أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نورالدين محمد عثمان نورالدين - المصالحة الوطنية وليست الحزبية ..!!














المزيد.....

المصالحة الوطنية وليست الحزبية ..!!


نورالدين محمد عثمان نورالدين

الحوار المتمدن-العدد: 4371 - 2014 / 2 / 20 - 15:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


• مايُعرف بالمصالحات الوطنية على مر تاريخها في السودان كانت محتكرة من قبل الاحزاب السياسية ، ولا افشي سراً إن قلت ان الشعب السوداني برئ من كل تلك المصالحات التي تمت بين الاحزاب ، فكل حزب كان يبحث عن مصالحه الذاتية بعيداً عن مصلحة المواطن ، للدرجة التي يفتعل فيها الحزب المظاهرات والعنف والوفوضى السياسية ليضغط على الحكومة ، وهذا ماحدث في كل العهود العسكرية التي لم تعط للديمقراطية زمناً لتنمو وتعيش ، وكانت دائما نهاية المصالحات الوطنية تنتهي بغضب شعبي وإنتفاضة بعدها يتم تفريغها من المضمون السياسي ..
• الديمقراطية الاولى انتهت بتسليم السلطة للجيش بعد فوضى سياسية كان اساسها الطائفية ، وعاش بعدها الشعب في ظل نظام عسكري رسخ للديكتاتورية إنتهت بغضبة شعبية في 1964م بعدها ظل الشعب يعاني من صراعات الطائفية إلى ان حدث إنقلاب نميري بعد خمس سنوات من الصراع الحزبي ، عاش بعدها الشعب تحت ظل نظام عسكري رسخ للدكتاتورية إلى ان إنتفض الشعب في 1985م عاش بعدها الشعب مرة أخرى وهو يشهد صراعات الطائفية التي قطعت الطريق أمام تطور الديمقراطية حتى جاء إنقلاب 1989م الذي قامت به الجبهة الإسلامية ..
• اليوم الأجيال الجديدة ترى بأم عينها ذات الصراعات السياسية الطائفية التي تتجلى يومياً في سباق المصالحات مع النظام بطرق ثنائية لتقطع الطريق أمام أي شكل من أشكال التطور الديمقراطي الذي طال هذه المرة إنتظاره ، ولا نستبعد ان تاتي الطائفية مرة أخرى بوجهها القبيح لتطالب بحكم السودان بذات عقليتها القديمة دون أي إتعاظ بتاريخها الأسود الذي ضيع على الشعب فرص الديمقراطية حتى أصبحنا نسمع أصواتاً تعلو وهي ترفض أي عودة لتلك الوجوه القديمة والتقليدية ..
• في تقديرنا لا مخرج آمن من دائرة الحكم الثلاثي ( إنقلاب ، ديمقراطية ، إنتفاضة شعبية ) إلا بوضع دستور يساهم فيه كل السودانيين دون إقصاء ، دستور يحترمه الأحزاب السياسية أولاً قبل المواطن ، دستور لا يخضع لأي موازنات حزبية أو قبيلة ، حينها فقط يمكن أن يحكم السودان بالقانون ، ولكن ما نراه اليوم هو تعطيل واضح ومع سبق الإصرار و وضع العراقيل من قبل الأحزاب حتى لا يتم وضع هذا الدستور الذي يعطل مصالحها الحزبية الضيقة والتي تخدم في المقام الأول قيادات وبيوت تقليدية تسيطر على هذه الأحزاب وتحركها كما تشاء ، ولا تضع أي إعتبار لمعاناة الشعب المغلوب على أمره والذي كاد أن يكفر بفكرة الإنتفاضة التي لن تأتي بدماء جديدة تسرع في بناء الوطن وتحكمه بالقانون الذي يتساوى أمامه الجميع دون فرز ، ولا يلدغ المؤمن من جحر ثلاث مرات ..

ولكم ودي ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,636,676,861
- الخطاب المدسوس ..
- مخرجات أخطر إجتماع سري للحركة الإسلامية السودانية ..!!
- الكُفر بفكرة الوطن ...!!
- وطن .. لاكنو مو هولك ..!!
- البشير يفقد خيوط اللعب الخفي ونصف عقله ..
- الشحوم الزائدة أولاَ ..!!
- يا حليل البلف ..!!
- مبررات فطيرة ..!!
- الدولار ركع يا جدعان ..!!
- سنرفع الدعم عن المواطن لصالح المواطن ..!!
- زيادة فاتورة الكهرباء ..!!
- معاناة محلية وادي حلفا ..!!
- الدعم المرفوع ( بالكسرة ) ..!!
- مجموعة القيادات الشبابية السودانية ..
- أروشا وعشم إبليس ..!!
- خسارة ومكسب للتحالف !!
- دولة الكيزان ..!!
- لا للعنف هنا وهناك !!
- 24 / صفر
- قنابيرنا و رؤوسهم ..!!


المزيد.....




- شركة -أوبر- تقر بوقوع آلاف الاعتداءات الجنسية خلال سنتين في ...
- تنافس جيبوتي كيني على مقعد في مجلس الأمن
- اكتشاف وسيلة مضادة لموت الدماغ
- موسكو: سبب احتجاز سفينتنا في سنغافورة تجاري لا سياسي
- العراق: السيستاني يدعو إلى اختيار رئيس وزراء جديد من دون &qu ...
- شاهد: رحالة بريطانية تواصل رحلة 6 آلاف كيلومتر لأجل عمل خيري ...
- عالم إسباني يسجل كل لحظة في حياته منذ عشر سنوات فماذا وجد؟
- شاهد: رحالة بريطانية تواصل رحلة 6 آلاف كيلومتر لأجل عمل خيري ...
- مجهولون يهاجمون قاعدة أميركية في دير الزور بسوريا
- العراق.. المتظاهرون بالساحات والسيستاني يحذر من التدخل في اخ ...


المزيد.....

- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- الشيخ الشعراوي و عدويّة / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- مستقبلك مع الجيناتك - ج 1 / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- صعود الدولة وأفولها التاريخي / عبد السلام أديب
- الثقافة في مواجهة الموت / شاهر أحمد نصر
- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب
- توقيعات في دفتر الثورة السودانية / د. أحمد عثمان عمر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نورالدين محمد عثمان نورالدين - المصالحة الوطنية وليست الحزبية ..!!