أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - في نقد الشيوعية واليسار واحزابها - حسني كباش - عزيزي مناهض الامبريالية














المزيد.....

عزيزي مناهض الامبريالية


حسني كباش

الحوار المتمدن-العدد: 4277 - 2013 / 11 / 16 - 10:05
المحور: في نقد الشيوعية واليسار واحزابها
    


عزيزي مناهض الامبريالية :
هناك مجموعة من الحقائق التي لا تعلمها و أود لو تقرأ رسالتي لعلك تبدأ بالتفكير بها ... ألا و هي
أولا كل رأسمالية هي استغلال بغض النظر إن كانت رأسمالية وطنية أو متعددة الجنسيات إن كانت رأسمالية دولة أو رأسمالية قطاع خاص فدعمك للأسد و حلفائه الإيرانيين الصينيين و الروس ضد أعداؤه الأميركان و الأتراك و الخليجيين و تحويلك الجندي السوري قاتل شعبه إلى رمز للبطولة لم يكن مبررا ناهيك عن أن الأسد هو من أدخل البنوك الخليجية لسوريا و أن الصين هي قاع حقوق العمال و أن إيران تشهد إعدامات يومية بحق الشيوعيين في حين يحكم روسية خائن الشيوعية
ثانيا كل الانتماءات القومية هي عنصرية و أن انتماء البروليتاري الوحيد هو الطبقة العاملة و عليه فالعامل السوري و العامل الإسرائيلي هم أخوة و ليسوا أبناء عم .. و عليه فدعمك للقومية العربية ضد الصهيونية و دعم ابن عمك مناهض الألمانية للصهاينة ضد القوميين العرب يعتبر ابتعادا عن الانتماء الطبقي
ثالثا أن إسرائيل و التي هي دولة احتلال ليست دولة الاحتلال الوحيدة في العالم فعدى عن أن البيض في الأميركيتين كانوا قد هجروا هنودهما مستوطنين إياهما و هنا أود إعلامكم بأن كاسترو و جيفارا هم أحفاد مهاجرين إسبان و عدى عن أن كل وطن كان قد تأسس بالهجرة و التهجير و فسوريا تحتل غرب كردستان في حين تحتل إيران شرقه وهنا أنبه أيضا إلى أن تركيا ليست دولة الاحتلال الوحيد في كردستان .. أما ذاك الحلم الذي يلاحقك أنت و كل مناهض امبريالية بمسح إسرائيل دون غيرها عن الخريطة مع العلم أن الهدف الأممي هو مسح كل الحدود ما بين الشعوب لتأسيس دولة عمالية عالمية هو ليس إلا حالة مناهضة سامية في اللا وعي
عزيزي مناهض الامبريالية يمكنك أن تتهمني بما تشاء ( صهيوني ، امبريالي ، أو حتى لا ألماني ) و لكن قبل ذلك أود لو تمعن القراءة في رسالتي لعلك تعي بأنك قاتل اليسار



ملاحظة : آخر ثلاث مواضيع كتب باسمي ( شكرا قطر ، اهرب يا سيسي ، من يكون قاتلي ) لم أكن أنا من كتبها





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,715,507,240
- اهرب يا سيسي
- من يكون قاتلي
- شكرا قطر
- إهداء إلى أبطال أزواد - خاطرة
- سقوط الامبراطوريات
- سيحدث انشاء الشعب - خاطرة
- استالين : من الصهيونية إلى مناهضة السامية
- رسالة إلى يوسف الحسيني
- اليمين و يمين اليمين في عودة اليهود المصريين
- الدين و الحياة
- رحمك الله يا داروين
- ماذا نعي بتسقط الديكاتوريا ؟!
- كوكب عشق
- إلى غزالة
- لعنات
- الله يلعن البصل و التوم
- غايذرونيسي
- يوميات مأساوية
- لوحة عشق
- إلى متمردة


المزيد.....




- متحف اللوفر في باريس يفتح أبوابه ليلا لاكتشاف أعمال ليناردو ...
- وكالة الأنباء السورية: الدفاعات الجوية تتصدّى لصواريخ إسرائي ...
- وكالة الأنباء السورية: الدفاعات الجوية تتصدّى لصواريخ إسرائي ...
- كورونا.. ارتفاع عدد حالات الإصابة في إيطاليا إلى أكثر من 150 ...
- إسرائيل تشن غارات على مواقع للفصائل الفلسطينية في غزة
- إسرائيل تشن هجمات على أهداف لجماعة الجهاد الإسلامي الفلسطيني ...
- سوريا تؤكد إسقاط معظم الصواريخ المعادية وعدم إصابة أي من الم ...
- أمير قطر يلتقي العاهل الأردني في عمّان
- دفاعات الجيش السوري تتصدى لصواريخ معادية
- السلطان هيثم بن طارق يعلن أهم ركائز المرحلة المقبلة في عمان ...


المزيد.....

- الحزب الشيوعي العراقي... وأزمة الهوية الايديولوجية..! مقاربة ... / فارس كمال نظمي
- التوتاليتاريا مرض الأحزاب العربية / محمد علي مقلد
- الطريق الروسى الى الاشتراكية / يوجين فارغا
- الشيوعيون في مصر المعاصرة / طارق المهدوي
- الطبقة الجديدة – ميلوفان ديلاس , مهداة إلى -روح- -الرفيق- في ... / مازن كم الماز
- نحو أساس فلسفي للنظام الاقتصادي الإسلامي / د.عمار مجيد كاظم
- في نقد الحاجة الى ماركس / دكتور سالم حميش
- الحزب الشيوعي الفرنسي و قضية الجزائر / الياس مرقص
- سارتر و الماركسية / جورج طرابيشي
- الماركسية السوفياتية و القضايا العربية / الياس مرقص


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - في نقد الشيوعية واليسار واحزابها - حسني كباش - عزيزي مناهض الامبريالية