أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منصور الريكان - بوح عذري














المزيد.....

بوح عذري


منصور الريكان

الحوار المتمدن-العدد: 4409 - 2014 / 3 / 30 - 20:39
المحور: الادب والفن
    


كوفئت من بوح العذارى قبلة ورويت ذاتيْ
المأساة إني غائم وعلي وشم من حياتيْ
الغادرون تيمنوا ودعوا الحثالى للصعود على الذقون الحافياتِ
ونجيعهم فوق الشواهد فاشهدوا إنا بلعنا من تأسينا الخرافةْ
ورئيسهم يطلي الهموم بوخزة ممزوجة تحوي الصلافةْ
لا يا نديمي فالعقول تحجرتْ
ومصائب التاريخ تندى فوق فقر مدقع مل الكبتْ
وأنا أسائل كبوة العقلاء وانتشر الوباءْ
همٌ وداءْ ........
الموتى ينتفضون من نزف القبورْ
والعارفون بظلهم ناخوا كما الليل الهصورْ
وأنا أرى وجع الليالي من خلال تجذر الموتى الغيورْ
وبلعت صمتي واستترتْ
يا صاح قد طل الوغى وانداح يطلي ما نبوح من العصورْ
ليل طويل وباحنا الغرماء ساءوا بالديارْ
قمل مثارْ
ما فجوة الشك المراوغ للقدرْ
حجروا الأكف ونادم العشاق بوح خيالهم يتغزلون بالقمرْ
صدح الفقير بلهجة العريان يسال ما الخبرْ
يطوي الليالي شاحبا وعليه قرْ
طوفي حبيبته ودوري بين أرداف الليالي الهارباتْ
واسقي شتات تظلمك بين العوادي الغادراتْ
يا بوح طوف على التلالْ
واخلع مباهج خوفك المهجور من تلك الليالْ
حلم وطالْ
هجع المغني والربابة طاربةْ
والناهدات بلا دموع ينتحبن وقد فجعن بما يغالْ
قمر التعجب طاله وبنى من اللحظات ظلا للخيالْ
حلم تربع فوق ناصية التعجب والسؤالْ
وحلاوة الكلمات منه هاربةْ
يا أيها الوجع المدانْ
من إحتقانْ ............
بح ما جلى صدر العذارى من قبلْ
واسمو الى العلياء صبرك قد أفلْ
لا غنى مطربنا العتابا لا رقصن الناهداتْ
بين الفجيعة والذواتْ
بل بلل الشوق احتضاني للأملْ
والصمت يطربني ويغفو بين صوت لم يصلْ
هل هدهدتني الذكريات حبيبتي أنت المقلْ
فالفقر باح خطوطه وعلا على وجد الغزلْ
يا ما كتمت نواحك الليلي فززتي القدرْ
ورويت ما باح التورد من شفاه تنتظرْ
ورويتني مثل الدموع الروايات إلى الفجيعةْ
والكل يبحث في السلال عن الوديعةْ
سرقوا البلادْ
ما عاد عواد القرى
وطوته ذاكرة الخراب إلى الثرى
وحبيبتي رحلت وها إني أموتْ
وخرابنا المطلي يغفو في البيوتْ
كتموا الأسى والليل يهجع دون صوتْ
قمر الليالي من زمان عافنا
وغفا عل تلك التلالْ
والسارق الوطني قد سرق الظلالْ
وطوى الخراب مضمخا بين الليالْ
وانزاح قال انتخبوا
لتجربوا
أنا وهمكم وصدى كلام الفقراء الكادحينْ
وبخفة قد قادنا
يا بختنا .......
أحوالنا ........
حزن وطينْ
يا مستعينْ ...................
.................................





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,387,893,498
- عمر وضاع .........
- حكاية الوطن المخملي - 40
- رؤيا الملاك ......
- يا بوح وهج الشمس
- هكذا رحلت .........
- إنكسارات الصبر
- أشواك ........
- الغيلان .....
- الرواية الناقصة
- بنو تهامة
- ما خبأته النوارس .....
- سموم الرابضين على العقول
- إنكفاء
- نوارس عبر الزمن
- ظل النشيد القديم
- مهلاً يا ملاك .....
- نجمة الشك ...............
- ومللت مولاي العقيم
- ناقر الدف
- عرس الزين


المزيد.....




- دراسة: الاستماع للموسيقى يمكن أن يخفف آلام مرضى السرطان
- افتتاح مسابقة -تشايكوفسكي- الموسيقية الدولية في روسيا
- لماذا استاء البعض من تكريم مؤسسة فلسطينية للفنانة الهام شاهي ...
- القبض على إيطالي انتحل شخصية الممثل الأمريكي جورج كلوني
- -من إن بلاك 4- يتصدر إيرادات السينما و-رجال إكس- و-علاء الدي ...
- وهبي واخشيشن يسابقان الزمن لعقد مؤتمر البام بدون بنشماس
- (من إن بلاك: انترناشيونال) يتصدر إيرادات السينما الأمريكية
- مهرجان السينما التونسية يمنح عشرين جائزة ويكرم الممثلة عائشة ...
- (من إن بلاك: انترناشيونال) يتصدر إيرادات السينما الأمريكية
- تكريم بطعم التأبين.. فلسطين والأردن يحتفيان بالشاعر أمجد ناص ...


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منصور الريكان - بوح عذري