أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - عبله عبدالرحمن - اوجاع مطلقة














المزيد.....

اوجاع مطلقة


عبله عبدالرحمن

الحوار المتمدن-العدد: 4388 - 2014 / 3 / 9 - 23:48
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


على مقعد لا يعني لها شيئا تمضي وقتا طويلا، تزفر بالألم والذكرى يتساوى لها الليل مع النهار لا تكل من البكاء والحسرة، تنتظر من غير امل احلام تتمنى لو انها تأتي.

لم يكن سؤالها مباغتا لي وحدي بل لها ايضا، كانت كأنها تريد ان تضع نفسها في مهب عاصفة حتى تشعر بأنها ما زالت تحيا فتهرب من وجع الصمت ورتابة الوحدة وقسوتها بهذا الحل الذي لم يكن ليرضيها او يرضي احد ممن عرفها ويعرف حجم المعاناة الذي تعرضت له.
تعيد سرد حكايتها معه بوجع كبير لأنها ما كانت لتعثر على يوم سعيد كان لها معه وتستغرب كيف ان عينها تتمرد عليها وتتلهف بشوق لمعانقة سماعة الهاتف لإخباره بأنها مستعدة للعودة اليه وبشروطه دون ان تفرض عليه ان يتوقف عن ضربها او التقليل من شأنها امام الاخرين او استغلال راتبها.
وهي تتأرجح بين ان اصبحت مطلقة وبين ان كانت زوجة مع وقف التنفيذ، احساس الندم يلازمها، ومع انها تحملت تكاليف طلاقها وتنازلت عن كافة حقوقها المستحقة الا انها لم ترى بطلاقها منه إلا وكأنها قد انتقلت من سجن الى سجن اخر.
كنت اتمنى لو انها حدثتني عن برودة الايام وافتقادها لمشاعر الدفء التي كانت لها ذات يوم حين كانت متزوجة، لكن تجربتها بالزواج اقتصرت على توقيع الوثيقة التي تقرر بموجبها انتقالها من بيت اهلها الى بيت زوجها، دون اثبات يشعرها بوجوده بحياتها فيؤنس وحدتها او يربت على كتفها ويساندها في ضعفها حتى ابرر سؤالها المباغت بالعودة اليه.
احاول ان اشاركها وجعها فأغص بتنهيدة، وانا ارقب انتظارها، كنت اشاركها حيرتها وبؤسها ودموعها التي كانت تغلبها بين الحين والأخر.
لا ادري ان كانت تنتظر حقا اجابة على سؤالها او كانت تفكر جديا بالعودة الى زوجها الذي كان لا يكل عن ضربها، لا ادري ان كانت تستطيع ان تبرر ضربه لها مجددا كما كانت تبرره دوما بذريعة انه لا يستطيع ان يضبط غضبه، اذ اننا في كثير من الاحيان نجهل ما نريده .
اتمنى لو انها تستطيع سد طريق الشوك ببعض من بهجة الحب حتى تتمكن من الخروج من تفاصيل تجربتها المريرة والعودة للحياة دون حساب لحجم الخسارة وصعوبة الوقوف على خط البداية.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,513,810,944
- باللون الاحمر
- انثى بعينيه!!
- الحياة ما عادت الا صفراء
- حُزني وقد اصبح سرّي
- لا شيء يعجبني !!
- اعلام يسعى الى موتنا
- سيمون خوري ... شكرا
- النكبه والامل بالعودة
- الزواج المبكر وارتفاع نسب الطلاق
- في طريقها الى الطلاق
- احلام الطفولة الضائعة
- كلام في الحب
- متاهة الحرب والحب
- بين هاوية الوظيفة والدعارة
- مطر من غير دفئ
- غزة تقهر عتمة الظلام بالنصر
- عروس سورية بغير الابيض
- ايام عابرة
- مشاهدات من مخيم الزعتري
- حبال الريح


المزيد.....




- كيف يكشف -الكعب العالي- انطباعات المرأة عن الرجل في الموعد ا ...
- العثور على بقايا آلاف الأجنة في بيت طبيب أمريكي تخصص في الإج ...
- بالأرقام.. العنوسة والعزوبية تهددان كيان الأسرة في المجتمع ا ...
- امرأة تسرق السائق.. لكن ليس بجمالها
- باكستان تستدعي دبلوماسيين من أفغانستان والهند بعد مقتل جنود ...
- تطبيق جديد لجمع الأدلة ضد العنف الجنسي
- سامسونغ تستعين بمشهد لرجل وامرأة للسخرية من هاتف -آيفون 11-. ...
- وكالة: القضاء الإيراني يقول إن -الفتاة الزرقاء- اعترفت بخطئه ...
- مرشحة إماراتية: مناصفة المرأة في المجلس تزيد التفاعل وزيادة ...
- قضية مراهقة مصرية تسلط الضوء على معاملة النساء في القضاء


المزيد.....

- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - عبله عبدالرحمن - اوجاع مطلقة