أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد عبد اللطيف سالم - اليومَ لها .. وغداً ليسّ لي .














المزيد.....

اليومَ لها .. وغداً ليسّ لي .


عماد عبد اللطيف سالم

الحوار المتمدن-العدد: 4462 - 2014 / 5 / 24 - 21:18
المحور: الادب والفن
    


اليومَ لها .. وغداً ليسّ لي .


لا تحدثُ النهاياتُ السعيدةُ ، إلاّ في الأفلام .
الأفلامُ التي تحتاجُ إلى سينما .
السينما التي تحتاجُ إلى مُدُن .
المُدُنُ التي لديها أحلام .
الأحلامُ التي تشبهُ بغداد .
بغدادُ التي بها ناس .
بغدادُ التي ليس بها سينما .
بغدادُ التي تشبهُ العراق .
العراقُ الذي هو السينما .
العراقُ الذي هو الناس .

***

عندما تنوءُ المرأةُ ، لدقائق ، بالحُزنِ الصافي ،
و تشعرُ بالوحشةْ .
عندما تلوذُ المرأةُ بلحظاتٍ من الصَمتْ
، لتُداري بعضاً من ذلك الأسى ،
، الذي يُزهرُ كلّ ليلةٍ ،
في سَهْلِ الروح .
سيكونُ عليكَ أنْ تحبو ..
إلى انْ تبلُغَ " التيبتْ " .
و هُناكَ في سقفِ العالَمْ ..
ربما تحظى بشيءِ من العُزلة ،
وتبتهلَ إلى " الدالاي لاما "
من أجل ان تبتسمَ تلكَ المرأةُ لكْ ..
عندما تعودُ ، أنتَ ،
إلى البيت .

***

لا " سياسةَ " هذا اليوم ،
ولا حُبَّ غداً .
اليومُ هيَ ،
و غداً لاشيء .
اليومُ لها ،
وغداً ليس لي .
اليومُ هو الماءُ ،
و غداً الهجير .
الهجيرُ العَذب .
الهجيرُ الذي يشبهُ الحُزنَ في الليل .
اليومُ رائحتها التي كانت تُغني ،
وغداً روحي التي ليس لها صوت .
اليوم جاءتْ ،
وغداً سوف تاتي .
اليومَ لها ،
وغداً ليسّ لي .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,564,353,836
- موجز تاريخ المحنة - 4 -
- مفاهيم و مصطلحات .. و رؤى وانعكاسات
- وضّاح العراق .. و وضّاح اليمن
- أصابعها الطويلة .. التي تشبهُ الليل
- حزب - الكَنَبَة - المصري .. وحزب - القَنَفَة - العراقي
- بلدٌ مكسور .. قلبٌ مكسور .. روحٌ كسيرة
- أنت وحيدٌ .. أنتَ وحدَك
- موجز تاريخ المحنة - 3 -
- بس لا هذا .. الراح يصير ؟
- سيرة ُ - الطيّبين - القُدامى .
- أحزانُ المصادفات السعيدة
- موجز تاريخ المحنة - 2 -
- العراق : - هوسات - .. و إنتخابات
- الأشياءُ تأتي وحدَها
- ميليشيا اليمام الأعزل
- العراقُ .. بخير
- مُختارات .. من قِصَصِ الأنتخاباتِ .. القصيرةِ جداً .
- فلمُ حياتي الطويل
- تاريخ كئيب .. للكآبة .. في العراق
- هذا الكَهَف الجميل


المزيد.....




- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- بعد وفاته بساعات... والد الفنان أحمد مكي يظهر لأول مرة
- استثمارها ماديا أو فكريا.. هكذا تحدث الفائزون بجائزة كتارا ل ...
- ظهير تعيين أعضاء الحكومة ومراسيم اختصاصات ست وزارات بالجريدة ...
- أحمل القدس كما ساعة يدي.. وفاة شاعر -الأمهات والقدس- التركي ...
- شاهد.. زفاف نجل هاني شاكر يجمع نجوم مصر
- الفنانة قمر خلف القضبان
- Hأنين الذاكرة المجروحة


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد عبد اللطيف سالم - اليومَ لها .. وغداً ليسّ لي .