أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - رعد اطياف - العقيدة : فلسفة الشرق














المزيد.....

العقيدة : فلسفة الشرق


رعد اطياف

الحوار المتمدن-العدد: 4371 - 2014 / 2 / 20 - 00:40
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


العقيدة حسب السائد والمطروح
دعونا نفهم العقيدة حسب السائد والمطروح : إنهاذلك الحكم المشروط بمخزن الذاكرة ، ولا يعدو ان يكون صورة مفترضة مسبقاً ، متأثرةً بمناخها الثقافي المعاش . ولعل الله لا يرتضي بهذه الأحكام المشروطة لكونها تخالف حقيقته المطلقة " كل يوم هو في شأن". وماهي الوثنية ؟: هي حينما نؤطر تلك الحقيقة اللانهائية بصورة عقلية خاضعة لأشراطات اللحظة التي انبثق منها الحكم ، وتغدو بمرور الزمن حقيقة مطلقة . وبذلك يمكن الاستنتاج : إن كل صورة عقلية تؤَطر بمضامين ضيقة لا تقيم وزناً للحظتها الآنية وتدعي تحليقها فوق سلطة الزمان والمكان - ماهي إلّا وثن ميت . إن الأحكام ولادات آنيةمرتبطة بلحظة صدورها ولا يمكنها الصمود أمام تيار الصيرورة اللانهائي . ومن هنا كان الإنسان هو الكائن الوحيد المعلّق على مذبح الحقيقة ، وعلى مايبدو لم تستهويه تلك الحقائق السيالة التي لا تعرف السكون ، فما عليه إلا ان يبتكر أطر ثابتة يسعى إلى تنميطها فتغدو احكام مطلقة لا يجب المساس بها.


فلسفة الشرق
يقول نيتشة مامضمونه : أن الفلسفة الغربية وكل ماقدمته بخصوص نظرية المعرفة ، هو الإتكال على " الأفكار الفطرية" والحال إن هذا النسق من التفكير لايعدو ان يكون "تمثل" أي إننا نتصور الأشياء انطلاقاً من ذاكرتنا وانطباعاتنا المخزونة . هذا وقد قامت فلسفة مابعد الحداثة على هذا البناء النيتشوي الشامخ ، ذلك إن ماتقدمه لنا النظم الفكرية هو عبارة عن تمثلات أو افكار مسبقة، ومن هنا كانت مابعد الحداثة ثورة على النسق . أقول ، ان هذه الفكرة لم تكن غريبة على الفلسفة الشرقية - منذ ثلاثة ألآف سنة - متمثلة بالفلسفة الهندية ، والبوذية بالذات ، حينما قررت - تجريبياً- أن الكائن البشري يستمد معارفه من الخارج من خلال ما يرغب وليس ماتكون عليه الأشياء . أي نرى الاشياء برغبتنا الخاصة بمعزل عن حقيقة الشيئ كما هو بلا رتوش .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,599,365,282
- نحو وحدة مشتركة بين الأديان
- حضارة منسية
- لماذا تعتبر الخارقية علما زائفاً؟
- أمة الموت
- التقديس على الطريقة العراقية
- العرب نرجسية فارغة!
- مطربة الحي، لاتُطرِب
- مترفون حد التكفير
- البحث عن هوية
- أحلام مؤجلة
- ألف ليلة وليلة
- بلاد العجائب
- من وراء الحجاب : في طي الكتمان
- حذار من الهرة السوداء
- هل أتاك حديث العراق؟!
- الأخر وفق الرؤية الكونية
- فلسفة البكاء!
- العبور المقدس
- تأملات هراتية
- براءة الله


المزيد.....




- الرئيس ماكرون يبحث مع نظيره ترامب قضايا تتعلق بالقضية السوري ...
- الرئيس البوليفي المستقيل إيفو موراليس يعلن مغادرة بلاده متوج ...
- تخلص من القلق.. 7 نصائح عملية لنوم عميق كل ليلة
- نجيب ساويرس يتحدث عن أزمة سد النهضة ومشادته مع الإعلامية ليل ...
- تقرير أممي يتهم الأردن والإمارات وتركيا والسودان بانتهاك عقو ...
- عصير البصل الطارد للبلغم لعلاج السعال.. ولكن احذر الآثار الج ...
- الوكالة الذرية ترصد آثار يورانيوم في موقع لم تعلن عنه إيران ...
- بالفيديو... حادث طعن يثير الذعر في موسم الرياض
- الصدر يهاجم أميركا ويتوعدها.. وتساؤلات عن -فضيحته الإيرانية- ...
- طعن ثلاثة في عرض مسرحي بالرياض


المزيد.....

- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وسَلْبِيَّاتُهُ (1) / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وَسَلْبِيَّاتُهُ (2) / غياث المرزوق
- مدخل اجتماعي لدراسة الإلحاد في المجتمع العراقي المعاصر* / محمد لفته محل
- تفكيك العنف وأدواته.. (قراءة سوسيولوجية عراقية سياسية)/ الكت ... / وديع العبيدي
- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى
- امرسون وإعادة بناء البراغماتية / عمر إحسان قنديل
- الرسائل الرمزية الصامتة في المدرسة: الوظيفة الاستلابية للمنه ... / علي أسعد وطفة
- الهيبة قوة عملية أيضاً / عبدالحميد برتو
- بصمات الأرواح / طارق أحمد حسن
- البيان الفلسفي الفدرالي / حفيظ بودى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - رعد اطياف - العقيدة : فلسفة الشرق