أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريم شاكر الاحمدي - كم يطيرُ من عش الواق واق














المزيد.....

كم يطيرُ من عش الواق واق


ريم شاكر الاحمدي

الحوار المتمدن-العدد: 4410 - 2014 / 3 / 31 - 19:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


سألونا ما السر في تزايد المفخخات في بغداد وفي بعض المحافظات..؟
فالذين فقدوا الحكم والذين يمتلكون الملفات الأمنية.لنظام صدام.صنعوا الأجواء الطائفية..وأتحدوا مع زعامات سياسية وطائفية مثل طه محمود الدليمي وحارث الضاري صاحبا الربيع السني أعدوا إن الوضع السياسي حاليا في العراق قد أقصاهم أو همشهم من كيكة العراق ..إنهم يعدون أنفسهم من قريش والعراق بستانهم الذي استولوا عليه من خلال الغزوا التاريخي من جل فتواحاتهم.الجهادية ما يقارب ألف واربعمائة من السنين ،.وقد أتحدوا على الحرب ضد حكومة تحسب أو حسبت على العرب الشيعة المجوس في نظر الطائفيين من الطائفة الأخرى نعم ضد حكومة فاشلة طافحة في الفساد رغم إن بعض الزعامات السنية قد نالوا رئاسة البرلمان العراقي وبعضهم نوابا للرئاستين الجمهورية ورئاسة الوزراء. ولديهم وزراء أيضا،.هولاء البرلمانيين أيضا شجعوا على ذلك الفساد المالي والإداري وقد حدثت أكثر من قصة..ففي معركة الجيش العراقي مع رواد الفتنة الطائفية الذين تسموا بثورة العشائر لقد أستنجدوا بالمقاتلين المرتزقة الذين تدربوا في الأردن وأشرف على تدريبهم عسكريون من أمريكا وإسرائيل وبتمويل سعودي قطري..وهولاء المقاتلين هم فرع من القاعدة ( داعش) مختصر الدولة الإسلامية في العراق والشام إنهم خليط من الأفغان والشيشان والفلسطينيين والليبيين والتونسيين....الخ وحين يقع المقاتل الإرهابي السعودي في قبضة الجيش العراقي لن يخاف أو يخزن فهو مطمئن البال ، سوف يدفع للضابط الكبير مبالغا ً خيالية تصل الى ستين دفتر( بالدولار) وسوف يعود الى رفاقه أو يهَّرب الى ما وراء الحدود...وليس غريبا فما حدث من تهريب السجناء في أبي غريب. على سبيل المثال لا الحصر أكبر دليل على ما حدث أو يحدث الآن ..لنسمع قصة جندي في حرس الحدود العراقية وهذا الجندي صاحب ضمير من أهالي ميسان قد القى القبض على سيارة محملة بالحشيشة ، ساومه صاحب السيارة بمبالغ خيالية لكن الجندي رفض الرشوة فأحرق السيارة..وحين سمع به ضابطه الأكبر وبخه بشدة قائلا له: لماذا أحرقتها ؟ألا تريد أن تستفيد؟؟ كان عليك أن تخبرني قبل إتلافها حرقا.. وهكذا تم نقله الى الموصل. تهمته إنه مخلص لوطنه ،.الشريف أما أن يقتل أو ينقل وهكذا يطير الإرهابيون من عش الواق واق..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,848,326
- هل أنَّ الإسلام دين الطغاة من العرب ووعاظهم؟
- كن صديقا لاخيك العراقي قبل غيره
- نعم للدولة المدنية (التيار المدني الديموقراطي (232)لا لتسيس ...
- االحالمون في «أقلمة» العراق (وفيق السامرائي )وبين حرب الأقال ...
- لك الله يا عراق
- تعساً لي لأنني عربية؟
- الحل الوطني في رؤية د.الكاتبة وفاء سلطان
- أصول الدين الوهابي لداعش وجبهة النصرة وأخوان المسلمين
- رسالة موجزة الى شين تكعيب إنتخبوا الحزب الشيوعي
- سر لغز حرب المفخخات والأحزمة الناسفه
- نظرية العدو البديل يتبناها البعث
- هل إن القاعدة تحتل العراق
- جريمة أطفال غوطة دمشق تذكرنا بجريمة جسر الأئمة؟
- المرأة العراقية والأرهاب
- نجاح الحرب الشبحية وهزيمة الفئران
- هل العلمانية هي الحل لأزمة العراق السياسية والآمنية؟
- فقه الإستحمار الديني والقتل عقابا للأغلبية
- الحمقى وقرع الطبول
- القتنة العمياء
- الفتنة العمياء


المزيد.....




- ترامب: قد تحدث أشياء قاسية بالشرق الأوسط.. وبومبيو وبن سلمان ...
- الحوثي عن رفع الكويت حالة الاستعداد القتالي: هل أصاب الأمير ...
- اتفاق أميركي-سعودي على -محاسبة- النظام الإيراني على -سلوكه ا ...
- مسيرات طلبة الجزائر... هل تعرضت للاختراق؟
- بعد 26 عاما من تأسيسه... الحريري يعلن تعليق العمل في تلفزيون ...
- تحقيقات أميركية لتحديد مسار الصواريخ المستخدمة في الهجمات ضد ...
- محمد بن سلمان وبومبيو يبحثان هجوم إيران على أرامكو
- -تضييق الحريات- تحت حكم السيسي.. حزب معارض يهدد بتجميد نشاطه ...
- رئيس الوزراء العراقي: المنطقة على حافة حرب ونعمل على منعها
- بعد هجمات أرامكو... الأرجنتين تتخذ قرارا بشأن أسعار الوقود


المزيد.....

- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا
- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي
- مصطفى الهود/اعلام على ضفاف ديالى الجزء الأول / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريم شاكر الاحمدي - كم يطيرُ من عش الواق واق