أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناظم الديراوي - الكسندر بوشكين وموال عربي














المزيد.....

الكسندر بوشكين وموال عربي


ناظم الديراوي
(Nazim Al-Deirawy)


الحوار المتمدن-العدد: 4255 - 2013 / 10 / 24 - 12:45
المحور: الادب والفن
    


الكسندر بوشكين وموال عربي
ترجمة وتعليق - ناظم الديراوي
تكشف سجلات الأدب الروسي،في القرن التاسع عشر،عن معلومة رائعة تقول؛أن شاعر روسيا الأكبر ألكسندر بوشكين،المنفتح على آداب الشعوب المدونة،اقتبس موالاً عربياً من(مجموعة أشعار شرقية)،جمعها باللغة الفرنسية الكاتب المصري يوسف العجوب(1795-1832)،مُعاصر بوشكين،وطُبعتْ في باريس عام(1835)،ومنه استمد قصيدته(تقليد أغنية عربية)،التي تماهت كاملة مع مبنى ومعنى هذا الموال لعربي القُح؛
قامت فقلت أُقعدي قالت مشيبك بان،
قلت كافور بدا من بعد مسك كان.
قالت صدقت،ولكن فاتك العرفان،
المسك للعرس والكافور للأكفان.
يقول الشاعر بوشكين في قصيدته(تقليد أغنية عربية)،الجانحة إلى الإيجاز والتكثيف،والمتكئة في مغزاها على نص الموال.التي نلحظ فيها تمازج بين ذكاء بطلة حكاية الموال وليلى التي تعيد في أبيات بوشكين تأكيد ذاك الذكاء الحاد وتلك السخرية اللاذعة مما آل إليه حال المولع بها؛
في المساء همت ليلى،
غير مكترثة للانصراف عني،
قلت لها؛" تمهلي،إلى أين؟ "
فاعترضت قائلة:
"رأسك أشيبٌ "
أجبتُ الهازئة مختالاً:
" لكل شيءٍ نهاية -
ما كان مسكاً قاتماً
صار اليوم كافوراً ".
هَزِأتْ ليلى من كلامي الخائب
وقالت؛"أنت تعرف:
أن المسك العذب للعرس،
والكافور للِّحد".





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,716,963,341
- ملكُ النّقمةِ حاكمٌ رهيبٌ
- أَحفادُ النَّبيِّ ودمشقُ المُقدسةُ
- أزمة الدبلوماسيين العراقيين ومصالح روسيا الإقليمية
- اعتداء جسدي على دبلوماسيين عراقيين في موسكو
- كتاب القُرآن والنَّبيّ مُحمّد في الشّعر الرّوسي الكلاسيكي
- قصائد روسية
- االعدل المُحال
- سيدي أبا حيان
- إرهاب الدولة والحاكم المنتظر*
- روسيا بين التبشير والتقصير
- موج الحنان
- مُحَمَّدُ قبلَ الوضوءِ
- ليتني..!
- سَعفَةُ فَلسطين شعر/ميخائيل ليرمونتوف
- خطاب القرآن في شعر الرواد الروس
- القُرآن في شعر بوشكين
- مُحاكاةُ القديمِ ...قصيدة للشاعر الروسي قسطنطين باتيوشكوف*
- من القُرآنِ
- أنين للشاعر الروسي إيفان بونين
- عبدٌ مصريٌ للشاعر الروسي فاليري بريوسوف*


المزيد.....




- ألغت لقاء معها.. وزارة أمزازي ترفض لي الذراع الذي تمارسه الن ...
- جاستن بيبر يحطم رقماً قياسياً لإلفيس بريسلي
- غداً ثاني حلقات المرحلة الثانية من برنامج -شاعر المليون-
- فيلم -Contagion-.. هل تنبأت السينما بسيناريو كورونا الأسوأ؟ ...
- بين الأدب والتاريخ والسياسة.. هل تنبأت رواية أميركية بفيروس ...
- 230 عملا من 52 دولة في مهرجان القاهرة الدولي لأفلام التحريك ...
- أحدث أفلام رانيا يوسف في افتتاح مهرجان الأقصر للسينما الأفري ...
- احتجاجات تشيلي تمتد من الشوارع إلى مهرجان الموسيقى الدولي
- بعد تهريب محكومين من السجن.. عودة الاحتجاجات إلى تندوف
- مسرحية الانتخابات الإيرانية!!


المزيد.....

- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد
- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناظم الديراوي - الكسندر بوشكين وموال عربي