أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسام محمود فهمي - لحظة صدق واجبة .. من الجميع














المزيد.....

لحظة صدق واجبة .. من الجميع


حسام محمود فهمي
الحوار المتمدن-العدد: 1304 - 2005 / 9 / 1 - 08:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


دارت عجلة الزمن، في عالم مصر جزء منه، لا مفر من مسايرة الزمن اختياراً قبل أن يأتي جبر لا مهرب منه. فرضت الشعوب إرادتها علي أنظمة رفضت تسليم الراية، في أوكرانيا وتوجو ولبنان وقرغيستان؛ الإيقاع سريع بلا فواصل زمنية ولو باعدت الجغرافيا، أشهر قليلة تفصل الأحداث، تطورات كل حدث شديدة السرعة والحسم. أرضنا أصبحت ملعباً متسعاً، كثيرون يلعبون في وضح النهار وغيرهم لا يجيدون إلا الحركة في الظلام، يعشقونه. لا بد من وقفة مع الذات، النظام واللاعبون في النور والشعب؛ إذا لم يتجرد الجميع من شرور أنفس أمارة بالسوءات، وما أكثرها، فلا بديل عن الفوضى والتأكل، الضمور حتي الفناء.
بداية، علي النظام أن يدرك بوعي لا تيه فيه أن مصلحة الأمة في التغيير الحقيقي بلا تسويف أو مماطلة، إنه أمام لحظة لا مفر فيها من الصدق؛ المراوغة وانتحال الأعذار لاستمرار البقاء أصبحت معدودة الأيام، لا نفع ستجلبه إنما خسائر فادحة لأزمان قد لا يطول عمر الأمة لتحياها. لا مكان اليوم علي أي ساحة في عالم لم يعد بتسع إلا لأنظمة تستوفي شروطاً محددة وفقاً لمعايير جديدة صارمة، انتهي زمن التمسح في التاريخ واعتباره سُلٍَماً للحاضر والمستقبل. الدعاية والطنطنة أمام الميكروفونات فقدت مستمعيها في الداخل والخارج، أقلام النفاق بدأت في البحث عن سادة جُدُد، الأرض تهتز تحت الكراسي، العقلاء يتعظون، يجيدون قراءة التاريخ.
اللاعبون في النور هم رواد التجديد والتطوير والآراء الحرة، الموضوعية لازمة، الصدق واجب، إذا انتهجوا الصواب سينكشف خفافيش الظلام، سيتضح الفارق بين التعقل والشعارات الخادعة. دغدغة مشاعر العامة بمعسول القول وبالتاريخ المصطنع لا تؤدي إلا إلي التهلكة في زمن الحقائق المجردة والأرقام الصادقة. وضوح الرؤية هو الهادي من غث القول والفعل، الفرص لا تفوت إلا المترددين والضعفاء، الحركة بوعي فيها بركة تغيير أوضاع انطلقت منها روائح التعطن من فرط الركود وفساد العقول قبل الذمم، أحياناً.
أما الشعب، من الأساسي أن يكون تحسين أوضاعه هدفاً أساسياً، للنظام واللاعبين في النور من مختلف الاتجاهات، اعتباره لا يمكن إلا إذا فرض نفسه بالكد والعمل، بالإيجابية والوعي. لا وجود لشعب إذا غلبته الأمية، الأمية متشعبة، أمية القراءة والكتابة، ثم الأمية الثقافية، فالأمية الاجتماعية وصولاً للأمية السياسية. شعب اجتمعت فيه كل صور الأمية يستحيل أن يحفر لنفسه مكاناً، همه الأول لن يتعدي بطنه وروقان دماغه. استمرار الأمية مسئولية النظام في المقام الأول، الأمي سهل القياد، دغدغة مشاعره لعبة مضمونة، تسييره تحدده الظروف والإخفاقات الداخلية والخارجية. العامة هم حلبة الصراع بين النظام وأقلية مثقفة تساندها أوضاع داخلية قاسية وعالم متجدد هبت فيه شعوب كانت مغلوبة علي أمرها.
علي الجميع، حكاماً ومحكومين، فهم هذا الزمن بواقعية، بلا مكابرة ولا عنترية، عالم اليوم والغد للأقوياء، لسنا منهم، لكن هل سنبقي فيه أم سيدهسونا في جريهم للمستقبل؟ لحظة الصدق واجبة، لن تأتي كثيراً،،





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,918,207,935
- الدعوة والوعظ.. ليسا من اللُعب
- الزيف في حياتنا
- هل نفكر؟
- قيمة الوطن وكرامة المواطن


المزيد.....




- هل يقود ماكرون فرنسا للاعتراف بجرائمها في الجزائر؟
- القمة الأوروبية تفشل في تجاوز الخلافات بشأن اللجوء
- غوتيريش: أدعو الأطراف اليمنية إلى الانخراط بجدية في التهيئة ...
- البيت الأبيض يكشف عن استراتيجية جديدة للأمن الإلكتروني
- مقتل تسعة في حادث سير بولاية أريزونا الأمريكية
- متهمة كافانو توافق على الإدلاء بشهادتها
- السعودية.. القضاء يحكم لصالح شابة ضد والدها
- يقظة شعب
- شئ منتن ليس في الدنمارك، هذه المرة
- عاطف خيري ومحسن خالد، لم يكونا أبدا في مهارب المبدعين


المزيد.....

- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت
- سجالات فكرية / بير رستم
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين العرب
- أمريكا: من الاستثنائية إلى العدمية – بانكاج ميشرا / سليمان الصوينع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسام محمود فهمي - لحظة صدق واجبة .. من الجميع