أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فايز الخواجا - من مذبحة اوسلو الى مذبحة غزة....................(9)














المزيد.....

من مذبحة اوسلو الى مذبحة غزة....................(9)


فايز الخواجا

الحوار المتمدن-العدد: 4566 - 2014 / 9 / 6 - 16:25
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في السابق قلنا ان حركة فتح شكلت السلطة ومؤسساتها وادواتها اما من الذين قدموا من الخارج او من الذين امتطوا حركة فتح على اعتبار انها حزب السلطة فيها المال والجاه والنفوذ والعلاقات وشهوة الحكم مع بعض الذين كانوا متذيلين للحركات الاخرى والذين شعروا ان بامكانهم الحصول على الفوائد والمغانم.............
وللاسف الشديد تم التعامل مع هذا الشأن من خلال اقصاء معظم الكفاءات المدنية والمهنية واصبحت المؤسسات عبارة عن اماكن للجهل والشللية وتحقيق المصالح...
طبعا حركة حماس كانت خارج المؤسسات وخارج هياكل السلطة وحاولت ان تمارس المقاومة ضد الاحتلال ولكن للاسف بناءا على التزامات السلطة في اوسلو فان المقاومة هو عمل ارهابي... من جهة ومن جهة اخرى فان البعض قد صدق ان اسرائيل سوف تنفذ اتفاق اوسلو اذا اثبت الشعب الفلسطيني انه مؤدب ويريد السلام وان السلطة ايضا غاية في الادب تجاه الامن الاسرائيلي وما عليها الا ان تشارك في حمايته.....
هنا حدث الاستقطاب بين تيارين..................
تيار السلطة وحركة فتح
وتيار حماس وشعار المقاومة
ومع هذا الاستقطاب حدث الاحتقان بين السلطة ومزاج الناس وقناعاتهم ان هؤلاء الذين وقعوا اوسلو وبنوا السلطة هم في دائرة مصالحهم فقط وانهم قد تخلوا عن الوطن وعن حقوق الشعب الفلسطيي التاريخية.... وما عزز هذه القناعات ان السلطة لم تستطع ان تبن نموذجا محترما لا على مستوى مؤسسة ولا على مستوى افراد وعلى على مستوى اداء....
وحدث الاستقطاب ليس بين حماس وفتح وانما بين الثقافة الوطنية الملتزمة وبين ثقافة اوسلو واصبح اعلام اوسلو يعمل ليل نهار لاقناع الناس ان السلام قادم وان الدولة الفلسطينية في الطريق ولكن"الارهاب" يعطل هذا..!!!
انا سمعت هذا الكلام من مسؤول من جماعة اوسلو طبعا هو لم يقصد الارهاب لدولة الاحتلال ابدا انما بقصد لا المقاومة فقط وانما الثقافة الوطنية التي تقوم على وعي المواطن الفلسطيني بحقوقه وتاريخه وحياته ومستقبله!!!!!
طبعا انا اتحدى ان يقول مسؤول صهيوني في العمل مثلا ان الليكود ارهابي اتحدى ولكن استطيع ان اسمي هذا اختراقا فكريا وذهنيا ووطنيا ولا اريد ان اقول شيئا آخر لان التاريخ هو الذي سيقوله......................
وقامت الانتفاضة الثانية بدايتها غير مسلحة ثم اصبحت مسلحة واشتركت فيها تقريبا كل الفصائل واستمرت من 2002 الى 2004 ولم تسجل اي تقدم او اي تطور يذكر في الاتجاه الصحيح للصراع مع الاحتلال واعتقد ان ذلك يعود الى الاسباب التالية حسب راي المتواضع:
1_ان الكثافة السكانية للضفة الغربية والتصاق اكثرها مع المستوطنات قد جعل قواعد الاشتباك لا تصب ابدا في صالح حياة الفلسطينيين حتى على المستوي اليومي
2_ان الفئات التي حملت السلاح ليست في مستوى الصراع ابدا لا على مستوى الوعي الفكري او الوطني ولا على مستوى الاداء القتالي لانهم في معظمهم عانوا من فشخرة حمل السلاح وايضا التطاول على حقوق الناس وحقوقهم بل ان اعراضهم وهناك الكثير من الحوادث وانا اتكلم عن قاعدة اما من رحم ربي فله رفع القبعة وكل الاحترام واذا استشهد له كل الرحمة
3_ لم تكن هناك قيادة مركزية قادرة على الصبط والربط ومن ثم استفحلت الاخطاء وزادت وهذا ما خلق تماملا كبيرا بين الناس واصبح هؤلاء عبئا على الناس واصبحوا يطلقون عليهم طخخي اعراس...
وكان من نتائج ذلك.....................................
اجتياح المناطق ا للسلطة وهنا كشف المستور...
حدثت اغتيالات لكثير من النشطاء في الضفة الغربية وهذا له دلالات...
حدوث اعتقالات واسعة وعمليات نفي للخارج....
وحوصرت المقاطعة في رام الله..
واخذ الشعب الفلسطيني في البكاء والعويل
والعرب ينظرون بعيون ميته
والعالم لا يملك شيئا يقدمه
وتوفي ابو عمار ونسجت حول وفاة هذا القائد الروايات والحكايات
وتذكرت كم حاولت المخابرات الامريكية الوصول الى هوتشي منه!!!
ولكن!!!
وبعد ذلك قال الفلسطينيون
لا بد من انتخابات جديدة
وحكومة جديدة
وهنا تكو حماس على الخط..
في انتخابات جديدة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,468,011,927
- تجريف المجتمعات العربية من الاحزاب السياسية والقوى المدنية
- من مذبحة اوسلو.............الى مذبحة غزة وقفات وتأملات.....( ...
- من مذبحة اوسلو... الى مذبحة غزة وقفات وتأملات...-7-
- من مذبحة اوسلو..............الى مذبحة غزة وقفات وتأملات..... ...
- من مذبحة اوسلو....الى مذبحة غزة....(5)
- من مذبحة اوسلو............الى مذبحة غزة...(4)
- من مذبحة اوسلو... الى مذبحة غزة........(3)
- من مذبحة اوسلو... الى مذبحة غزة.............(2)
- من مذبحة اوسلو الى مذبحة غزة......... وقفات وتأملات.....(1)
- تصحيح الوعي الديني............ للمسلم واقباله على الحياة.... ...
- تصحيح الوعي الديني...للمسلم واقباله على الحياة.............. ...
- التحالفات السياسية لها شروط ايها البعثيون العراقيون...!!!
- القومية العربيةضد-القومية اليهوديةووليدها اسرائيل-!!!
- الشعوب ومشاريعها السياسية
- الصراع بين المفهوم التاريخي والشرعي للخلافة................. ...
- الصراع بين المفهوم الشرعي والتاريخي للخلافة..............(2)
- الصراع بين المفهوم التاريخي والشرعي حول-الخلافة-............ ...
- الوعي القبلي والنص الديني المقدس


المزيد.....




- سفير طهران في بريطانيا: ناقلة النفط الإيرانية تغادر جبل طارق ...
- تحالف المعارضة السوداني يحدد أعضاءه الخمسة في مجلس السيادة
- خطأ في نظام السلامة يتسبب في إغلاق وحدة محطة نووية روسية
- رجل يقتل نادلاً بمطعم في باريس لتأخره في تقديم شطيرة
- تحالف المعارضة السوداني يحدد أعضاءه الخمسة في مجلس السيادة
- خطأ في نظام السلامة يتسبب في إغلاق وحدة محطة نووية روسية
- في مصر.. الطائرات الورقية رزق للكبار وفرحة للصغار
- ردا على انتهاكات الأقصى.. الأردن يستدعي سفير إسرائيل
- بعد تصريح باكستاني... أفغانستان تتهم -إسلام آباد- بـ-سوء الن ...
- نتنياهو يهدد بشن حملة عسكرية واسعة على غزة


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فايز الخواجا - من مذبحة اوسلو الى مذبحة غزة....................(9)