي له في السويد.
كانت القاعة قبل بدء العرض المسرحي هادئة جداً، فالجمهور قد تم اختياره والدعوة له بتأني وحرص غالبيتهم من الممثلون الثقافيون للسفارات الأجنبية.
وكان العرض لهذه الفرقة المتكونة من عدّة أفراد يسمى بالمسرح الأسود، أي أن يُقدم الممثلون عرضهم بملابس وخلفية سوداء، عدا كفوف أيديهم التي تقوم بالعرض كله من خلال إضاءة خاصة.
وبينما لم تمتلئ القاعة بعد، كانت تُبث أغنيتان (لأنوار عبد الوهاب) هما ... (صُدفةً وإغضب).

وكان صمت وهدوء الحضور الذي من بينهم فرنسيون، وتقنيات الصوت المتطورة التي جُهّزت القاعة بها، يُتيح الفرصة أن نتمعّن وبتركيز شديد في الصوت الرائع والأداء المتميز الذي شدّ الجميع، فلم يتذمر أحداً من التأخير مطلقاً، وعلق أحد أركان السفارة الفرنسية، بأن هذا الصوت الذي يُطرق مسامعه، سيكون له مستقبل باهر في مجال الغناء الاأوبرالي.*

يصنف صوتها على انه (سبرانو) حاد قوي ذو دفع شديد، قرار صوتها سليم ويمكن لأنوار أن تؤدي جواب الجواب، وصوتها إجمالاً يؤدي سلمين أو أوكتافين أي من الدو الى الدو صعوداً ونزولاً.

وهذا الأمر جعلها تؤدي بنجاح أغاني المطربة الراحلة (زكية جورج) والتي تكثر فيها القرارات مثل أغاني (وين رايح وين وأنا من أكولن آه وأتذكر أيامي ودوم الهجر وتاليها وياك وشكول على حظي أنا وتاذيني .. وغيرها).
وهذه الأغاني قام بأعدادها وبتوزيع موسيقي جديد الفنان والملحن الراحل (أحمد الخليل) فحافظ على نكهتها الأصيلة المميزة وبحداثة.
أتاح لها الملحن الراحل (روحي الخماش) حين أنضمت لفرقة الأنشاد بالغناء (صولو) أي الأنفراد ببعض المقاطع الموسيقية ونجحت بذلك.

وعلى الرغم من أن جميع أغنيات (أنوار) المتعارفة جميلة ورائعة، لكن صوتها هذا لم يُحسن استثماره وتوجيهه ...للأسف الشديد.

لنستمع معاً لتسجيلات أغنياتها، وبما تَوفرَ لها من إمكانيات محدودة جداً في استوديوهات بغداد في السبعينات والثمانينات، ونقارنه بالمغنية السورية (أصالة) التي ذاع صيت أغنيتها (أغضب) برغم تفةق صوت (أنوارنا) وسعة مساحته الصوتية، علماً بأن (أنوار) قد سبقتها غناء نفس الأغنية بثلاثون عام.

هذا قدر المبدع العراقي، في كافة المجالات وبكل الميادين ... للأسف الشديد.

عماد حياوي المبارك

× من المعروف أن أشخاصاً معينون يتّقنون مجاملة الجمهور والتحدث معه قبل بدايات العروض الغنائية لكبار المطربين، وأتذكر أن لكوكب الشرق (أم كلثوم) من كانوا يستمرون بالتحدث (بالمايك) عن الوصلة الغنائية وملحنيها وشعرائها مما لا يدفع جمهورها المتلهف للقائها بالتذمر، فغالباً ما يتأخر المطرب لأسباب تتعلق بجاهزية صوته في وقتها أو بانتظار هدوء القاعة بعد امتلائها، أو قدوم مسئولي الدولة على أعلى مرتباتهم.

× اُغنية صدفةً للفنانة العراقية (أنوار عبد الوهاب) وهي متكونة من مقطعين فقط وبضع كلمات مأخوذة من قصيدة طويلة، لاحظ جمالية عزف آلة القانون بين مقطعيها، وهي من تلحين كنعان وصفي.
صُدفةً
http://www.youtube.com/watch?v=ZVfJZgpVcuc (Preview)

صدفةً يا هوايا إلتقينا صُدفةً
فلهونا معاً وزهونا معاً
وكتبنا معاً قصتاً ... لكلينا
صدفةً يا هوايا ... إلتقيـــنا

فإذا ها الزلى مرح العاشقين
فلنا في الهوى كل ما يدعون

ألقٌ في العيون وأرقٌ وظنون
والدمعُ يلتهب ومنى وحنين
ولنا مثله رعشةٌ في يدين
صدفةٌ يا هوايا ... إلتقينا

كلمات أغنية (أغضب) من قصيدة لنزار قباني ... بصوت (أنوار عبد الوهاب)
لحن رائع لجعفر حسن، عام 1972

http://www.youtube.com/watch?v=MxtjCbA4deo (Preview)
إغضب كما تشاء
وإجرح أحاسيسي ... كما تشاء
حطم أواني الزهر والمرايا
هدد بحب إمرأةٍ سوايا
فكل ما تقوله وما تفعله سواء
فأنت كالأطفال ... حبيبي

إذا يوماً مللت مني
وإتهم الأقدار وإتهمني
أما أنا فإني سأكتفي بدمعي وحزني
فالصمت كبرياء والحزن كبرياء
إغضب إذا يوماً مللت مني

إذا أتعبك البقاء فالأرض فيها العطرُ والنساء
وعندما تريد أن تراني، عد الى قلبي متى تشاء
وعندما تحتاج كالطفل الى الحنان
فعد الى قلبي متى تشاء
فأنت في حياتي كالهواء
وأنت عندي الأرض والسماء
إغضب وإذهب كما تشاء... لابد أن تعود

من وجهة نظري، فإن (أنوار) قد أبدعت بأدائها، وقدمتها بقيمة أكبر كثيراُ من غيرها برغم فارق التقنيات

قصيدة (نزار) التي غنت منها المطربة (أصالة نصري) أغنية أغضب بعد ثلاثون عام من غناءها من قبل (أنوار) ...

اجرح أحاسيسي كما تشاء
حطم أواني الزهر والمرايا
هدد بحب امرأة سوايا
فكل ما تفعله سواء
وكل ما تقوله سواء
فأنت كالأطفال يا حبيبي
نحبهم مهما لنا أساءوا
أغضب فأنت رائع حقاً حين تثور
أغضب فلولا الموج ما تكونت بحور
أغضب كن عاصفاً كن ممطراً
فأن قلبي دائماً غفور
أغضب...
فلن أجيب بالتحدي
فأنت طفل عابث يملؤه الغرور
وكيف من صغارها تنتقم الطيور
أذهب إذا يوماً مللت مني
واتهم الأقدار واتهمني
أما أنا فاني سأكتفي بدمعتي وحزن
فالصمت كبرياء
والحزن كبرياء
أذهب أذا أتعبك البقاء
فالأرض فيها العطر والنساء
والأعين الخضراء والسمراء
وعندما تريد ان تراني
وعندما تحتاج كالطفل الى حناني
فعد إلى قلبي متى تشاء
فأنت في حياتي الهواء
وأنت عندي الأرض والسماء
أغضب كما تشاء
واذهب متى تشاء
لابد أن تعود ذات يوم وقد عرفت ما هو الوفاء
اغنية أصالة:
http://www.youtube.com/watch?v=htPcHKK7blQ (Preview)
عماد حياوي المبارك
منقول بتصرف ...
انوار عبد الوهاب:

عائلتها معروفة بالنضال الوطني ومقارعة الأنظمة الفاسدة بالعراق ...
ولدت (نادية عبد الجبار وهبي) في بغداد سنة 1943 للكاتب المعروف عبد الجبار وهبي الذي استشهد في انقلاب (8 شباط 1963). مما ترك تلك الندبة الواضحة في نفسية نادية والتي شعت وارتسم على سحنتها ذلك الألم الواضح المعالم في الصورة والصوت معاً.
تلك إذاً معاناة المطربة أنوار عبد الوهاب والتي تجلى الألم في كل ما غنت حتى أغانيها المفرحة كان يقطر منها الوجع.
مارست أنوار عبد الوهاب التمثيل في بواكير حياتها الفنية قبل الغناء، في فرقة المسرح الفني الحديث ببعض أعمالها المسرحية، ولكن يبدو أنها لم تحقق ما تريد لها من نجاح فاتجهت إلى الغناء وأبدعت فيه أيما إبداع.
انتمت إلى فرقة الإنشاد أواخر عام 1971، وتم تصويرها وهي تؤدي بعضاً من موشحات الفنان الراحل (روحي الخماش)، وكانت أول منتمية تحصل على فرص (الصولو) وأثارت هذه الفرص لها الكثير من الحسد واشتداد المنافسة بين المنتمين إلى هذه الفرقة العتيدة.
وهكذا أمضت ما يقرب من الثلاث سنوات في فرقة الانشاد.
وفي العام 1973 تزوجت من الفنان الممثل (روميو يوسف). وفي حفلة في قاعة الخلد في كرادة مريم ظهرت أنوار لأول مرة على المسرح وغنت انفرادياً أغنيتين هما (وين رايح وين) من مقام العجم وثانية هي (تاذيني) من المقام نفسه، ونجحت بهما نجاحاً يفوق الوص.
وتجمع حولها الملحنون الكبار، حيث وجدوا فيها خامة صوتية جديدة لم يعهدوها في أصوات أخرى تعج الساحة الغنائية آنذاك بها. فتعهدها الملحنين (أحمد الخليل ومحمد جواد أموري وياسين الراوي ومحسن فرحان وآخرون). وبهذه النجاحات تسيدت أنوار الساحة وتربعت ولكن إلى حين.

من أشهر أغانيها وأعمقها أثراً في الذاكرة العراقية التي لا تنسى المبدعين ولا المبدعات أغنية (عد وآنه اعد وانشوف ياهو أكثر هموم) فقد أدتها بروح المتشظية والمعبرة عن كل الالم المكبوت في الوجدان العراقي.
أدت أنوار الغناء وقد تبلورت مأساة يتمها وقتل أبيها تلك القتلة التي لا يستحقها إنسان بمجرد أنه يعبر عن أفكاره.
إن حسها الوطني الذي ورثته عن والدها لم ينسها وفاءها للوطن برغم بعدها وأقامتها الحالية في كندا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,421,841,798
- المايسترو
- الرجل الذي يعرف قدر نفسه
- الغزو مستمر
- أبو السَّحِب
- بانكوبان
- خرابة بارتي
- رون وآسو ... والآخرين
- أسماء في الممنوع
- دوامة عمرها مائة عام
- انقلابات لا تنتهِ
- منازلة أم المعارك
- هيتشكوك
- المعادلة المعجزة
- حيتان
- آباء وأمهات
- مجرد كلام يستودَي
- هذا أنا ... عماد
- نوم ... شياطين
- يوم أكتشفتُ أني ... غير مؤمن !
- العتب على ... السمع


المزيد.....




- البيت الأبيض يستبعد تركيا من برنامج إف 35 بسبب صفقة إس 400 م ...
- نيجيريا تضاعف آلام تونس وتخطف المركز الثالث في كأس الأمم الأ ...
- شاهد: عروض بهلوانية على حبال "معلّقة" تبهر الجمهور ...
- لافروف: العسكريون الروس يتواجدون في سوريا بموجب اتفاقيات غير ...
- تقرير أممي: هناك 1.7 مليون طفل في العالم يعانون من نقص المنا ...
- الكونغرس الأمريكي يرفض صفقات بيع أسلحة للسعودية
- ألمانيا: لا يمكن تحقيق سلام دائم في أوروبا إلا بالتعاون مع ر ...
- لافروف يعرب عن قلق روسيا من الوضع في منطقة الخليج
- بعد 20 عاما.. -الحمض النووي- يبرئ مدانا بجريمة قتل
- المغرب.. ترقب صدور الحكم في مقتل السائحتين الاسكندينافيتين


المزيد.....

- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى
- ذكريات المناضل فاروق مصطفى رسول / فاروق مصطفى
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - عماد حياوي المبارك - أغضب ... كما تشاء