أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمّد نجيب قاسمي - دُستورُ... بِأيّ ثَمنٍ وُضِعْتَ يَا دُسْتُورُ؟














المزيد.....

دُستورُ... بِأيّ ثَمنٍ وُضِعْتَ يَا دُسْتُورُ؟


محمّد نجيب قاسمي

الحوار المتمدن-العدد: 4347 - 2014 / 1 / 27 - 18:52
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


دُستورُ... بِأيّ ثَمنٍ وُضِعْتَ يَا دُسْتُورُ؟
بَعْدَ مُدَّةٍ لا تزيد كثيرا عن النّصف قرن من الزّمان، ها هو الدستور الثاني يُوضع، في هذه الساعات الحاسمة ، لوطننا تونس، ذلك البلد الجميل الوادع الضّارب أوتاده في كثبان الصحراء الكبرى في شمال أفريقيا والمنفتح على أمواج البحر الأبيض المتوسط وشواطئه الذّهبيّة النّاعمة .وهاهم واضعوه يحتفلون ويتبادلون التّهاني ويترفّعون عن خصوماتهم وعداواتهم فيتصافحون ويتجاوزون ..وهاهي جماهير الشعب تتوزّع بين مهتمّ ولا مبال، وبين مؤيد ورافض، وجلّهم تنفّسوا شيئا من الصّعداء رغم عدم ملاحظة ما كان يلزمُ في هذه المناسبات التاريخية الكبرى والنادرة من إطلاق الأفراح وإظهار الانشراح...
جميلٌ أن يكون لنا دستورٌ جديدٌ يقطع مع دستور سابق تهرّأ من الفَتق والرّتْق ولم يعد يصلح لزماننا الذي طغت عليه التحوّلات ..وجميلٌ أكثر أن يضعه متعدّدون مختلفون فيعبّر عن اختلافاتنا وتنوّعنا ويقرأ فيه كلّ منّا ما يغضبه وما يسعده في الآن نفسه....هكذا هي النّصوص الوضعيّة دائما ....هي محلّ خلاف ومحلّ قراءات مُتحاوِرة بل مُتَضاربة ...هي النّصوص المقدّسة لم نرها يوما محلّ اتّفاق وإجماع ، فَلِمَ نُنكر ذلك على نصوصنا نحن البشر؟
انْطلقْ ...امْرَحْ ...اصْرُخْ ..اغضبْ...اقْرأْ ....فدستورك جامعٌ مانعٌ..حاولَ أن يقول كلّ شيء ، في كلّ شيء...ضبطَ ونظّم وقنّن ، أرْغى وأزْبد ، هدّد وتوعّد ، منح وأعطى ، أحقَّ وأوْجب ...سكت وصخب ...لم يَدّعِ الكمالَ وفتح البابَ لتعديله عند كلّ ضرورة...
دستورنا من وضْع بشرٍ مثلنا...فيهم من أحببنا ومنهم من كرهنا وأبغضنا ، فيهم الخبير والعليم ومن بينهم من لا حوْل له في بحار المعرفة ولا قوْل... فيهم رفيع الذّوق عاشق الفنّ والجمال ومنهم من يناقضه بالأقوال والأفعال...فيهم ومنهم من رقص و غنّى ومن زغرد وثنّى و من بكى واشتكى ومن ضربَ وانقلبَ ومن هو حيٌّ يُرْزَق ومن هو بين يَدِ الذي يَرْزُقُ..
دستورنا ثمنه شهداءٌ ودماء.. بُذلت فيه أموالٌ لا حدّ لها ...فقد يكون هو أغلى نصٍّ كُتِب عبر التاريخ في كل مصرٍ وعصرٍ....لقد أخذ من اهتماماتنا وأوقاتنا وصراعاتنا وتنميتنا ورزقنا الكثير بما كان يلزم وما كان لا يلزم ..كم أحببناه وهو حلم ...وكم كرهناه وهو كابوس.....كم نفّرنا واضعوه من كلّ شيء مرّات عديدة ...وكم تحسّرنا على إضاعتهم الوقت في نقاشات وصراعات وخصومات تافهة وبذيئة وضيعة تفنّنو ا في إخراجها بكلّ قبح... وكم شاهدناهم في الربع الساعة الأخيرة يجدّون وينشطون ويتصارعون من أجلنا بالدفاع المستميت عن آرائنا المختلفة.
لهذا كلّه مرحى بدستورنا الوضعي. وفي ظله فَلْنَبْنِ تونسَ ونزرعْ حقولها ولْنًنْشر في ربوعها الفرح وعلى وجوه أهلها البسمة والأمل..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,165,553,362
- الإمامة والخلافة وجهان لعملة واحدة: الجزء الثاني
- فرحة المسلمين بذكرى مولد الرّسول الأكرم من الحلال الطيّب
- الخلافة والإمامة وجهان لعملة واحدة : الجزء الأول
- هل يجوز تكفير الشيعة؟
- الغناءُ والموسيقى نشاطٌ للبدن وراحةٌ للنّفس أم مزمارُ شَيطان ...
- تحليل نصّ -طموح أهل الفضل- من كتاب - كليلة ودمنة - لعبد الله ...
- تحليل نصّ : - آدم والشّعر - من رسالة الغفران لأبي العلاء الم ...
- هل من حقّنا - نحن العرب - أن نقول لأردوغان: ارحل؟
- المسلمون يفرحون أيضا بمولد عيسى بن مريم
- في الطّريق إلى الحريق
- إلى أيّ جحيم تأخذنا سياسة الأحزمة الناسفة والسيّارات المفخّخ ...
- نصّ من رواية ثورة الجسد
- الحريق الكبير
- أدب الثورة
- ثورة شعب على مرسي أم انقلاب عسكري؟ المقال الرابع: هل كان يمك ...
- ثورة شعب على مرسي أم انقلاب عسكري؟ المقال الثالث: انقلاب أم ...
- ثورة شعب على مرسي أم انقلاب عسكري؟ المقال الثاني: ثورة شعبية ...
- ثورة شعب على مرسي أم انقلاب عسكري؟ المقال الأول: سلسلة أخطاء ...
- حكاية- الإخوان المسلمين- والسلطة من حكاية الذئب وإلية الشاة
- لم يتقاتل المسلمون دوما في حين تهنأ بقية الأمم بالسلام معظم ...


المزيد.....




- وزير الداخلية الإيطالي في تصعيد كلامي جديد ضد ماكرون: رئيس ...
- هل مات رودلف هيس نائب هتلر الذي ولد في مصر؟
- وزير الداخلية الإيطالي في تصعيد كلامي جديد ضد ماكرون: رئيس ...
- نزلة السمان ليست الأولى.. حين تهدم المنازل بدعوى التطوير
- أساتذة جامعة الخرطوم يطرحون مبادرة لآليات الانتقال السلمي لل ...
- نائب الشعب هيثم الحريري يتقدم ببيان عاجل حول أوضاع الصيادين ...
- نواب ليبيون يطالبون أهالي الجنوب الليبي بدعم عملية تحرير الج ...
- إسرائيل تقتل عضوا بحماس وتؤجل مساعدات قطرية بعد تصعيد في غزة ...
- جدار ترامب: بالخرائط كل ما يجب أن تعرفه عن الجدار الحدودي بي ...
- وفاة متسلقة الجبال بـ-البكيني- متجمدة من البرودة في تايوان


المزيد.....

- إ.م.فوستر وسياسة الإمبريالية / محمد شاهين
- إسرائيل، والصراع على هوية الدولة والمجتمع - دراسة بحثية / عبد الغني سلامه
- صعود الجهادية التكفيرية / مروان عبد الرزاق
- الكنيسة والاشتراكية / روزا لوكسمبورغ
- مُقاربات تَحليلية قِياسية لمفْعول القِطاع السّياحي على النُّ ... / عبد المنعم الزكزوتي
- علم الآثار الإسلامي وأصل الأمة الإسبانية. / محمود الصباغ
- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمّد نجيب قاسمي - دُستورُ... بِأيّ ثَمنٍ وُضِعْتَ يَا دُسْتُورُ؟