أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خالد الصلعي - جرائد ليست للقراءة -1-














المزيد.....

جرائد ليست للقراءة -1-


خالد الصلعي
الحوار المتمدن-العدد: 4391 - 2014 / 3 / 12 - 14:44
المحور: الادب والفن
    


جرائد ليست للقراءة
**************
القراءة مرض فتاك . وهذا ما جعل القائمين على شؤون الغباء يحذرون من تعاطيها ، ويوصون بالفرجة . الفرجة ولاشيئ غير الفرجة . هي وحدها من تقيك من عدوى تهمة القراءة . لن القراءة تقود الى الفهم ، والفهم يقود الى اكتشاف ما كنت تجهله . واكتشاف ما كنت تجهله يفضح وجوها كنت تحترمها وتجلها وتبارك رؤيتها في قمر البهتان والكذب .

كل شيئ صار قابلا للفرجة ، عظامك البارزة ، وجهك الضامر ، جيبك المثقوب ، حذاؤك الذي ورثته عن أبيك ، أمك المريضة بداء الخيبة من أبناء يعوضونها بعد ارهاق السنين الطويلة . حيك الذي صار سجنا لأبنائه السجناء الذين تحولوا الى مجانين وحمقى ومدمني جميع أنواع المخدرات ، الفرجة لاتكتمل الا في حضرة أشباح يؤدون ضرائب أحياء لا دخل لهم ولا أجر .

حذر جميع خبراء المملكة ان القراءة مرض معدي ، ينتقل عبر الهواء من ذهن الى ذهن ، وهذا قد يؤدي الى لوثة قد تصيب جميع الناس ، مما قد ينتج عنه وعي جماعي يزهر الحرث والنسل ويجعل المعرفة امرا مشاعا وملكا عاما . فتخفت حركة الشوارع الساكنة والمسكونة بأجساد لا تدرك ما تصنع بأعضائها العاطلة عن الحركة . وقد أنشأت الدولة بفضل السياسة الرشيدة جيشا من المخبرين والبوليس السري والبوليس الجهوري والمخانية وفرق التدخل السريع ، لتسريع عملية القبض على كل من يعبث بعقول الشعب المنعم بأفياء الجهل والغباء .

سأل حكيم مجرب بماذا توصون يا أهل الحل والعقد ؟
وكان الجواب ، ضرب الطم .
ضم فمه الى حلقه وابتلع ريقه . وتحول الى تمثال مهجور .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,005,723,400
- في فهم منظومة الثورة المضادة
- جديرون نحن بالقتل
- كيف افهم الحداثة الآن وهنا
- كل ثقافة وأنتم مثقفون
- حركة 20 فبراير بالمغرب ، الثابت والمتغير
- عيد الشعب
- لا تقلق اني راحل
- القضاء المغربي وحفاظات وزير العدل
- دروب الاستعارة طريق الحرية
- أن نحترق خير من أن نتعفن
- من يشتري حلمي غيري
- تناقضات الدستور المغربي بخصوص الجهوية
- نحو جنيف 3
- كل السراب مملكتي
- أوزيريس بصيغة مغربية
- كل عام وأنتم......كما تشاؤون
- لابد من اسم مستعار .......
- شد الحبل بصيغة أخرى
- لنتذكر ثوراتنا وانتفاضاتنا
- القصيدة .....هي القصيدة


المزيد.....




- رحيل المصور التركي العالمي أرا غولر
- القاهرة: حفل توقيع ومناقشة ديوان -أم العيون المغفرة-، للشاعر ...
- رسالة ماجستير جديدة عن أديب كمال الدين
- فازت الكاتبة الأيرلندية الشمالية آنا بيرنز بجائزة -مان بوكر- ...
- مصر تستأنف ترميم مسجد الظاهر بيبرس التاريخي (فيديو)
- انطلاق -أيام فلسطين السينمائية- بمشاركة أكثر من 60 فيلما
- بيروت.. القضاء اللبناني يحقق مع الإعلامي هشام حداد
- عزيزة البقالي القاسمي: لمسنا معاناة حقيقية للنساء
- عازفون بغداديون شباب يحاربون العنف والتطرف بالموسيقى
- ملك هوليود مستاء من السعودية بسبب مقتل خاشقجي


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خالد الصلعي - جرائد ليست للقراءة -1-