أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - لمار أحمد - إلى حُكّام القصور














المزيد.....

إلى حُكّام القصور


لمار أحمد

الحوار المتمدن-العدد: 4317 - 2013 / 12 / 26 - 22:59
المحور: الادب والفن
    


أعرني من بذخ فراغك لحظة
لأبصق بوجهكَ
اسْتَأذَنْتُكَ فلا تغضب
غضبكَ جُنحة
وحُكمكَ بالحضيض مؤبّد
يا حاكماً تسيّد البلاط والقصور
وسقط في درك لاإنسانيّته
لن أصرخ وااا معتصماه
رحل الـ معتصماه ولا رجل
ذكورتكم عقاقير
وعبوديتكم لفروجٍ القوارير
تمرّغوا على ساقٍ وخلخال
وتجرّعوا كؤوس ثمالتكم لأسيادكم الغرب
لسنا نبالي
لازلنا نقاوم
والحق قضيّتنا ولن نساوم
جنيف جهنكم
رؤوس الشياطين طلّتكم البهيّة
والشيطان لا تعنيه الدّماء
إلاّ حين تُقرع كؤوس الثمالة
فاثملوا لجراحنا أنّى استطعتم
أقدارنا موت
أعمارنا لم تتجاوز يومها
" ياحيف "
على أمّة تاجها حذاء الأسد
لا تعلنوا النواح
أمواتنا شهداء
فقر في الدنيا وغنى الآخرة جنّة الله
ــــــــــــــــــــــــ





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,515,766,693
- أمل يجيء وربما
- سياط كانون
- حديث الجمر
- أضحى حزين
- سجن الكلام
- طلاسم متناثرة
- عتاب الظل
- صرخة
- عبور نحو أيلول
- لا جديد
- - تَأمُّلات -
- عام آخر
- - للوطن صلاة -
- مُتعبة
- هل من مجيب ؟
- صمتاً الأرض تنتحب
- زئير الغضب آت
- موت وحياة
- يوما سنشرب قهوتنا
- مهزلة


المزيد.....




- العثماني يجري محادثات مع وزير الشؤون الخارجية السنغالي
- السنغال تشيد بالالتزام -الثابت- لجلالة الملك لفائدة السلم وا ...
- رئيس قرغيزستان ضد الانتقال إلى الأبجدية اللاتينية
- خديجة الكور : تبا لمن اعتبروا البام لقمة صائغة..
- بوريطة..الحوار بين المغرب والإكوادور سيتواصل وسيتعزز أكثر
- جاكي تشان يعترف بحبه لروسيا والروس
- الموت يغيّب الفنان السوداني صلاح بن البادية
- المغرب والكيبيك يوقعان اتفاقية تعاون
- الشاعر والمشترك الإنساني.. بحث عن التأثير أم عن عالمية مزيفة ...
- وفاة ابن الممثلة البريطانية ديانا دورس


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - لمار أحمد - إلى حُكّام القصور