أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلال سمير الصدّر - بيدرو المودفار:عن مخرج يلتقط مشاعر المرأة في اقسى الظروف














المزيد.....

بيدرو المودفار:عن مخرج يلتقط مشاعر المرأة في اقسى الظروف


بلال سمير الصدّر

الحوار المتمدن-العدد: 4579 - 2014 / 9 / 19 - 02:19
المحور: الادب والفن
    


ولد بيدرو المودفار عام 1951 من عائلة متواضعة وعندما بلغ السادسة عشرة من عمره ارتحل الى مدريد بقصد التسجيل في مدرسة السينما،غير انه لم يستطع القيام بذلك لأن الجنرال فرانكو امر باغلاق المدرسة...
اخذ بالاهتمام بالمدرسة والمسرح الطليعيين والتحق بفرقة غوليا رودس المسرحية وتعرف فيها على (فيليكس روتائيتا) وكارمن ماورا التي ستصبح لاحقا احد ملهماته...
بيدرو المودفار مخرج سنوي بامتياز،يحقق ويدقق في تصرفات ومشاعر المرأة ولايعترف بالمحرمات او الاشياء المعروفة بالتابوهات،بل هو يعيد تصنيف المجتمع ضمن رؤية ليست خاصة وفقا الى معطياته الحقيقية والتي لاتشكل فيها تلك المعطيات المحرمة اي تابو ولو حتى شكليا،أو حتى تحفظيا كأنه يبرز المشاكل الواقعية والمحن وحتى العقد النفسية من خلال تلك الطبقات السفلى التي عايشها بيدرو جيدا،ومع افلامه الاولى بالكاد لانرى المودفار يعوض في سينما في سينما خاصة،معطياتها الواقعية والشارع والطبقات السفلى والمتوسطة ورجال الدين والعلاقات الجنسية المفتوحة والتي تشكل جزءا اساسيا من حياة تلك النماذج المهتم المودفار بتصويرها وفقا لزاوية معينة وفقا لزاوية معينة،وعلى الغالب فهو يقتنص المشاعر الخاصة والعامة للمرأة في اقسى الظروف،وبالتالي لايمكن القول عن المودفار بانه انتهك محرمات هي بالاساس تقبع في الواقع والمجتمع الأوروبي والاسباني تحديدا،ويمكن القول انه كان جزيئا في نقل كل ما يريد قوله الى الشاشة ومع تحييدنا للعنصر الجمالي للفن ونظرياته فنحن لا نتهمه حتى بالوقاحة.
وبذلك انتقل بيدرو المودفار من انتهاك واقع اجتماعي قد يكون دقيقا من ناحية،ومن الناحية الثانية كان هذا التعبير وهذا الهاجس الذي ظل يشغل بال مخرجنا حتى يومنا هذا ينحو نحو التجريد اكثر واكثر واعتبر هذا انتهاكا ادبيا ليس الا،وهو من هذه الناحية كان واقعيا شرسا غير مهاجم،محللا ناقدا مناصرا غير محايد،بعيد عن الكنايات اراد ان يقول كل شيء بشكله الطبيعي والصحيح،وهو لم يصور الابعاد الجنسية وفقا لمعطيات نفسية معقدة سوى في (مصارع الثيران) بل ظل قريبا جدا من الواقع المعاش من دون ذلك التحليل المعقد والتقليدي في نفس الوقت...
على ان كل الذي قلناه في السابق لايشفع لألمودفار وبداياته التي كانت اكثر من سيئة،مشوشا فوضويا واحيانا سطحيا وهو ان كان واضح الأهداف الا انه كان بعيدا جدا عنها.....
حقق بيدرو المودفار عام 1980 فيلما بعنوان( بيبي وتوم ولوسي واناس آخرين يشبهون امي) عن كوميديا سطحية غير هادفة مشتتة الاهداف غير واضحة القصة تتبعثر فيها الخيوط والمعطيات وهو شيء لم يلفت نظر النقاد اليه،سوى تلك الطفرة في تصوير الواقع الاجتماعي الجنسي تحديدا،ولكن حتى هذا لم يلفت النظر اليه بشكل محسوس.
اما فيلمه الثاني 1982(متاهة الرغبة) فهي عبارة عن كوميديا جنسية مختلطة تعامل الاباحيات بشيء من القبول المطلق،وبالتالي كانت النتيجة فيلما افضل ما نقول عنه حرفيا وليس من باب المبالغة بالسخافة التي لاتستحق المشاهدة.
في عام 1983 حقق بيدرو المودفار(سلوك مظلم) وهو ان كان فيلما متوسط المستوى الفني الا انه يبدو افضل حالا من فيلميه السابقين،بل ربما من الجائز اعتباره الفيلم الأول الذي نلتمس فيه شيئا واضحا من سينما المودفار النسوية القوية والواضحة،وهو فيلم كل ابطاله من النساء ولا وجود للرجال بشكل فعلي مؤثر في الفيلم.
يولاند مغنية النوادي الليلية تفر الى دير للراهبات بعد ان تعطي صديقها جرعة هيروين مختلطة بمادة سامة قاصدة ان يظهر الموضوع وكأنه انتحار وهناك نتعرف بشكل واضح على الهواجس والمشاعر المسكونة داخل كل واحدة من هؤلاء الراهبات التي هن بالاساس عبارة عن نساء مخطئات...
التأكيد البشري على المساواة...كلنا نمتلك محن اخلاقية وشيء من السذاجة حتى لو كنا راهبات،من رغبة مثلية للمرأة الى كتابة روايات رومانسية لا علاقة لها بالواقع ولا بالدين،الى القتل وحتى الوقوع بالحب أو تناول المخدرات او حتى التدخين وكل ذلك بالنسبة لألمودفار لا يشكل اي عائق في ان تصبح راهبا...
عنصر المحبة موجود بالأساس في كل شخص فينا...ولم يهتم المودفار بالسلوكيات كثيرا أو انتقاد التصرفات بالقدر الذي ركز فيه على هذه النقطة من خلال المرأة طبعا في مزيج نادر من كوميديا كانت سطحية في احيان كثيرة واحيانا بعيدة عن الموضوع ودراما لو نظرنا اليها نظر متفحصة فهي قاسية جدا،وميلودرما مبالغ فيها ولكنها شاعرية في نفس الوقت...عابق بشيء اسمه المشاعر
هذا المزيج النادر والرائع لايستطيع تحقيقه سوى مخرج واحد هو بيدرو المودفار..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,584,372
- قبل الثورة 1962 (برناردو برتولوتشي):شخصيات مفعمة بالهم الوجو ...
- البريء1976(لوكينو فيسكونتي): ليس هناك محكمة على وجه الأرض قا ...
- قائمة شندلر1993(ستيفن سبيلبرج):تتويج المذبحة
- عنف وعاطفة 1974(قطعة محادثة)لوكينو فيسكونتي:اقتحام
- موت في البندقية1973(لوكينو فيسكونتي):عن الانسان في اقسى لحظا ...
- الملعونون 1969 (لوكينو فيسكونتي):تشكيل انتقادي حاد لمجتمع نا ...
- الغريب 1968 لوكينو فيسكونتي: اليوم بالنسبة لي هو شيء للمرور ...
- فيلم الموت1962(برناردو برتولوتشي):بين برناردو برتولوتشي وبيي ...
- Sandra1965(لوكينو فيسكونتي):عقدة اوديب الأنثوية
- الفهد 1963(لوكينو فيسكونتي
- روكو واخوته 1960 (لوكينو فيسكونتي):-عن الواقع الاجتماعي الذي ...
- الليالي البيضاء 1957(لوكينو فيسكونتي):شخصيات تقبع في مناطق ذ ...
- نحن النساء 1953 لوكينو فيسكونتي:عن الحب والحياة
- قصة جندي1958(للمخرج الروسي Grigori Chakhraj):مقدمة نقدية لأي ...
- الأجمل 1951(لوكينو فيسكونتي):عندما يحقق فيسكونتي فيلما وعظيا
- الأرض تهتز 1948(لوكينو فيسكونتي):الوثائقية كافضل حل لتصوير ا ...
- عن لوكينو فيسكونتي وفيلم استحواذ والواقعية الجديدة مرة اخرى
- المرأة خلف الباب 1981(فرانسوا تروفو): السينما هي اسلوب سمي ب ...
- المترو الاخير 1980(فرانسوا تروفو):فيلم عن كل شيء
- الحب الهارب1979(فرانسوا تروفو):عن فيلم بطله الاسترجاع


المزيد.....




- 9 جوائز من نصيب وثائقي -سكان الأرض اليباب- للسورية هبة خالد ...
- مطالب بمنح حكم برازيلية جائزة الأوسكار بعد لقطة طريفة
- اعتصام لمنتخبين من كلميم بمقر وزارة الداخلية
- الصويرة المغربية تحيي أيام موسيقى القناوة في دورتها الـ22 وت ...
- الصويرة المغربية تحيي أيام موسيقى القناوة في دورتها الـ22 وت ...
- فضيحة القرن.. 50 مقالا تختزل مسيرة ماركيز الصحفية
- لماذا فنان عربي ضرير لا يمكنه تحديد سعر لوحاته المعجزة (صور) ...
- كتاب -المحاكم الإلكترونية-... دراسة في أنظمتها المستجدة على ...
- رحل بعيدا عن يافا.. سميح شبيب يدفن بمخيم اليرموك
- مشاهير هوليوود يطالبون بتقديم ترامب إلى العدالة بتهمة التواط ...


المزيد.....

- الاعمال الشعرية الكاملة للشاعر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلال سمير الصدّر - بيدرو المودفار:عن مخرج يلتقط مشاعر المرأة في اقسى الظروف