أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فريد الساعاتي - جريمته بشعه لجماعه مقتدى الصدر














المزيد.....

جريمته بشعه لجماعه مقتدى الصدر


فريد الساعاتي

الحوار المتمدن-العدد: 4584 - 2014 / 9 / 24 - 15:28
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



أنا لست بمألف، ولست كاتب، تعبيري ضعيف ولكن إحساسي اكبر ، ماكتب أنا مسؤول عليه ، لااصدق بكل ما اسمع، احكم عقلي وفكري ، تغيرت في تفكيري ، احاول ان أفكر بدون الاستعانة بما يحسه قلبي، وليكن عقلي هو المنتصر فأكون صادقا في كلامي،
ما عرفته هذا هو من احد أصدقائي القريبين جداً لي، هو مسلم مؤمن ونا قد خرجت عن الاسلام، علاقتي به تبرد وتبتعد من خلال نقاشاتي معه عن الاسلام وأمريكا، أحب صديقي ويحبني ولكني اخسره كما خسرت اخرين من أصدقائي المسلمين، نعم خسرت ولكني ربحت نفسي وانسانيتي وضميري
صديقي من بغداد ،من منطقه تسمى مدينه الصدر نسبه لوالد مقتدى الذي قتل على يد مخابرات صدام، كان اسم المدينة قبل هذا مدينه صدام تكريما لصدام، وكان قبلها اسمها مدينه الثورة تكريما للرئيس عبد الكريم، ولا ادري ماذا ستسمى في المستقبل ، أهلها أكثرهم فقراء، وجماعته مقتدى يسيطرون على هذه المدينة ، والحقيقة اكثر هذه المدينة يتبعون مقتدى الصدر ،
عاد صديقي من العراق الى السويد قبل سنتين بعد ان زاره أهله وأقاربه في مدينه الصدر، عند زيارتي له داره بيننا نقاش حول الوضع الأمني في بغداد وقام هو يشيد بدور اتباع مقتدى في حفظ الأمن في تلك المدينة، كنت أنا بالأساس ضد ان يكون لمقتدى اي دور سياسي في العراق،
وحتى يستمر صديقي في مدحه لاتباع مقتى قال لي انهم يمسكون " الخوليه " حسب تعبيره ويضعون الصمغ في طيزهم !!! ، على الفور أجبته : كيف ؟ هذا عمل إجرامي وغير إنساني ، وعندما رأى معالم العصبية على وجهي قام يبرر هذا هذا الشي بان هؤلا ء " الخوليه " يتحارشون بالرايح وبالجاي !قلت له أني لااصدق هذا، هل تريدني ان اصدق انهم يتحارشون بالرايح والجاي في مدينه يحكمها الدين ويسيرها جيش المهدي ! ، ياخي هذا عمل إجرامي وكل إنسان حر باي قطعه من جسمه طالما لايعتدي على الآخرين،
وبعدها جرى صمت قليل لأقل من دقيقه أحسنا بها الاثنين ربما ساعات، فلقد أحسست ماذا بدأ صديقي بالتفكير ! ربما فكر صديقي بأنني قد تحولت الى " الشذوذ الجنسي " على حد تفكيره، عرفت بما هو يفكر، وهو عرف باني قد عرفت بما هو يفكر،
ذهبت الى بيتي، وليفكر بما هو يفكر ،،فلقد قلت رأي عن الأجرام وعن الحرية الشخصيه ،
وعجبي لما يكره الإسلاميون قضيه حب الجنس المثيل، الم يوعد الله المؤمنين في كتابه " غلمان مخلدون " ؟

ويقولون ان في العراق مليونين من الذين يتبعون مقتدى الصدر فأي تخلف وأي أجرام نعيشه
كنت في بغداد السنه الماضيه ، سألوني عنها قلت ان اكثر ما فيها عباره عن حسينية كبيره !!

العراق بصوره خاصه والعرب والمسلمون بصوره عامه يعيشون رده إنسانيه وثقافية ، أكاد أقول لانهايه لها،





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,601,509,187
- احذروا الفيسبوك ! مؤامرة أمريكيه
- ملاحضه للأستاذ عبد الخالق حسين، هل أمريكا دوله استعمارية ؟
- ارهابكم وتخلفكم ليس أمريكيا ، يا مسلمين ويأ عرب
- هل أنا عميل ؟


المزيد.....




- الولايات المتحدة: بدء الجلسات العلنية في الكونغرس لإجراءات ع ...
- تونس: انتخاب زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان
- اكتشاف اتصالات غامضة تشبك الكون
- موراليس: منظمة الدول الأمريكية تخدم إمبراطورية الولايات المت ...
- مصادر حقوقية: إخلاء سبيل طارق الشيخ المشرف على صفحة -علماء م ...
- السويد تعتقل إيرانيا يشتبه في تورطه بقتل "سجناء رأي&quo ...
- إطلاق سراح الناشطة العراقية صبا المهداوي
- ما الذي يجب أن تعرفه عن حركة الجهاد الإسلامي؟
- -بسبب العادات والتقاليد- أردنيات يخشين طلب الحماية من عنف ال ...
- السويد تعتقل إيرانيا يشتبه في تورطه بقتل "سجناء رأي&quo ...


المزيد.....

- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب
- توقيعات في دفتر الثورة السودانية / د. أحمد عثمان عمر
- كَلاَمُ أَفْلاَطُونْ فِي اُلْجَمَاعِيِّةِ وَ التَغَلُّبِيِّة ... / لطفي خير الله
- الديموقراطية بين فكري سبينوزا و علال الفاسي / الفرفار العياشي
- المسار- العدد 33 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فريد الساعاتي - جريمته بشعه لجماعه مقتدى الصدر