أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد ارجدال - الشاعرة لطيفة ادلمودن تناجي الموت في شعرها














المزيد.....

الشاعرة لطيفة ادلمودن تناجي الموت في شعرها


محمد ارجدال

الحوار المتمدن-العدد: 4409 - 2014 / 3 / 30 - 13:43
المحور: الادب والفن
    


فاز مؤخرا ديوان " تمتانت اكنس ن وسفرو/ موت في أعماق الشعر" للشاعرة لطيفة ادلمودن بجائزة تيرا للإبداع الأدبي في صنفه الشعري والمعلنة عنها يوم الأحد 23 مارس 2014 باكادير، والديوان من الحجم الصغير وهو الإصدار الثاني للشاعرة ، صادر سنة 2013 في طبعته الأولى بسونتر امبريموري بايت ملول ضمن منشورات رابطة تيرا للكتاب بالامازيغية،
وقد كتبت قصائد الديوان بالحرفين اللاتيني وتيفناغ ويعلوه غلاف رمادي اللون تزين واجهته الأولى لوحة تشكيلية أعلاها اسم الشاعرة بالحرف اللاتيني وعنوان الديوان بالحرفين اللاتيني وتيفناغ وفي الواجهة الخلفية للغلاف مقطع من قصيدة شعرية بحرف تيفناغ.
يتألف الديوان من 72 صفحة تضمن بين طياتها 16 قصيدة شعرية صنفت عناوينها كالتالي:
انو ن تاكزيوين / بئر الأسرار، اورار نم / أنشودتك، تابا/ جدتي، نان ام / قالوا لك، تمتانت ن وجديك/ موت زهرة، تارولا/ فرار، توردم / التقيطر، يمان للي لاح/ تلك الروح الغائبة، اسيف ن تبراتين/ سيل من الرسائل، ادرار/ الجبل، ماف امان / "واجد الماء"، ينبكي نم / زائرك، تمتانت غ اكنس ن وسفرو/ الموت في أعماق الشعر، تكرولا ن يزوران/ ثورة الجذور، اسرو ونيغ/ الشريط الذي شاهدته، تكلدونت ن ومدلفاو/ أميرة الصباح.
والشاعرة لطيفة ادلمودن تنحدر من مدينة تزنيت سبق أن أصدرت ديوانها الشعري الأول " تين اسان لالا تدرفيت".
وهذا مقطع من قصيدة ترولا صفحة15 من الديوان حيث تقول الشاعرة:
رول ا اكود
كنو توسدادين
تزلمت اسكاسن
تحبوت اتران
تسفت اوكلان
مان تيفراس
مان تودرت
اسيرور يادومن
يدمن
غ اوغيلوف
اكنا
ارول..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,390,852,932
- السنين الزائغة تثقل كاهل امحمد الوقيني شعرا
- زرقة الرماد الملتهب تلهم العدناني شعرا
- عش رماد مجموعة شعرية لفاطمة فايز.
- قراءة أولية في كتاب الأدب الشفوي الأمازيغي
- الشاعر الامازيغي حسن ابرهيم يصوغ من الأشواك صورا شعرية
- مقالات مختارة بالامازيغية إصدار جديد لرابطة تيرا
- وداعا أيها الشاعر الصديق عبد الله حفيظي
- القاص الامازيغي محمد اسوس يستلهم من التراث قصصا
- حمزة عبد الله قاسم سيرة اعلامي امازيغي مناضل” 1948 – 1913”
- زهرة دكر سيرة كاتبة امازيغية واعدة
- أسود..
- شمس...
- الكتابة...
- الانثروبولوجي والاتنولوجي الفرنسي روبير مونتاني
- المستشرق الفرنسي بول مارتي
- السوسيولوجي الفرنسي الفرد لوشاتولي
- تقييدات حول تكنة كتاب لفانسان مونتاي
- سوق العطش شعر امازيغي لزينة بودهير
- تايوغين نتوليسين مجموعة قصصية جماعية جديدة لرابطة تيرا
- ميلاد ديوان-ءيزوران نواوال - للشاعر عبد الله طيرى


المزيد.....




- الحكومة المغربية تعبر عن رفضها -الشديد- لمحاولات الانتقاص من ...
- سعاد حسني: لمحة عن السندريلا في ذكرى وفاتها
- -طيران الإمارات للآداب- وجائزة -مونتغرابا للكتابة- يوسعان دا ...
- -مهرّب الأحلام- تساؤلات قائمة على المفارقة لمحمد التطواني
- الخلفي : هناك علاقة غير سليمة تعيق الديمقراطية التشاركية
- الموسيقى لا -البريكست- في قاعة مجلس العموم (فيديو)
- اليوم العالمي للاجئين.. كيف استعرضت السينما معاناتهم؟
- المدير الفني لدار أوبرا -لا سكالا- الإيطالية يخسر منصبه بسبب ...
- هلال يشهر الورقة الحمراء في وجه الجزائر
- وزارة بنعتيق تحتفي باليوم العالمي للاجئين


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد ارجدال - الشاعرة لطيفة ادلمودن تناجي الموت في شعرها