أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محسن لفته الجنابي - رسالة النواب الى الشعب الحبّاب














المزيد.....

رسالة النواب الى الشعب الحبّاب


محسن لفته الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 4366 - 2014 / 2 / 15 - 22:01
المحور: كتابات ساخرة
    


نحن النواب نطالب الشعب الحبّاب أن يخرج بملايينه من العجائز و المعاقين والأطفال ليقفوا جميعهم أمام الأبواب
ليدحضوا تخرصات العابثين الأغراب , أولئك الذين يخرجون في تظاهرات للمطالبة بالحقوق بحجة أنصاف الفقراء
نريدهم أن يكتبوا بالطباشير على كل طلّاقه صدئة وبخط واضح مع هتاف يرعب الكفرة من أصحاب الألباب
قاتلوهم حتى نرضى عنكم مع حماياتنا و أجنحتنا والأحزاب بأن تكتبوا وتهتفوا في نفس الوقت :
أمنحوا ممثلينا مخصصات خدمة الأستحباب , أمنحوهم المزيد , أمنحوا النواب كل خزينة البلاد
لكل نافلة مليون دينار ولصلاة الليل مليار ولزيارة لندن ضعفها أما لاس فيجاس فهي بعيدة تستحق أربعة أضعاف
مع أجور أضافية مقابل العطس والشخير و خروج الغازات
نحن أولو أمركم و طاعتنا واجبة عليكم يا سكان المنطقة الحمراء مسؤولية خطيرة لا نريدها لكنها مشيئة مقسم الأرزاق
نحن هبة السماء , عاكفون نعاني الأجهاد في أحتساب الأرصدة و المكاسب و المخصصات , أشياء لاتعرفونها أنتم يا معشر العوام تحتاج جهداً يجعلنا نطحر ليل نهار
الم تلحظوا بأننا لانمشي في الطرقات ولا نرتاد المقاهي والأسواق كي تتأكدوا بأن الذي أمامكم على التلفاز أسمى من الأنبياء
لو جعلتم جماجمكم نفّاضات لسجائرنا لن تفونا حقنا حتى يلج الجمل من باب المنطقة الخضراء
زيدونا من الهتاف : نعم نعم للنواب وكلا كلا للمطالبين بتخفيض موارد الملائكة الذين يثبتون الأرض كي لاتبتلع من الثقوب السوداء
وفي الختام نزدريكم على أن نلتقيكم في جمعة أخرى لتطالبوا لنا بمخصصات الذهاب لقضاء الحاجة و درء رائحة الجواريب وأجرة أسناننا عما بذلنا من جهد في أكل القوزي والكباب
رددوا معنا قبل الأنصراف :
النائب فات فات في بطنه سبع مليارات , من الدولارات وليس من الدنانير فالأخيرات ذوات أسعار مخجلة في البورصات
ولاتنسوا أن تشكرونا في الصباح القادم اذا مرت ليلتكم دون صياح , فحينها ستكونون قد بقيتم أحياء دون العشرات الذين سقطوا و يسقطون في كل الأرجاء
فتلك نعمة عليكم شكرها إذ أبقيناكم لحد الآن ملايين كثيرة لم تؤثر فيكم كل الأخطار , هاخوتي هاااا :
ناهب صرت للشعب جازاني زماني
كرف ولغف صنعتي جوعانه أحلامي
ونسه وصياح وهذر من الصبح حد الفجر
من أعطس آخذ أجر ومن أنزعج كلها تجر
لحي التنك تركض عدل تنهزم كَدامي
أودعناكم أحبابي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,868,068
- الأب العاق و المعقوقون الموتى
- خصلات من جلود الديناصورات
- إستغاثة من صالة الأنعاش
- قرقرات من فوق الأطيان
- بلهت واحد أم بلهتان
- قطار السريع في العلم للجميع
- تواصل أجتماعي يقولون
- أم حسين شماعية نفرين بسمايه مليونين
- نقوش على خرزة المحبة
- دوامة الفوضى : سبر واقعي لأسرار الأنتخابات
- خطبة للعراقيين فقط
- يوميات الأصباغ وثبات النور
- ليلة القبض على قاضي القضاة
- صوت السكارى في نهاية السنة
- أگعد أعوج وأحچي عدل
- رباعيات بطران
- لاتسولف وأبن عمّك بالديوان
- ضاع أبتر بين البتران مرة أخرى
- ناقة أبن يقطين وذئاب الرياء
- سوالف أهل السلف


المزيد.....




- إليسا تعلن اعتزال صناعة الموسيقى -الشبيهة بالمافيا-
- الأدب العربي ناطقًا بالإسبانية.. العدد صفر من مجلة بانيبال ي ...
- حصون عُمان وقلاعها.. تحف معمارية وشواهد تاريخية
- قداس بكنيسة صهيون.. الفنان كمال بلاطة يوارى الثرى بالقدس
- للحفاظ على اللغة العربية... حملة مغربية ضد إقرار اللغة الفرن ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- تعز.. تظاهرات حاشدة تطالب بتحرير المحافظة وترفض الاقتتال الد ...
- الفنانة شمس الكويتية -تختبر الموت- في صورة لافتة (صورة)
- الفنانة إليسا تعتزل الغناء


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محسن لفته الجنابي - رسالة النواب الى الشعب الحبّاب