أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم سمو - شنكال أُسقِطَتْ ( 1 ) : الدعيُّ والمُحَزَب الايزيدي لدى هولير..اين ؟














المزيد.....

شنكال أُسقِطَتْ ( 1 ) : الدعيُّ والمُحَزَب الايزيدي لدى هولير..اين ؟


ابراهيم سمو

الحوار المتمدن-العدد: 4563 - 2014 / 9 / 3 - 17:47
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    





شنكال أُسقِطَتْ




( ١-;---;-- )

الدعيُّ والمُحَزَب الايزيدي لدى هولير..اين ؟


ابراهيم سمو

ibrahimsemo@hotmail.de



جدلية البيضة والدجاجة ،ماتزال تخيم، على فكر بعض ،من تستهويهم السفسطة ..دفعا لكل لبس، وان فسد حزب كردي هنا، او أُفْسِدَ بمعنى تخاذل او فتك آخر هناك ،حيالها فالايزدياتية والكردياتية ؛وليس الحزبياتية ،وجهان لعملة واحدة ..تلك مسلمة نظرية تكاد بفعل تهميشها والتركيز على الحزبياتية ان تزول اوتُهَشَّم ...
لكن شنكال وابادتها الاخيرة ،وبعيداً عن كل نظرية او مُسلَّمة نظرية ،عرّت الحقائق كلها ؛حيث ورقةُ التوت سقطت ،ولم يعد لأحد من القائمين على ،او المنظرين، او المروجين ل الاحزاب الكردستانية السليطة ،على الرقاب ،ان يرائي - مُتملِقا- بجودة الايزيدي كرديا ،وان يحتال على مشاعره؛ فيصفه ب " الرَّسَن " اي : الاصيل. كيما يسحب البساط من تحت "رَسَنِهِ"؛ فيستجره الى مآربه الحزبوية والضيقة الاخرى ..الادعاءات ماعادت تنطلي ،والحقائق تكشفت ، حتى لدى غير المبصر ،ولكون الوضوح عمّ، على المقاصد والنوايا، بما لا يحتمل الغموض ،او يقبل الشك ،فان لسان الحال يتساءل : ما بالُ المُحزَب الايزيدي، لدى هولير ،وكذلك الدعي هناك ،بكل صوره وصفاته وتلاوينه وتعرجاته المتنوعة ،لا يتحرك ..هل ينتظر اباداتٍ ادهى فظاعة ، تُحركه فيخرج عن قمقمه ...اين مارد القمقم هذا ، من اسباب فرار القوة العسكرية والاستخبارية والحزبية ،التي اتُخذت في حزبه ،حين استشعار الخطر، عن شنكال بلا ادنى طلقة دفاعية..هل صوّتَ - ندخل على الله -
ماردنا المنتظر خروجَه ،كذلك على قرار الفرار ،ان لم يكن ،فصمته يضاهي التصويت ،بل يدخل في خانة التأييد ..ثم اين هو من استسباء حرائره ؛من امهات وصبايا، ومن قتل الاطفال والشيوخ والثكالى ..اين هو من اهلنا بين ايدي الطغاة، في خيارات احلاها الدعشنة ،واوسطها بتر الرأس والتمثيل حيا بالاعضاء ..اين هو من التهجير واستبدال الديمغرافية، لاسباب حزبية او بالاحرى عائليةفي حزبه او شريك حزبه في الحكم..هل صوّت مادام رأيه مهماً لدى قواده على الديموغرافية المنوى استقدامها بعد المُستفرَغة ..اين هو وايزيديوه ،يفترشون بمئات الالوف ،شوارع وازقة وخانات وقرى ودساكر هولير ،وزاخو ودهوك والسليمانية والجزيرة في روج آفا ،ثم في آمد وسلوبي وسواهما من اراض مستقبلة ، ويجوبونها -وهم الاشراف - كالمتسولين واصحاب بغايا ..الايحرك كل ما تقدم ولم يتقدم فيه حَراكاً.. ام انه مايزال ممغنطا ،بتفاصيل وصيغ صرف" الدفاتر " من الدولارات وتخريجاتها، او انه تعهد لأُولي امره الحزبي بالمواظبة على السكوت لقاء امتياز او منصب اوجاهة او وظيفة او قطعة عقار او شقة سكنية اوسيارة من نوع " ليلى علوي "مثلا...هل استفاق المارد الايزيدي، المُحزَّب في قمقم حزبه او أُفيقَ ..ان لم ..فلا داع ،ف" ما فاز الا النُّوَّم ".





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,583,100
- آل البرزاني × شنكال = مسؤولية - مساءلة
- همسات عن شنكال لأذن هولير
- اقلياته تفنى والاسلام يرضى
- شنكال..جدتي والبرزانية
- سنجار لالش اوكردستان ( مامش ) فعراق داعش
- روج آفا سورية في البرلمان الاوروبي
- اللاجئون السوريون و..ضيافة الجوار
- قانون الانتخاب الرئاسي في سورية ..وقراءة
- السيادة وتنحياتها ..معادلات من خُلاسة فمتلونة
- المرأة..وجندر جنس
- الربيع العربي ... انظمة من ملح وثورات من ملح
- جافة ....جهفة ..جهفاهُ نكسة في واقع، ...
- تل ابيض.. امارة صَعْلَك
- اللاجئون السوريون بين سندان الضيافة التركية و مطرقة ...
- ثورة مَطارين ...أوان القيامة قصص قصيرة جدا
- -وليدو -،- شيرينة- ... ثورة غرقى . دمعة من واقع قصيرة
- هو..ميكي وأنا ومضة قصيرة
- بَكْمَز وشَلاش ..ثم عشائريات فضاءات قصيرة جدا
- كامبٌ.. ويوميات قصص قصيرة جدا
- على أرض الثورة ...عاهرتان وعفيفية قصة قصيرة جدا


المزيد.....




- إطلاق نار على اريتري في ألمانيا -بسبب لون بشرته-
- من تونس.. السراج ومسؤول أميركي يؤكدان أهمية وقف القتال بطراب ...
- -آبل- تدفع مليار دولار لاقتناء تقنيات جديدة للهواتف!
- بسبب FaceApp.. مشروع قانون جديد أمام الكونغرس
- متحدث عسكري أميركي للجزيرة: ربما أسقطنا طائرة إيرانية مسيرة ...
- حالة تأهب قصوى في مقاطعة -أمور- الروسية بسبب الفيضانات
- الكتاب الأبيض الصيني: بكين تؤيد فرض حظر كامل على الأسلحة الن ...
- الدفاع الصينية: لم تنتهك الطائرات الروسية والصينية المجال ال ...
- السودان: حزب التحرير يطالب بإقامة دولة الخلافة
- جمال كريمي بنشقرون : لا ديمقراطية ولا تنمية دون تعليم في الم ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم سمو - شنكال أُسقِطَتْ ( 1 ) : الدعيُّ والمُحَزَب الايزيدي لدى هولير..اين ؟