أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فاطمه قاسم - يوم الارض في العقل والوجدان














المزيد.....

يوم الارض في العقل والوجدان


فاطمه قاسم
الحوار المتمدن-العدد: 4409 - 2014 / 3 / 30 - 20:17
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


لكل امة من الامم ايام مجيدة تعتز بها وتعتبرها اساسات رئيسية في بناء الذاكرة والحق والهوية ،ويوم الارض الفلسطيني الذي حدثت وقائعه قبل ثمانية وثلاثين عاما ، في سخنين وعرابة وسهل البطوف ، وفي دير حنا وهي الاراضي المحتلة في 1948 ،هي واحدة من ايامنا الفلسطينية الخالدة ، لان وقائع ذلك اليوم التي ثارت فيه الجماهير الفلسطينية ضد دولة اسرائيل ،والتي هي تقع تحت الاحتلال وهي الطرف الاضعف والواقع عليه الظلم الكبير ،ثارت ضد دولة المحتل وضد نظامها السياسي ، وضد ادعائاتها ، وتاريخها المزور ،وضد قوتها الغاشمة منطلقة من محور جوهري في القضية وهي الارض ، حيث ان هذه الدولة استخدمت كل اشكال الظلم لتصادر اراضي ذات ملكية خاصة لهذا الشعب ،هم الذين فضلوا وقرروا ان يبقوا صامدين في اراضيهم ،ارض وطنهم ووطن اجدادهم التاريخي ،حتى وان قرر العالم ان يصبح اسم هذا الوطن اسرائيل ، وحتى لو بقي هؤلاء الفلسطينين يحملون الهوية الاسرائيلية .
وان التصرف الذي تقوم به دولة اسرائيل ضد سكان الارض الفلسطينين ليس الا عربدة للقوة مبالغ بها الا انها مليئة بالخوف والعنصرية لان اسرائيل التي استولت على كل فلسطين عام 1967 والتي اعلنت عن ضم القدس الشرقية بقرار احادي لم يعترف به العالم ، لم تكن تتوقع ردة فعل كهذه من اهل هذه القرى الثلاث لانها توهمت ان هويتهم الوطنية قد طمست ، وان صوتهم قد خنقوه ، وانه ليس في وسعهم سوى التسليم امام عربدة القوة الاسرائيلية ،
وقد كانت المفاجاة بان الذاكرة الفلسطينية حاضرة والقضية حاضرة ،والجرح الفلسطيني النازف يتجدد في كل صباح ،وان الارض بكل معانيها ما زالت البند الاول لدى الفلسطينين رغم تعاقب السنين .
يوم الارض في الثلاثين من اذار عام 1976 يعلن عن ثورة شعارها ان الارض فلسطينية ولن تكون الا فلسطينية ، وان الشعب الفلسطيني شعب واحد برغم تشتته ، هذا هو المعنى العميق الذي يحمله يوم الارض الفلسطيني ، لذلك فذكراه قضية وطنية تستحق الاحتفال ، في كل عام يجدده الشعب الفلسطيني ويبث في روحه ايامه ،نعتز به ونستنطقه ليعبر عن جوهر قضيتنا الفلسطينية بكل ما لها من اعماق وابعاد وتداعيات ، وثقة كبيرة باننا شعب نعي حقوقنا ، وبرغم اختلال الموازين نصر على التشبث في الارض ،يصر شعبنا على نيل حقوقه المقدسة التي يستحقها ،وان الزمن بالنسبة لشعبنا ليس موضوعا سلبيا كما خطط له من احتل ارضنا ،بل هو زمن ايجابي مليء بالايمان بالحق الفلسطيني ،
فكان يوم الارض يوما مميزا وشكل قوي من اشكال الحضور الفلسطيني ،وايمان يسكن في الاعماق ان الحقوق لا تموت ما دام هناك شعب كشعبنا وراءها ،
ها هو يوم الارض يتكرر فينا في كل ربيع بزهور الاقحوان الحمراء التي لونت بدماء شهداءنا الابرار،والفعاليات على مستوى كل ارض الوطن ،ليعلن انه ثابتا على الحق ، يجدد شعبنا فيه ابداعا متميزا في النضال ، وقدرة خارقة في الصمود ،
ومني تحية متجددة لشهداء يوم الارض ولشعبنا الصامد المناضل في سخنين وعرابة البطوف ودير حنا ،وهذه تحية لفلسطين التي تعيش فينا قضية وارض وحق وهوية .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الثلج وانتفاضة الاشجار
- احمد فؤاد نجم في ذمة الله والذاكرة العربية
- رسالة الى حالمة في الوطن
- -ذاكرة وطنية بامتياز-
- الانقلاب الى فكرة الانتماء الاولى
- الأمة العربية إلى أين؟
- شعوب تتحلل و دول تتفكك
- يا عمال العالم اتحدوا
- اللا معقول والحب
- قولوا لا
- عفيف دقة يرجل مع الشتاء الفلسطيني الغاضبِ
- حملة العنف الاسرائيلية إلى أين ?
- أحلام خارج السرب
- وقت أطول للقتل
- من الزنزانة الى الوطن ومن الوطن الى المنفى
- حراك الرئيس أبو مازن وافق فلسطيني جديد
- استحقاق أيلول من تركم الاحباط الى قوة المحاولة
- نحن و الربيع العربي
- جميلة صيدم أم صبري جيل الانتماء الانضباط الوطني
- أين أنت يا حكومة؟


المزيد.....




- قرية تمنارت: لكسر طوق المعاناة علينا النضال الجماعي 
- أخطاء لم يسلم منها مناضلون بحراك الريف: تعامل مع زيان ومع وس ...
- في الاهتمام بقضايا الطبقة العاملة
- التحدي الذى واجهته قيادات الدول الاشتراكية : سمير امين  
- شخصيات عامة ونقابيون وفنانون ومواطنون يتضامنون مع عمال شركة ...
- اليوم بمقر التحالف : وفد الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ...
- ماذا تفعل دراجات مينسك النارية السوفييتية في هانوي الفيتنامي ...
- الرحلة إلى لبنان الجديد.. / بقلم: حسين مروة
- عن غياب “المرجعية العربية” وضياع الدور: السعودية تسترهن لبنا ...
- مراسم تشييع وعزاء الرفيق منير جرجس الصّراف


المزيد.....

- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر
- قلب العالم العربى والثورات ومواجهة الإمبريالية / محمد حسن خليل
- أزمة السلطة للأناركي النقابي الروسي الكسندر شابيرو - 1917 / مازن كم الماز
- تقريرعن الأوضاع الحالية لفلاحى الإصلاح الزراعى بمركزى الرحما ... / بشير صقر
- ثورات الشرق الاوسط - الاسباب والنتائج والدروس / رياض السندي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فاطمه قاسم - يوم الارض في العقل والوجدان