أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هديب هايكو - ليتَ لجارة الحجيرة إسْراء أبٌ أبيّ (جواد)














المزيد.....

ليتَ لجارة الحجيرة إسْراء أبٌ أبيّ (جواد)


هديب هايكو

الحوار المتمدن-العدد: 4466 - 2014 / 5 / 28 - 17:18
المحور: الادب والفن
    



ليتَ لجارة الحجيرة إسْراء أبٌ أبيّ (جواد) لا دعيّ (داعية) نوريّ (غجريّ) يلعب ويرتحل بالكلمات على هذا النحو.. «ليتَ للبراق عيناً للإسْراء!؛ فترى ما ألاقي من أخوة يوسف، رفاقي!.. وكلمة يا ليت عمرا ما كانت تعمر بيت» (سِنخ شِعر فصحى ودارجة مغنى).


ليتَ واصلْتَ - مع الله -، إنسانَنا!

مع اقترانِكَ الأذانَ والآذانا


كما وَصلْتَ وصَلَّيتَ ليلاً لهُ

ثم قارَبْتَ النَّجوى والقرآنا


المُسْتصرخونَ إذا نادوا صَريخَهمو؛

نسْواناً، أبْكاراً و ولْدانا


أوْلَى الضَّعْف مِنَ الأقوى، في وَصْلِكَ

مَنْ يستغيث الله والأقرانا


في المَهْجَعِ والمَهْجَرِ، لَكَ أينَعَتْ

ونَعَتْ لَهُ ليواصِلَ الحرمانا


يا - ذا النَّظَّارات! - والرُّؤى التي ادَّعَتْ

والتي أضاعَتْ مِصْرَ والأخوانا!..


الشَّامَ، ومُلْكَ سعود (وحَسْنه مَلَصْ/

عبدالمُحسن التويجري) الدَّائث يحيانا


أعَمَى تنسى اليومَ المبادىء والمُروءةَ

والتوأمينَ؛ الفقرَ والأقرانا؟!..


بالأمْسِ مِثلهِ عشتها أيَّامَهُ

حتى نلْتَ الأصْفرَ الرّنانا


ليتَ ذكرتَ سقاها الله ضنك

الأيَّام عيشكَ الجَّدْبَ والإحسانا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,476,587,761
- كاظمة تبغددي!
- أميرُ الظَّلامِ نظرَ لِعَطْفِهِ وشَمَمَ بأنْفِهِ
- «داريوسُ جمشيدُ» التليدُ
- صاحباي جمشيدُ و أحمدُ
- تفسير الجواهري
- أَيّار شاعِر الشُهورِ
- آية الكرسي
- عبد ريائيل
- نخلة الله خَصَّبَها الفحل حَسَبُها الشيخ جعفر
- حصاد موسم الإنتخابات
- أفطريْنَا جائعيْنَا يا مُنى!
- الخالدان: الصُّوْرُ وعبدالرزاق عبدالواحد
- عباس چيچان للمالكي: آخر رئيس بقلمك تشخطه!..
- تقديم مواطننا المغترب
- تشاو Ciao
- قائدُ النعام
- زبدة أحكام اِبْن خُرْدادْبِهْ
- فيض من غيظ كاظم الحجاج
- صديقيَ اسمهُ (روزبه)
- جدلية الإنسان و 9 نيسان


المزيد.....




- ميادة الحناوي تلغي حفلا في لبنان وتكشف عن السبب
- في الجزائر.. استقالة وزيرة الثقافة وإقالة مفاجئة لمدير الشرط ...
- استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية على خلفية مقتل خمسة أشخاص إث ...
- بعد حادثة التدافع.. وزيرة الثقافة الجزائرية تقدم استقالتها و ...
- قراصنة المتوسط الذين نقلوا كنوز العربية لأوروبا.. رحلة مكتبة ...
- استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية على خلفية مصرع خمسة أشخاص جر ...
- -عندما تشيخ الذئاب-.. إنتاج سوري يزعج الفنانين الأردنيين
- استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية بعد حادث تدافع مأساوي أثناء ...
- استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية بعد وفاة 5 أشخاص في حادث تدا ...
- فيديو: اكتشاف بقايا حوتيْ عنبر في بيرو يسهم في معرفة أسرار ح ...


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هديب هايكو - ليتَ لجارة الحجيرة إسْراء أبٌ أبيّ (جواد)