أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نوئيل عيسى - كفانا انتصارات الاهية وهمية وعلينا البدء بصنع السلام وترسيخ اوزاره في كل عالمنا العربي














المزيد.....

كفانا انتصارات الاهية وهمية وعلينا البدء بصنع السلام وترسيخ اوزاره في كل عالمنا العربي


نوئيل عيسى
الحوار المتمدن-العدد: 4548 - 2014 / 8 / 19 - 20:28
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


غزة الجريحة وشعب غزة المغلوب على امره والحرب المقدسة التي يشعل اوارها قادة حماس والقسام للتغطية على مايحدث في قلب اي دولة عربية من جرائم ترتكبها عصابات الاخوان المسلمين وداعش او ليعاقبوا هذا الشعب الجريح لانه انتفض ضد ارادتهم الباغية المجرمة . اقول وبكل صراحة كفانا النفخ في انساننا لانه على وشك الانفجار والتلاشي والتحول الى اشلاء كما يحدث اليوم في غزة . ان مانعانيه من خذلان سببهه اننا نحسم خسائرنا بانتصارات وهمية حقيرة بداءها المشبوه احمد سعيد من صوت العرب ابان العدوان على مصر العروبة بالسبعة وستين فادخل الجيش المصري في تل ابيب وكان محق لان تل ابيب كانت قد دخلت القاهرة وبكل سهولة وبدون مقاومة والشكل الاخر حرب صيف 2006 عندما حققت المقاومة اللبنانية الانتصارات الالاهية وشعب الجنوب مقدمته كانت على مشارف دمشق استقبلناهم بكل اسى وكانوا مثخنين بالجراح ومؤخرتهم تزحف على ارض الجنوب ووسطهم كان يتلوى الما على مشارف بعلبك وبقيتهم تبحث عن مكان امن من قصف العدو الصهيوني ناهيك عن القتلى والمعوقين وصاحب القدس الاثول في احدى افتتاحيته كان يصرخ باعلى صوته ان الله قد ذكر حسن نصر الله في كتابه ( وجئناكم بنصر من الله الخ ) الخ الخ الخ مما افقدنا حس الانتصارات الحقيقية وجعلنا نصنع هزائمنا بايدينا لاننا بتنا قد ازمنا على الهزائم انها انتصارات الاهية وبشكل لايقبل اي جدل ان الهزيمة هي رب الانتصار . وفي غزة في الحرب السابقة ايضا خرج خالد مشعل وهنية وعصابات القسام مهللين مستبشرين انهم حققوا مع اسرائيل اروع انتصارات عرفها التاريخ البشري لانهم منعوا اسرائيل من الوصول الى اوكارهم والكل كان يعرف ان اوكارهم بما فيها قادتهم من هنية الى خالد مشعول كانوا في مقام من عشرة نجوم يحتسون اروع انواع الخمور الاجنبية التي يصنعها الكفار ويضاجعون اجمل قحبات التاريخ العالمي الخ في احدى العواصم العربية واليوم يعيدون نفس القصة على نفس الاسطوانة المشروخة والشعب الغزاوي المغلوب على امره يئن تحت وطئ الجراح الثخينة التي تبصق بوجه خالد مشعل وهنية وكل القيادات الحقيرة التي تهلهل كذبا وبهتانا لانتصارات وهمية قميئة ناهيك عن الخراب والدمار الذي لحق بغزة كالعادة الخ ولاتنسوا ان تسالوا قادة حماس من خالد مشعول الى هنية الى بقية قادة حماس والقسام الى اين نقلوا عوائلهم قبيل ان يشعلوا نيران الحرب وابقوا على شعب غزة المغرر به تحت نيران العدو الصهيوني والكل يعلم ان هذا كان عقاب حماس والقسام لشعب انتفض ضد هذه العصابات يريد الحرية فاشعلوا نيران هذه الحرب لتؤدبهم الى الابد وتمنعهم من معارضة اولياء الله الفاسدين الخ مسكين شعب غزة على الظلم والظلامة التي يعيشها .


نوئيل عيسى





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,097,054,821
- من هو عدو الله والانسان ؟
- -الاستشراق الجديد-.. ما بين -القاعدة- وربيع -الحرية-
- الذكرى الواحد والخمسين لليوم الثامن من شباط عام 1963المشؤم
- عناوين مثقلة بالمعان الانسانية تستخدم اليوم ضد الانسانية مثل ...
- لنقف صفا واحدا لدحر نموذج الجحيم العربي القذر ومنعه من التغل ...
- ماذا وراء نصرة الاخوان المسلمين والاسلام المتطرف في مجتمعاتن ...
- يجب على المنظات الانسانية حكومية ومدنية الضغط على المجتمع ال ...
- تغيير مسار الخراب العربي الى عمار عربي حقيقي .
- هل تمتلك حكومة مرسي اي شرعية لوجودها ؟
- مسلحون يلاحقون للمستشفى ناجيات من تفجير بباكستان
- ثورة نوروز الشعوب المحبة للسلام والحرية والانعتاق من الطغيان ...
- التحرش الجنسي
- ماذا يراد من حكومة المالكي ؟ الركوع لارادة الارهاب ! ام التخ ...
- انتهاء اعمال المؤتمر الاسلامي
- هل يجوز للقرضاوي دخول الاراضي العراقية ؟؟؟؟
- مليار شهيد ولن نصبح للبعثيين والاخوان المسلمين عبيد .
- اخلعوا محمد مرسي والاخوان المسلمين المجرمين الى الجحيم وبئس ...
- مبروك لشعب فلسطين وقادة فتح بانتصارهم الذي حققوه اليوم رغم ا ...
- لابديل عن الحكومات العلمانية كحل لمشاكل الشعوب العربية الاسل ...
- العلمانية مشروع حياة هانئة لكل الشعوب


المزيد.....




- بابا الفاتيكان يدين بشدة هجوم -ستراسبورغ- الإرهابي
- هيكل أورشليم كمركز مالي عند اليهود القدماء وهيكل الاقتصاد ال ...
- وزير خارجية تركي أسبق يدعو أنقرة عدم اعتماد الطائفية في السي ...
- في مصر، لا يزال ثلث الشعب يميل إلى جماعة -الإخوان المسلمين- ...
- سامان عولا.. ملهم المعاقين بأربيل ومرشدهم الروحي
- ترميم معابد اليهود بمصر.. صفقة القرن تتسلل عبر التراث
- الوطني الفلسطيني: حملات التحريض ضد «عباس» ترجمة للتهديد والض ...
- لمواجهة الحرب الناعمة... -حزب الله- يطلق لعبة -الدفاع المقدس ...
- -الإنتربول- يكفّ البحث عن القرضاوي
- الأردن.. الإفراج عن صحفيين اتهما بـ-الإساءة للسيد المسيح-


المزيد.....

- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي
- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نوئيل عيسى - كفانا انتصارات الاهية وهمية وعلينا البدء بصنع السلام وترسيخ اوزاره في كل عالمنا العربي