أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - السموأل راجي - الإنتِخابَات الرِّئاسِيَّة الجَزَائرِيّة المُقبِلة















المزيد.....

الإنتِخابَات الرِّئاسِيَّة الجَزَائرِيّة المُقبِلة


السموأل راجي
الحوار المتمدن-العدد: 4419 - 2014 / 4 / 9 - 10:03
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


الإنتِخابات الرِّئاسِيّة الجزَائرِيّة : إعادة إنتَاج للوَاقَع أم مُحافَظَة علَى شِبه مُكتَسَبَات ؟
في 17 أبرِِيل/نِيسان 2014 سَيَتَوَجَّه قُرابَة 23 مليُون جَزَائِرِيّ يَحِقُّ لهُم التّصوِيت لِصنادِيق الإقتِراع قَصد إختِيَار رَئِيس الجُمهُورِيّة في خَامِس إنتِخابَاتٍ "تعَدُّدِيَّة" تَشْهدُهَا البِلاد مُنذ إسْتِقلاَلِها في 5 يُوليُو/تمُّوز 1962 ، وسَيَكُون الفَائِز الرّئِيس السّابَع في حَيِّز نِصف قَرن عَرف فِيه الجزَائِريُّون أحدَاثًا عاصِفَة ونُدْرَةً في الإستِقرَار السِّياسِيّ وتدَخُّلٍ للمُؤسَّسَة العَسْكَرِيَّة بَرَز مُنذ عَهد أوّل رئِيس للبِلاد الرّاحِل أحمِد بن بَلاَّ ، ويَتَنافَسُ في هذِه الإنتِخابَات 6 مُرَشَّحِين في ظِلّ مُظَاهرَات مُؤيِّدَة وأُخرَى مُناهِضَة لِتَرَشُّح عبد العزِيز بُوتفلِيقَة الذِي يَتَوَلَّى المَنصِب مُنذُ 27 أبرِيل/نِيسَان 1999 ويَبْلُغ من العُمُر 77 سَنَة وتَحُوم الشُّكُوك حولَ حالَتِه الصحيَّة .
أبْرَز المُرَشَّحِين إذا ما إسْتَثْنَيْنَا بُوتفلِيقَة الحاكِم الحالِيّ للقَصْر الرِّئاسِيّ المُسَمَّى بالمُرادِيّة هُم :
1- المُحامِيّ علِيّ بِن فلِيس ذُو 69 سنَة ومُؤسّس الرّابطَة الجزَائِريّة لحُقُوق الإنْسَان بَعد أن إستَقَال من وزَارة العَدل في 1992 ؛وإنتُخِب نائِبًا برلمَانِيًّا ثُمّ عَيَّنَهُ بُوتفلِيقَة مُدِيرًا لِحملتِه الإنتِخابِيَّة في 1999 وكافَأهُ بعدَ ذلِك بِدعمِه لِيكُون أمِينًا عامًّا للحِزب الأقوَى والأعْرَق جبهَة التّحرِير الوطنِيّ F.L.N وفي 2004 أزاحهُ من جمِيه مناصِبه بسبَب ترَشُّحِه في الإنتِخابات الرِّئاسِيّة آنذاك ضِدّ بُوتفلِيقَة.

2- لوِيزة حَنُّون ، الأَمِينَة العامّة لِــحزب العُمّال الجزائِرِيّ {ترُوتسكِيّ} وتبلُغ 60 سَنَة ، مُحامِيَة ونَاشِطَة من أجْل حُقُوق المرأة وفَرنسِيّة الثّقافَة وعُضوَة بالبرلمَان لِ5 دَوَرات مُتَتَالِيَة ، وعَن ترشُّحِها يقُول الرّفِيق محمُود رشِيدِي أمِين عامّ حِزب العُمّال الإشتِراكِيّ الجزَائِرِيّ إنّهُ :"ترشُّح ناتِج عن موَاقِف إنتِهازِيَّة لِلويزَا تجَاه عبد العزِيز بُوتفلِيقَة بَعد طَعْن النِّضَالات الإجْتِماعِيّة " وبالخِطاب اليَمِينِيّ خاصَّة بِرفعِها شِعار "تحقِيق إنتِصاراتٍ جَدِيدَة" لِيتَساءل متَى كانَت الإنتِصارات القدِيمَة ، وتجدُر الإشارَة إلى أنّ قُوَى من داخِل اليَسَار الرّادِيكالِيّ تعمَل على مُقاطعَة الإنتِخابات إنظَمَّت لهُم فِي ذلك الجَبْهة الإسلاَمِيّة للإنقَاذ في الوَقت الذِي يُشَارِكُ فِيه الفَرع الجَزَائِرِيّ للتّنظِيم الدُّولِيّ للإخوَان في هذَا الإسْتِحقَاق.

3- مُوسَى التّواتِيّ وسِنُّه 60 سَنَة ، وهُو عسكَرِيّ سابِق ورجُل إقتِصاد دَعَا إلى المُشَاركَة الوَاسِعَة من أَجْل "القَطْع مَع نِظام حُكمٍ عقِيمٍ" عِلْمًا وأنّهُ كان جُزءًا أصِيلاً من هذا النِّظَام

4- عبد العزِيز بالعِيد رئِيس حزب جبهَة المُستَقْبَل وثُنائِيّ الدّراسَة إذ بَعد حُصُوله على شَهَادة المُحامَاة دَرَس الطِبّ لِيتخَرّج طبِيب ، وكَان في شَبَابه رئِيسًا للإتّحاد الوطنِيّ للطّلبَة الجزائِرِيِّين ويبلُغُ من العُمُر 50 سَنَة وهُو نَجْمٌ في وَسَائِل الإعلاَم ومُقرّب للشّبَاب وعَلاَقتُه بالمُؤسَّسَة العَسْكَرِيَّة جَيِّدَة .

5- عليّ فوزِي رَباعِين ، 59 سنة ، حُقُوقِيّ من مُؤسِّسِي رابِطة حُقُوق الإنسَان ، وتَرَشَّح 3 مَرّات للرّئاسِيَّة ويترأّسُ حِزب "عهْد 54".

تَظَاهر مِئات ضِدّ ترشُّح بُوتفلِيقَة وإحتَشَد الآلاف دَعمًا لهُ ، وتجدُر الإشَارَة إلى جَدَلٍ واسِع سَبق تَقْدِيمهُ أوراق ترشُّحِه وشُيُوع أحادِيث حول رَفض الإستِخبارات العسكرِيّة {Département du Renseignement et de la Sécurité D.R.S} التّجدِيد لِرئِيسٍ أُصِيب بِجلطَة دِماغِيّة وهاجَم العدِيدُون رَئِيس الإستِخبارات الجنرال مُحمّد مديَن المُلَقَّب بِــــــــسِي توفِيق لِرفضِه ترشُّح الرّجُل المرِيض وقَاد عَمّار السّعِيدانِيّ أمِين عامّ جبهة التّحرِير حملَة شعوَاء لأوّل مرَّة يُذكَرُ فِيها إسم سي توفِيق في العَلَن مِمَّا دَعا بُوتفلِيقَة بِتدخُّل من رئِيس أركانِه الفرِيق أحمِد قايِد صَالِح إلى إصْدَار بيَان شدِيد اللّهجَة يُحَذِّر فِيه من التّطاوُل علَى المُؤسَّسَة العَسْكرِيّة ولَم تَــــتِمّ إقالة محمّد مديِن ولا إستَقَال مِمّا أبطَل نِسْبِيًّا تِلك الشّائِعات ، وفي مُطلَق الأحوَال ، فإنّ ترشُّح بُوتفلِيقَة وهُو الأوفَر حُظُوظًا سَوَاءً بالتّزوِير أو بالشّفافِيَّة جَاء نتِيجَة عِدَّة عوَامِل أهمّهَا :
· الحِفَاظ على التّوازُن الهَشّ بَيْن الحِزْبَيْن الرِّئاسِيَّيْن أي جبهة التّحرِير والتجمُّع الوطنِيّ الدِّيمُقراطِيّ من ناحِيَة ، وبَيْن المُؤسَّسَة العَسْكرِيَّة التِي تبدُو مُنتَصِرة إلى حَدٍّ كبِيرٍ في معركتِها ضِدّ الإرهاب الأسْوَد والمُتفَاقِم خاصّة على الحدُدود مع تُونس المُنْفَلِتَة والتِي حُكِمَت طِيلة سَنَتَيْن من فرع التّنظِيم الدُّوَلِيّ للإخوَان الرّاعِي الرَّسْمِيّ للقَاعِدَة في المِنْطَقَة ،و كَذَلِك يَسْعَى العَسْكَرِيُّون لإستِكْمَال خُطّة تحدِيث الجَيْش العَشْرِيّة والتِي من المُتوَقَّع أن يتِمّ إستِكمالُها في 2018 لِيَرتفِع التّصنِيف الدُّوَلِيّ للجزَائِر من صاحِبَة الجَيْش الــ34 في العالم إلى الرُّتبَة 25 تقرِيبًا.

· رِضًا تامٍّ من رِجال الأعمَال المحليِّين والأجانِب وشَرَائِح واسِعَة من البُورجوازِيَّة الصُّغرَى نتِيجَة إرْتِفاع تارِيخِيّ لِحَجم نفقَات عُمُومِيّة بين 2004 و2013 بَلَغ 500 مليار دُولاَر بِمَا مَكَّن من تَوْسِيعٍ هائِل لِشبَكَة المَرافِق من مدارِس وطُرُقات وسِكك حدِيدِيَّة وتوزِيعها على كُلّ منَاطِق البِلاد وذلِك في إطار خُطّة :"بَرَامِج الإنْعَاش الإقتِصادِيّ" التِي مَكَّنَت من القَضَاء النِّهائِيّ على المديُونِيّة الخارِجِيّة والحِفاظ على الفَائِض التِّجارِيّ مع إسْتِقرارِيَّة في الأرصِدَة الخارجِيَّة الجزائِرِيَّة وإحتِياطِيّات العُمْلَة معَ نِسبَة نُمُوّ بِـــ 3,1% مع تراجُع نِسَب التضخُّم.

· قَنَاعة عَمْيَاء لَدَى صُنّاع القَرَار الجَزَائِرِيّ أنّ فَتْرَة الرَّخَاء المالِيّ إلى زوَال إسْتِنادًا إلى المُعطَيَات الحالِيّة وبإرتِباط مع الأوضَاع السّياسِيّة والجيُواستراتِيجِيّة في الشّرق الأوسَط المركز الحقِيقِيّ لِتَسْعِير النّفط الجزائِرِيّ ، فَالقُرُوض الإستهلاكِيَّة والتّرفِيع التّدرِيجِيّ في المقدرَة الشِّرائِيَّة وخَلق الوَظَائِف وإعادة تأهِيل معَامِل الصّناعة الثّقِيلة ودُخُول مرحلة التّصنِيع العَسْكرِيّ مع إجرَاء أكبَر تحدِيث لِسِلاح الجَيْش بِتكلُفَة فَاقَت 70 مليَار أورُو في عشرَة سنَوات لن تمُرّ دُون ضرِيبَة خاصّة مع ترَاجُع الإقبَال على الغَاز الطّبِيعِي إثر دُخُول الغَاز الصّخرِيّ حَيِّز الإنتَاج والتّسوِيق إضافةً إلى التّعوِيل المُتنَامِي لحُرفاء الجزائِر على مَصَادر الطّاقَة البدِيلة بِمَا يَعْنِيه ذلِك من تراجُع للمداخِيل يَتَفاقَم إذا لم يُحافِظ سِعر برمِيل النّفط على سِعر ما فَوق 70 دُولار لِتغطِيَة النّفقَات الدّاخلِيّة ، وفي قَنَاعة دَوَائِر إتّخاذ القَرَار في الجَزَائِر أنّه لا بدِيل عن التّمدِيد لبُوتفلِيقة للـــحَدّ من إنفِجار الأوضَاع إذا ما تأزّمَت الحالَة الإقتِصادِيَّة

· شَبَح الحالَة السُّورِيّة وحالة الجَارة تُونِس المُتَأهِّبَة للإفلاَس والإنفِجار من جدِيد مع تحوُّل الجارَة الجنُوبِيَّة الشّرقِيّة لِيبِيَا إلى كانتُونات قبلِيَّة وإرهابِيّة وحالة اللاّدولَة والإنفِلات التامّ وفُلُول الدّولَة الإسلاموِيّة في تمبكتُو بِشمال مالِيّ وتجوُّل فِرق القُوّات الخاصّة الأمرِيكِيّة ذات العلاَقَة المُتوتِّرة أَزَلِيًّا مع "الجَيش الوطنِيّ الشّعبِيّ "مع وُجُود قَاعِدة ماديّة بَشَرِيّة ولُوجِستِيّة للإرهَاب جَعَل من المُؤسَّسَة العَسْكرِيّة في المَقَام الأوّل ومعهَا قُوى سِياسِيّة عدِيدَة تحسِم خيَارها في دَعم بُوتفلِيقَة لِولايةٍ جدِيدَة خٍلالها تُرسَم خارِطَة طرِيق للتحوُّل في البِِلاَد.

الإقْبَال على الصّنادِيق لن يتَعَدَّى في أقصَى الحالاَت 45% من إجمَالِيّ جزائِرِيِّين يَحِقُّ لهُم الإنتِخاب والنّتِيجَة وفِي ظِلّ أقصَى دَرَجات النّزاهَة والشّفافِيَّة مَحْسُومَة ودَعَوَات المُقَاطَعة سوَاء جاءت من قُوى يَسارِيّة أو غيرِها لن تُجْدِي إلاّ من زَاوِيَة تسجِيل المَوَاقِف ، والتّحلِيل الإستراتِيجِيّ السّياسِيّ يَضَعُ الجزَائِر في خانَة الدُّوَل المُسْتَهدَفَة بِسِيناريُو التّفتِيت والتّجزِئَة ، فهَل يُمكِن إختِزال الحلّ فقَط في التّمدِيد لبُوتفلِيقَة إلى غايَة سنَة 2019 إن بَقِي حَيًّا أم في الدِّيمُقرَاطِيّة الشّعبِيَّة الحقِيقِيّة الصمَّام الأَوْحَد للوِحدَة الوطنِيّة ؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- التَّخْرِيب اللِّيبرالِيّ في فينزوِيلاّ
- التَّنْظِيم الدُّوَلِيّ للإخوَان يُجَدِّد تَحَالُفَاتِه مع ت ...
- الجَمَاهِير الشّعبِيَّة التُّركِيَّة : من الإحتِجاج إلى الإن ...
- نعي الأُمَمِيَّة لِهُوغو تشافِيز
- الوَضع السِّياسِيّ تُونس وملامِح إنتِفاضَة مُقبِلَة
- حَول الشّبَاب
- تفاعُلاً مع الرّفِيق علي الأسدي : تطوُّر الصِّين نحو الرّأسم ...
- إعلاَن تُونِس للنّدوة الأمَمِيّة للأحزاب والمُنظّمات الماركس ...
- نداء الحراك الأُمَمِيّ يوم 14 نوفمبر
- مُقَرَّر حول الوضع في سُورِيا
- لا للتدخُّل العَسكريّ الفَرَنسِيّ في مَالي
- قِراءة في التّجارِب الإشتِراكِيَّة العالمِيَّة : حلقة نِقاش
- مُساندةً للرّفِيق غازِي الصُّورانِيّ
- مسألة الأقليَّات في الوطَن العربِيّ
- إجابات لتساؤُلات حول الوضع في تُونس
- اليسار التُّونسيّ عرِيقٌ وفَذّ
- تُونس وملامِح إنتِفاضَة مُقبِلَة
- الدِّيمُقراطِيَّة الشّعبِيَّة
- الوضع الرّاهِن في سُورِيا
- الحِزب المَاركسِيّ اللِّينِينِيّ والعمَل الجبهَوِيّ


المزيد.....




- بيغديمونت يؤكد أن إقليم كاتالونيا لم يعلن استقلاله لكنه سيقو ...
- تحرير الرقة.. هل انتهت المهمة؟ 
- بين داعش والأكراد والحروب بسوريا والعراق.. هل استعجل ترامب ت ...
- باقري من دمشق: نحذر إسرائيل من انتهاك المجال الجوي السوري
- -انتفاضة نسائية- ضد التحرش تروي معاناة بلا حدود!
- طريقة مبتكرة لحساب عمرك الصحي المتبقي!
- واشنطن تدعو السلطة الفلسطينية للاعتراف بدولة إسرائيل ونزع سل ...
- الحرس الثوري الإيراني: عازمون على تطوير المنظومة الصاروخية ب ...
- الموساد يعلن عن وظائف شاغرة لعملاء سريين يمتازون بالمرح ويج ...
- تونس تدعو الاتحاد الأوروبي إلى تقديم المزيد من الدعم لمكافحة ...


المزيد.....

- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ... / محمد الحنفي
- الطبقة العاملة الحديثة والنظرية الماركسية / عبد السلام المودن
- الانكسارات العربية / إدريس ولد القابلة
- الطبقة العاملة الحديثة و النظرية الماركسية / عبدالسلام الموذن
- أزمة الحكم في تونس، هل الحل في مبادرة “حكومة الوحدة الوطنية“ / حمه الهمامي
- حول أوضاع الحركة الطلابية في المغرب، ومهام الوحدة.. / مصطفى بنصالح
- تونس ، نداء القصرين صرخة استمرار ثورة الفقراء. / بن حلمي حاليم
- الفكر المقاصدي عند ابن رشد الحفيد 520_ 595 هــ - قراءة تأويل ... / الباحث : بوبكر الفلالي
- في ذكرى ثورة أكتوبر الاشتراكية المجيدة / وديع السرغيني
- بين الدعوة لتوحيد نضالات الحركة الطلابية والطعن في المبادرات ... / مصطفى بن صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - السموأل راجي - الإنتِخابَات الرِّئاسِيَّة الجَزَائرِيّة المُقبِلة