أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - مالك بارودي - خواطر لمن يعقلون - ج27














المزيد.....

خواطر لمن يعقلون - ج27


مالك بارودي

الحوار المتمدن-العدد: 4518 - 2014 / 7 / 20 - 10:55
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



1..
في نهاية الأمر، المسلم الحقيقي المطبّق لقرآنه وسنّة نبيّه ليس إلا مجرّد آلة متخصصة في شيئين إثنين لا ثالث لهما: القتل والجنس في الدنيا، من أجل الفوز بالخلود والجنس في وكر الدّعارة الإلهي بعد الموت. ثمّ يأتي المسلم ويتّهم الملحد بأنّه لم يُلحد إلا لإشباع "رغباته شهواته الجنسيّة كالحيوان"... لكن من هو الحيوان الحقيقي؟ ولو كان الملحد يبحث عن إشباع رغباته الجنسيّة، فهل يُعقل أن يترك دين النّكاح الذي فيه كلّ شيء مباح (من الزواج بأربع إلى ملك اليمين والسبايا وزواج القاصرات والرّضّع وإرضاع الكبير ونكاح المتعة وجهاد النّكاح، وكلّ هذا صحيح وعليه أدلّة واضحة من القرآن والسّنّة، دون الحديث عن أنواع "الزّواج الجديدة كالمسيار والمطيار والفرند وغيرها ممّا تفتّقت عليه أدمغة "علماء" النّكاح الأجلّاء)؟ لو كان الجنس أوّل وآخر هموم الملحد لتعلّق أكثر فأكثر بالإسلام ولعضّ عليه بالنواجذ، كما يقال... أفلا تعقلون؟

2..
المشكلة الكبرى في العقليّة العربية الإسلاميّة الحمقاء تظهر عندما يحدث عمل إرهابيّ قامت به جماعة إسلاميّة إرهابيّة فتُحضّر برامج في القنوات التلفزيونيّة والإذاعات للحديث عن الإرهاب والتّنديد به وبمقترفيه ويُستدعى لحضورها شيوخ مسلمون يحدّثون المشاهدين والمستمعين بالقرآن والسّنّة والسّيرة... الإرهابيّون ما كانوا ليفعلوا ما فعلوه من إرهاب لو لم يكن موجودا في القرآن والسّنّة والسّيرة واضحا وضوح الشّمس في كبد السّماء، ويتمّ حشوه في أدمغة النّاس في المساجد وفي البرامج التربويّة في المدارس وفي البرامج التلفزيونيّة، إلخ... لذلك، فحضور الشيوخ للتنديد إستنادا على النّصوص الإسلاميّة الإرهابيّة بما جنتهُ نفس تلك النّصوص الإسلاميّة الإرهابيّة على النّاس ليس إلا تعويما للمسألة وإستغفالا وإستبلاها للمشاهدين ومساهمة من شيوخ المزابل في لعبة خداع كبيرة لن تنتهي إلا حين يجدُ المشاهدُ نفسه مكان الضّحايا الذين كان يراهم على شاشة التلفزيون ويرى صورهم في الصّحف. وكأنّك تأتي بجرذ نتن من أعماق مجاري الصّرف الصّحّي ليلقي محاضرة حول النّظافة...

3..
قال لي أحد مغسولي العقول على الفيسبوك ذات مرّة، في سياق حديث عن الآية السّافلة "إنّما المشركون نجس": كلمة نجس ليست شتيمة بل هي وصف للمشركين لما فيهم من نجاسة في التفكير وفي البدن." فأجبته: "سأوافقك الرّأي. هي ليست شتيمة بل وصف. لكن، ألم يكن والدا رسولك المزعوم مشركين؟ إذن، فهما نجس أيضا. وهذا وصف وليس شتيمة. وبالتّالي، يصبح إبنهما، أي محمّد، إبن نجس أو إبن أنجاس. وهذا أيضا وصف وليس شتيمة." ففتح عليّ مخاطبي حنفيّة من الشتائم الصّريحة... خلاصة الحكاية: كلّما فكّر المسلم في دينه بالمنطق أوقع نفسه في فخّ، فالإسلام والمنطق شيئان لا يلتقيان حتّى في أحلام المجانين.

4..
من المضحكات المبكيات أنّ الإرهاب موجودٌ بصفة حصريّة في بلاد المسلمين وأنّ مصدره كتب الإسلام (القرآن والأحاديث والسّيرة والفقه) وأنّ من يقوم به هم مجموعات من المسلمين الحافظين للقرآن الملتزمين بتعاليمه والمستشهدين بآياته، ثمّ يأتي شخصٌ معتوه ليقول: "الإرهاب لا دين له!"... لا يا عزيزي، الإرهاب إسلامي مائة بالمائة... وإذا كان الإرهابيون المسلمون من القاعدة إلى داعش لا يمثّلون الإسلام، فإعلم أنّه لا وجود لشيء إسمه "إسلام"، إلاّ في عقلك المريض...

-----------------------
الهوامش:
1.. للإطلاع على بقية مقالات الكاتب على مدوّنته:
http://utopia-666.over-blog.com
2.. لتحميل نسخة من كتاب مالك بارودي "خرافات إسلامية":
http://www.4shared.com/office/fvyAVlu1ba/__online.html





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,861,956
- خواطر لمن يعقلون - ج26
- خواطر لمن يعقلون - ج25
- خرافات إسلاميّة - بين رفض المسلمين لسنن رسول الإسلام وتفاهة ...
- خواطر لمن يعقلون - ج24
- خرافات إسلاميّة - أدلّة بسيطة على أنّ القرآن محرّف
- خواطر لمن يعقلون - ج23
- أكاذيب قرآنيّة مفضوحة - هل أرسل الله رسولا أو نبيّا لكلّ أمّ ...
- عن الإسلام ونزعته الإستعماريّة الإستيطانيّة والإرهاب وإنعدام ...
- خواطر لمن يعقلون - ج22
- داعش وبيانها الأخير حول جهاد النّكاح على سنّة ربّ الرّمال ور ...
- خرافات إسلاميّة - صكوك الغفران وبيع الجنّة في الإسلام - ج2
- خرافات إسلاميّة - صكوك الغفران وبيع الجنّة في الإسلام
- أليس إرهابيّو داعش، رضي الله عنهم وأرضاهم، خير خلف لخير خلق ...
- خواطر لمن يعقلون - ج21
- صدام حسين وخرافة القرآن: وما قتلوه وما شنقوه ولكن شبّه لهم
- فضح بعض أكاذيب الكاتب سامح عسكر الواردة في مقاله -حقيقة الحج ...
- خواطر لمن يعقلون - ج20
- خواطر لمن يعقلون - ج19
- كتاب رياض الصّالحين في سيرة مسلم بن حبيب خاتم الأنبياء والمر ...
- فصول من مغامرات عاهات الثورات الزائفة: مفتي الجمهورية التونس ...


المزيد.....




- نيوزيلندا بعد المذبحة.. لماذا البطء في محاكمة منفذ جريمة الم ...
- نائب أردني: أوصينا بطرد السفير الإسرائيلي ردا على اعتداءات ا ...
- بعد نصف قرن من الغياب..عودة الأقباط إلى السياسة السودانية عب ...
- بعد رحيل الأب الروحي.. هل حققت تفريعة قناة السويس أحلام مميش ...
- إسلاميو السودان أمام اختبار مراجعة تجربتهم
- رئيس الوزراء الفلسطيني: الاحتلال الإسرائيلي يعمل على تغيير ا ...
- القبض على رجل -هدد بإطلاق نار- على مركز يهودي في ولاية أوهاي ...
- ترامب: نعقد مفاوضات جيدة جداً مع حركة طالبان
- الخارجية الأردنية تستدعي السفير الإسرائيلي لإدانة انتهاكات ا ...
- ثلاثة قرون في صقلية.. كيف دخل الإسلام إيطاليا ولماذا انهزم؟ ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - مالك بارودي - خواطر لمن يعقلون - ج27