أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هديب هايكو - الخليفة: لا أشتريكَ إلاّ وهيَ مَعكَ!














المزيد.....

الخليفة: لا أشتريكَ إلاّ وهيَ مَعكَ!


هديب هايكو

الحوار المتمدن-العدد: 4499 - 2014 / 7 / 1 - 19:47
المحور: الادب والفن
    


“نحن” أعني: آنهْ!، جاي و«مَسرور» سَيَّاف «هارون الرشيد» وَيَّانهْ

“أبو بكر البغدادي” الخليفهْ... (أنا إبراهيمكم!)، وهو يلينا

والسيف أصدق (رطينا!).. تبايعوا؟.. تسلموا! دُنيا ودينا.

ففوق سيفنا الرايهْ..، بلون

فعالنا السودهْ، حمرا تبدو حينا

إذا ما ترتوي، نرويها “نحن”

بمذبح كمقامِ أبينا!...

سَميّي، هادم أصنام الكعبهْ...

والحجر الأسوَد “نحن” أبينا

ألاّ! لا نعبد الأحجار طرّا

تضعضعنا و“نحن” ماونينا

ألاّ! لا يجهلن أحد بدين

كطين داف كرم أندرينا

، عجين بـ(نينوى) شرقي شام

فشكًّل مِنْه ما كان طحينا!..

*** *** ***


يابو «مَسرور» الذين فوگَ

روسهم (جمدانهْ)

ويا شيخ «تميم التميمي» الفوگَ راسهْ

الحضينهْ

او (حجي) بني مالك ابچهرتهْ

الحزينهْ

آنهْ (داعش) جاي حجي المكهْ

والمدينهْ

ابصدر (دعوة) الإسلام، والحديبيّة چاي خانهْ

مقصدي أكسر الأصنام، أجلد الإبن الذين..

مِن المِتعهْ والمِسيار او سِفاح امقنينهْ

واللواتي البواكي ابصوت واحد: شمسَويهْ آنهْ؟

تضربني بالخيزرانهْ!

والشاهد الزور، أجلدهم، أشتريكم واشتريت العصا “نحن” يعني آنهْ!.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,472,414,335
- المُحدَّث و حَمَهْ
- المُحدَّث: قل «هَوي» ولا تقل «هَوى»!
- جواد حجيرة الشام
- پوليش، بوش، و هوش يار!
- فَيْحَاءُ
- عشية الجمعة القمرية ذكرى انتفاضة شعبان الشعبية
- الشاعر «عبدالحسين الهنداوي»
- إلى سمسار السَّعودي التويجري
- مَخْبَزُ أبُ إسْراء- ريْفُ دِمَشق
- ليتَ لجارة الحجيرة إسْراء أبٌ أبيّ (جواد)
- كاظمة تبغددي!
- أميرُ الظَّلامِ نظرَ لِعَطْفِهِ وشَمَمَ بأنْفِهِ
- «داريوسُ جمشيدُ» التليدُ
- صاحباي جمشيدُ و أحمدُ
- تفسير الجواهري
- أَيّار شاعِر الشُهورِ
- آية الكرسي
- عبد ريائيل
- نخلة الله خَصَّبَها الفحل حَسَبُها الشيخ جعفر
- حصاد موسم الإنتخابات


المزيد.....




- بعد 20 عاما من أول أفلامه.. ماتريكس يعود بجزء رابع
- -عندما يغني لوبستر المستنقعات الأحمر- تتصدر نيويورك تايمز
- من هو الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ؟
- كيف يواجه الآباء استخدام الأطفال المفرط للشاشات؟
- مستشرق روسي يحوز جائزة أدبية صينية
- سيرة شعرية مليونية.. ماذا بقي من تغريبة بني هلال؟
- -دخل للمعسكر وسحبه بعيدا-.. دب يقتل فنان فرنسي
- موسيقى في العالم الافتراضي
- شاب لبناني يضيف ابتكارا جديدا لعالم التصوير السينمائي
- تأسيس أكاديميتين للفنون في السعودية


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هديب هايكو - الخليفة: لا أشتريكَ إلاّ وهيَ مَعكَ!