أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علاء رحم - من تراجيديا الحياة تراتيل ضائع ...














المزيد.....

من تراجيديا الحياة تراتيل ضائع ...


علاء رحم

الحوار المتمدن-العدد: 4371 - 2014 / 2 / 20 - 01:54
المحور: الادب والفن
    


كثيراً ما ردد دعاة الإصلاح بصيغ مختلفة الدين الذي لا ينفعك في حياتك لا ينفعك في مماتك .. وبقينا وسنبقى ننتظر ، زرادشت، ماني، بوذا، كنفوشيوس الحكيم، لاوتسو لكي يأتون لانقاذنا لكن هذه المره يعيشون معاناتنا وألمنا وحرماننا ولن نسمح لهم بالتوجه الى القصور من دون أن يمروا بنا ويأبهوا لما نحن فيه كما فعلوها في السابق منذ فجر التأريخ ونحن العبيد والمستضعفون والجياع والمشردون والصعاليك والعيارون نبحث عن مكان لنا بين النفعيين والمتسلقين والمتسلطين والوصوليين وووو لم يسمحوا لنا بينهم فبقينا بعيداً لأنا استقذرنا حياتهم رغم كل ما نحمل من جراح وجوع وضياع تركنا حياتهم وبقينا بأمل المنقذ والمستقبل السعيد والعادل ننتظر زمن يسود فيه الرفاه وتخيم فيه السعادة على ربوع البشرية وترتفع فيه المظالم والأنانيات عن الناس وتترك العداوات والاعتداء ويعم السلام الحقيقي الكامل لكل الارض نحن نرفض ان تبقى البشرية في خبط وتلون واعتراض وقلاقل ومظالم ونحن ندفع فواتيرها أجدادنا في التأريخ عانوا الفقر والحرمان والضياع بأيدي الكهنه والرهبان والقساوسه قد اغتصب مؤيدو الأهواز (كهنة المجوس) ثلاثة أخماس أراضينا وجعلونا أشباه عبيد كذلك فعل كهنة المسيحية حيث استولوا باسم الكنيسة على أموال وأراضي الناس وكذلك فعل كهنه المسلمين وتجار المعابد ممن شرب الأموال في المسجد اكثر مما يشرب السكير الخمر في الحانه.
انا عشت منذ فجر التأريخ وكنت شاهد على كل ما يجري بنينا زقورة السومريين واهرامات مصر القديمه خوفو وخفرع ومنكورع ووووو , بنينا سور الصين العظيم واهرامات شعب المايا , بنينا قصور روما والجنائن المعلقة في بابل ,بنينا برج ايفل وساعة بيغ بن في قصر ويستمينست, بنينا الكلوسيوم وكنا نتصارع داخله كــ الحيوانات من اجل سعادة الامبراطور (فيسبسيان) و50 الف من الانتهازيين والوصوليين والطغاه ,خلال 16 عام قام 20 ألف عامل من أجدادي ببناء تاج محل في الهند من اجل ان يكون مقبره للامبراطور (شاه جهان) وزوجته المفضله ,بنينا دير سانت كاترين في مصر وسوق الصافير في بغداد , بنينا منارة الاسكندرية وتمثال رودس العملاق في اليونان , بنينا هيكل ديانا (أرتيميس) في آسيا الصغرى بتركيا والكرملن في روسيا , بنينا قلعة نيوشفانشتاين في ألمانيا ومعبد كيوميزو في اليابان , بنينا ماشو بيشو في البيرو والمدرسة المسنتصرية في بغداد , بنينا برج بيتزا المائل في ايطاليا .....و لانزال نبني وسنبني بصمت فقط والمجد لغيرنا من الكهنه والقاساويه والرهبان المجد للأباطرة والفراعنه والملوك انهم ياتون الى اكواخنا فيحرقوها ويجروننا بعربات الخيول كالبهائم فنصنع لهم نوادي التسليه ,احواض السباحة ,القبور ,القصور و بعد ذلك الجهد الجهيد كنا ندفن هناك بين صخور البناء يستخدمون اجسادنا مخففات صدمه او أوراق لتسهيل تمدد البناء في الصيف والشتاء آآآآآه كم هو مؤسف أمر البشرية فهي تفتخر بمن يقتل أجدادهم ويحولهم الى عبيد فليس الفراعنة والأباطرة والكهنة وحدهم من قتلنا فقط وأنما المفكرين والباحثين والمثقفين فهم يعرفون الحقيقة لكنهم سكتوا عنها .!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,426,643,200
- فقدان الدليل على الإلحاد
- فقدان الدليل على الاحاد
- الجواري والاماء وفقه ملك اليمين
- رفيق الملك
- تعريف المثقف ودوره
- الديمقراطية وسلوك الفرد والتأثير الديني
- قراءة في سفر لصوص الله للجبران


المزيد.....




- العثماني للغاضبين من حزبه: مصلحة الوطن قبل مصلحة الحزب..
- فيلم -منتقمون: نهاية اللعبة- يوشك أن يتجاوز -أفاتار- ويتربع ...
- تلخيص رواية -الكفر الحلو- لإليف شافاق
- وزارة الثقافة تتحرك ضد واقعة جلوس أحد العازفين فوق بيانو يعد ...
- بفيلم استقصائي.. الجزيرة تكشف علاقة متطرفي -هوية الجيل- بالج ...
- ظنوا أنها مزحة.. ممثل كوميدي هندي يتوفى على خشبة المسرح في د ...
- -سيدة البحر- للمخرجة السعودية -شهد أمين- للعرض في مهرجان فين ...
- بعد استقالة الأزمي.. العثماني يجتمع ببرلمانيي المصباح
- علامات الممثل عند دينس ديدرو
- ثروة الفنون التشكيلية الجميلة


المزيد.....

- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علاء رحم - من تراجيديا الحياة تراتيل ضائع ...