أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وجيهة الحويدر - الحياة لغز مؤلم جدا














المزيد.....

الحياة لغز مؤلم جدا


وجيهة الحويدر

الحوار المتمدن-العدد: 1250 - 2005 / 7 / 6 - 12:13
المحور: الادب والفن
    


الحياة لغز مؤلم جدا...

ما ماهية الأشياء؟ ربما أفشت لنا الأيام بأسرارها بين غفوة وصحوة، ونحن تصورنا أنها تتباهى بنفسها لتبهرنا.. الدنيا ولع جميل، مثل الزهور التي لا نحسن الإصغاء إليها، حين لا تجد ما تهمس به بين المحبين، تختار الذبول حتى الموت، فتعري جهلنا في قراءة تقاسيم الورد.

ماذا عن الأطفال حين يغدر بهم الزمن؟ ألا تخجل يا ترى السماء من بؤسهم وغياب البريق من عيونهم؟ من قال أن الأشجار لا تحزن حين لا يكتمل القمر؟؟؟ وان المدن ليست كالبشر، تتوجع من وطأة الفقر والجهل والقهر والمرض؟

النساء منابع الحب، فحين تجف مواردهن تغادر الحياة الحياة، وتكف الأرض عن إنجاب ثمار الخير. أما الرجال.. كم هم مساكين حين تنكسر نفوسهم... حتى عابرات السبيل الرخيصات تذلهم!! فيجزمون بسذاجة فحولية أن هناك آلاف الأحضان الأنثوية تنتظرهم، فيرمون بأنفسهم بينها، وينكرون بحماقة أن تلك الاحضان ليست مأجورة، وانها ليست مغلفة بشبق جليدي قارص.

الماء الآسن كالأذهان المحرم عليها التساؤل، تفتقر للحركة وتتضجر من التدفق. كوننا أناس تعيش حياة البرمائيات هذا لا يعني أبدا إننا سنشعر يوما ما بأحاسيس من يقطن على الأرض، أو من يعيش في البحر. ستظل بطوننا مدافن للخَلق، فمهما كبرنا أو صغرنا، ستبقى طموحاتنا تصب بلهفة في مجرى إشباع رغبات هذا العبء الذي نطلق عليه جسد.

الحقيقة يتجلى معناها بين ذهول الباحثين ودهشة الصغار، فهي كنبيذ معتق لن نتوقف أبدا عن ارتشافها، ولن تكف أبدا عن إغواءنا وإثارة في داخلنا شهوة التساؤل.

إبليس مخلوق مدهش، لم يرضخ للطلب، ولم يحني هامته لأحد..أليست هذه سمة بطولية، ورمز يجسد شجاعة مميزة؟ ليس مهما بأي صورة تأتي الإجابة، طالما السؤال حي متقد، وطالما هناك مساحة من الوقت والحرية، فالمشهد الأخير لم يحن بعد..

فصول مسرحية الحياة تترنح على ترنيمات عزف سرمدي بين الإكتراث واللا إكتراث، والبشر منذ فجر التاريخ وحتى اليوم، مازالوا يموتون كالحيوانات.. فمع كل الاحتمالات التي تلوح في الأفق، يظل الانسان شغف مرتبك، والحياة ما هي سوى لغز مؤلم جدا..

وجيهــة الحويــدر





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,673,490
- لماذا نحن شعوب لا تقرأ؟
- فضّوها سيرة!
- يا علي...
- استمطار السماء بدون صلاة استسقاء
- ماتت ليلى العراق...فهنيئا لكم ياعرب بإنسانيتكم
- لقاء بين سؤال واجابة
- سيدتان ثائرتان وبراكين تنتظر!
- خصوصية أم إرهاب مرضي عنه؟؟؟
- كفوا عن هذا الردح المبتذل..فقضايا النساء العربيات حقوقية
- متى بدأت الدائرة؟
- من أين تبدأ الدائرة؟
- ليلى في العراق مريضة ..فأين المداوي؟
- ما مدى بشاعة قهر الذكور للذكور!؟
- مَن سيكن بشجاعة هذا الرجل يا ترى؟
- مدننا -الآمنة-
- انا سوسنك يا والدي
- مناجاة بين طهران والظهران
- سُخف واستخفاف حتى الثمالة
- من اجل ذاك القنديل
- العالم يقطر انسانية


المزيد.....




- أقدم لؤلؤة في العالم تُكتشف في أبو ظبي
- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وجيهة الحويدر - الحياة لغز مؤلم جدا