أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حنين المعموري - نقطة نفي!














المزيد.....

نقطة نفي!


حنين المعموري

الحوار المتمدن-العدد: 4462 - 2014 / 5 / 24 - 02:17
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الانطوائيه هي ارتقاء الاماكن عمن يشعر بالغربه بينهم هي ليست كما يظن الاغلبيه اضطراب يؤدي الى الوحدة او الانعزال .

في ظن الكثيرون إن الانطوائيين لا يتمتعون بأوقاتهم لأنهم لا يخرجون في أماكن جديدة كل عدة أيام، ولا تجدهم كثيرًا في الحفلات أو المناسبات الاجتماعية، لكن هذا ليس صحيحًا.
تقول الدكتورة «جنيفر كانويلر» إن تعريفات الانطواء والانبساط كثيرة ومختلفة، لكن يمكننا ببساطة تلخيصها في المصدر الذي يستمد الإنسان منه طاقته؛ الانطوائي قد يستمد سعادته وطاقته من أفكاره وأحلامه، ووجوده في المنزل وحيدًا أو مع دائرة ضيقة من الناس، لكن الانبساطي يحتاج إلى الخروج والاحتكاك بالبشر والحديث معهم ليجدد نشاطه وطاقته.
لذلك اغلب الاشخاص حينما يروا الانطوائي يحثوه على الخروج من عزلته اعتقاداً منهم أنه بحاجه للعلاج والتفاعل مع المجتمع ليرجع الى طبيعته .
وهناك من يعتقد بأنه غير اجتماعي مكتئب وهذا ايضاً غير صحيح تماماً فالانطوائي ليس دائمًا غير اجتماعي ولا يحب الاختلاط بالبشر، هو فقط يتعامل اجتماعيًا بشكل مختلف عن الانبساطيين؛ فلا يتعرف إلى عدد كبير من البشر مرة واحدة، ولا يحب اختراق المساحة الشخصية لغيره إلا بطلب أو دعوة منهم، ولا يميل إلى الحديث لمدة طويلة مع كل الناس، والأهم؛ إنه يحتاج إلى «إعادة شحن» طاقته بعد أي مناسبة اجتماعية.

انا لا أجد اي داعي للتغير حينما هم يجدون راحه في وضعهم ،حيث ان طاقتهم تزيد مع الاستبطان وتقل مع التفاعل ولاسيما ان اغلب الادباء والفنانين والعلماء ذوي شخصية انطوائية حادة.
حيث الوقت عندهم وهم في حاله الانفراد اكثر متعه من الوقت المقضي وسط مجموعة كبيرة من الناس .
هناك خرافه اداريه تقول إن الانطوائيين لا يستطيعون إدارة فريق أو شركة بكفاءة. كل نوع من الشخصية لديه مميزات وعيوب؛ فالانبساطي قد يكون نشيطًا ويستطيع تحفيز الموظفين وإبهارهم بكلماته وحضور العديد من الاجتماعات يوميًا، لكن المدير الانطوائي لديه مميزات مهمة أيضًا؛ فهو عادةً يستطيع الاستماع بشكل جيد لموظفيه، وقدراته التحليلية تكون جيدةً للغاية، ويستطيع التفكير في التحديات وتقدير المخاطر ولا يتسرع في قراراته وردود أفعاله.
هل يمكنك القول إن أي من «بيل غيتس» أو «ستيف جوبز» لم يكن ناجحًا؟ واحد منهم انطوائي كما يقول التعريف، والآخر انبساطي تمامًا.

هناك شئ لايعرفه الاشخاص الاخرين ان الشخص الانطوائي يحب ان يركز على كل عمل على حدى ولا يجد التركيز مع الجموع ان كان يرغب بالقيام بأكثر من عمل .
أسوأ شيء قد تفعله مع صديق انطوائي هو مطالبته الدائمة بالتغيير !!
الانطوائية صفة أساسية في الشخصية، وترتبط برؤية الإنسان للحياة وطريقة تعامله مع المواقف المختلفة، كما أنها مرتبطة أيضًا بتكوينه النفسي والهرموني؛ فلا تدفعه إلى محاولة تغيير ذلك لأنه سيشعر بالعجز، وستشعر أنت بخيبة الأمل!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,546,648
- رسالة نهاية العام
- أكسروا الصنم !!
- الثرثرة بلغات أخرى !!
- هجرة القراءة عند النساء
- أوقفوا خرافاتكم المقدسه !
- أنا مشروع لمجرم !
- دُخانكم يعمي
- أثبات الذات
- أضافه على مقالتي السابقه أوقفوا زواج القاصرات
- أوقفوا زواج القاصرات
- الشك واليقين
- اعادة الرؤيه حول الجنس,الرقص,عقل المرأه
- أعادة الرؤيه


المزيد.....




- مسلحون مدعومون من تركيا يهددون قوات أمريكية شمال سوريا
- أردوغان يهاجم جامعة الدول العربية والتحالف الدولي ويوجه رسال ...
- بتدريبات قتالية.. هيفاء وهبي تستعد للـ-أكشن- لمواجهة -أشباح ...
- الكرملين يعلق على الضجة حول طريقة عزف النشيد الوطني الروسي ف ...
- عودة الأمير جابر الصباح إلى الكويت بعد إجراء فحوصات طبية في ...
- بريكست: تفاؤل حذر بشأن مفاوضات لندن وبروكسل قبل يومٍ واحد من ...
- العملية العسكرية التركية في سوريا: أردوغان يرفض وقف إطلاق ال ...
- عودة الأمير جابر الصباح إلى الكويت بعد إجراء فحوصات طبية في ...
- بريكست: تفاؤل حذر بشأن مفاوضات لندن وبروكسل قبل يومٍ واحد من ...
- مضرب منذ أكثر من 3 أشهر.. عائلة الأسير غنام تخشى استشهاده


المزيد.....

- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى
- امرسون وإعادة بناء البراغماتية / عمر إحسان قنديل
- الرسائل الرمزية الصامتة في المدرسة: الوظيفة الاستلابية للمنه ... / علي أسعد وطفة
- الهيبة قوة عملية أيضاً / عبدالحميد برتو
- بصمات الأرواح / طارق أحمد حسن
- البيان الفلسفي الفدرالي / حفيظ بودى
- العود الأبدي ديانة مشركة وميتافيزيقا مادية ؟بعض التساؤلات حو ... / الحسن علاج
- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- العلاج بالفلسفة / مصطفي النشار
- مجلة الحرية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حنين المعموري - نقطة نفي!