أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريم شاكر الاحمدي - الأوضاع الجديدة في العراق














المزيد.....

الأوضاع الجديدة في العراق


ريم شاكر الاحمدي

الحوار المتمدن-العدد: 4480 - 2014 / 6 / 12 - 15:39
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



نقلا عن البي بي سي الأنكليزية.. المدن البيضاء التي رفعت الراية البيضاء للقوات الأمريكية ولم تطلق طلقة واحدة من أية مدينة بدءا من مدينة الموصل وتكريت والأنبار..رغم إن القتال الضاري قد جرى في مدن الجنوب والوسط. عام 2003. المدن البيضاء كانت تمتلك السلاح والعتداد الذي خزنه صدام فيها ومن البديهي لم تمتلكه مدن الجنوب
كيف يقاتل الجيش العراقي داعش التي تتألف من عتبة السشمس وداعش وقوات الحرس الجمهوري الصدامي.بالإضافة الى .أهالي المدن البيبضاء التي خانت الجيش العراقي خيانة تارخية لا مثيل لها في تاريخ العراق ! فإذا كان المقاتلون ألف مقاتل إفتراضا فقد أنضمت معظم العشائر في الأنبار تقاتل مع داعش والبعث ومقاتلين من العرب.. هل من الممكن ان يقابل الجندي العراقي أكثر من ثلاثة ملايين في الأنبار وأكثر من خمسة ملايين في الموصل؟ وهذا يدل على غياب كامل للحقيقة من قبل القيادة العسكرية للجيش العراقي مع خذلان أمريكا للجيش العراقي والبيش مركة القوات الكردية التي أستطاعت إحتلال نصف الموصل وإحتلال كركوك بإكملها.. وهذا يؤشر شاهدا تاريخيا لخيانة عرب المدن البيضاء للعراق ولعروبة العراق..الحكومة العراقية أخطأت بإقحام الجيش العراقي في مستنقع الخيانة..ومجمل القول إن التقسيم سيتم على أيادي سكان المدن التي تنمرت على الجيش العراقي والذي أطلق عليه جيش الهالكي لأثارة الحماس الطائفي على حساب الهوية العراقية.. إإن تقسيم العراق الى ثلاث دول يبدو هو ما تؤول إليه الأوضاع السياسية في العراق...إذن على عشائر المدن في الوسط والجنوب أن يستعدوا للحرب الطائفية.. فلم يهزم الجيش العراقي من مقاتلي البعث وعتبة الشمس( جبهة النصرة ) وداعش وإنما في واقع الأمر هزمته الخيانة من أهل الموصل وصلاح الدين والأنبار فالجيش العراقي يقاتل قريشا ً في الأمة التي طابت لها العمالة للغرب واسرائيل وعلى رأسها السعودية وقطر وللحقيقة إن المعركة طائفية لعب حزب البعث المحضور على عواطف المدن البيضاء وأجاد لعبته ولربما لا تنتهي بحلم الحلف المعادي لروسيا والصين إلا بتقسيم إيران





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,514,080,547
- قال الإمام علي (ع):لو سكت الجاهل ما أختلف الناس(وإلى الوقف ا ...
- العقائد الدينية الإسلامية تباع وتشترى وتحتاج الى النصرة؟
- كم يطيرُ من عش الواق واق
- هل أنَّ الإسلام دين الطغاة من العرب ووعاظهم؟
- كن صديقا لاخيك العراقي قبل غيره
- نعم للدولة المدنية (التيار المدني الديموقراطي (232)لا لتسيس ...
- االحالمون في «أقلمة» العراق (وفيق السامرائي )وبين حرب الأقال ...
- لك الله يا عراق
- تعساً لي لأنني عربية؟
- الحل الوطني في رؤية د.الكاتبة وفاء سلطان
- أصول الدين الوهابي لداعش وجبهة النصرة وأخوان المسلمين
- رسالة موجزة الى شين تكعيب إنتخبوا الحزب الشيوعي
- سر لغز حرب المفخخات والأحزمة الناسفه
- نظرية العدو البديل يتبناها البعث
- هل إن القاعدة تحتل العراق
- جريمة أطفال غوطة دمشق تذكرنا بجريمة جسر الأئمة؟
- المرأة العراقية والأرهاب
- نجاح الحرب الشبحية وهزيمة الفئران
- هل العلمانية هي الحل لأزمة العراق السياسية والآمنية؟
- فقه الإستحمار الديني والقتل عقابا للأغلبية


المزيد.....




- من بينها بلد عربي.. إليك أفضل 10 وجهات في العالم لعام 2020
- لمن يرتدي العدسات اللاصقة.. تجنب القيام بهذه الأمور
- جولة عبر أجمل المواقع التي يجب زيارتها في عاصمة جورجيا
- إيران تؤكد أنها -لم تخطط- لأي لقاء بين روحاني وترامب في نيوي ...
- قمة أنقرة وآفاق حل الأزمة السورية
- عمليات إنقاذ واسعة و جهود مستمرة للبحث عن ناجين بعد غرق مركب ...
- اكتشاف سبب جديد للسمنة
- تخلص من هؤلاء في حياتك.. علاقات سامة تدمر راحتك النفسية
- بينها دولتين عربيتين... أخطر 20 دولة على سكانها في 2019
- بينهم نساء شمالي المملكة... كيف يعيش مليون مغربي على زراعة ا ...


المزيد.....

- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي
- مصطفى الهود/اعلام على ضفاف ديالى الجزء الأول / مصطفى الهود
- سلام عادل .. الاستثناء في تاريخ الحزب الشيوعي العراقي / حارث رسمي الهيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريم شاكر الاحمدي - الأوضاع الجديدة في العراق