أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حاكم كريم عطية - ما بين مظاهرات التحرير... والأعظمية وثيقة شرف














المزيد.....

ما بين مظاهرات التحرير... والأعظمية وثيقة شرف


حاكم كريم عطية

الحوار المتمدن-العدد: 4240 - 2013 / 10 / 9 - 01:02
المحور: المجتمع المدني
    



في الشهر الماضي كتبت عن وثيقة الشرف التي وقعها ساسة ورجال دين ورجال ميليشيا لوقف خطر أنزلاق العراق نحو الحرب الطائفية وكانت كالوليد الذي مات في ثنايا ودهاليز المنطقة الخضراء في نفس الليلة ولكن يبدو أن وثيقة الشرف هذه كان لها ملاحق لم نعرفها نحن البعيدين عن المشهد السياسي في العراق حالها حال وثائق المعاهدات الأمريكية العراقية وثائق بانت طرق تفعيلها في الموقف ما بين مظاهرة التحرير والشعارات التي رفعتها والتي تعد من أخطر الأسلحة لتأجيج الصراع الطائفي وتمزيق وحدة الشعب العراقي لذلك فقد أعدت العدة وأزداد عدد أفراد القوات المسلحة من سوات وغيرها لقطع دابر هذا الخطر الداهم الذي يهدد وحدة الشعب العراقي وتمت ملاحقة عناصر الشغب والناشطين والداعين لهذه المظاهرة حتى في أروقة ودرابين!!! الباب الشرقي وأعتقل عدد من الناشطين ومثيري الشغب وتم لملمت شعاراتهم ولافتاتهم ومصادرتها ومن ضمنها شعارات محاسبة المفسدين والفساد وألغاء الرواتب التقاعدية لبعض من الذين حضروا حفل توقيع وثيقة الشرف وحواشيها فتم بتعاون أبناء القوات المسلحة والقوات الأمنية من وقف هذا الخطرالذي هدد وحدة الشعب العراقي وأمنه وأستقراره.
في الجانب الآخر من حواشي ديباجة وثيقة الشرف كان هناك مظاهرة لمجموعة من الشباب والتي يبدو أنها من حزب شيعي أسلامي تمر من منطقة الأعظمية لعبور جسر الأئمة لزيارة الأمام محمد الجواد في الكاظميةوهي ترفع شعارات الأخوة واللحمة بين العراقيين حتى أن الفلم الذي وضع على صفحات الفيس بوك والمواقع الألكترونية كان واضحا ولا يحتاج ألى عمليات فوتو شوب لتشويه سمعة هذا الحزب الشيعي الأسلامي أما الشعارات فقد صاغها من يريد لهذه التظاهرة أن تسير بطريقة لا تستفز مشاعر أهالي الأعظمية ولا تتعدى على حرمة الصحابة وزوجات الرسول بل على العكس قام سكان الأعظمية بالتلويح للمتظاهرين تعبيرا عن التضامن معهم بل ووصل الحال ألى ترديد الهتافات المؤيدة لهذه التظاهرة لمجموعة من الزعران (كما يقول السوري) تحت شعار أخوان سنة وشيعة هذا الوطن ما نبيعة!!!! السؤال الذي يطرح نفسه ويوجه ألى أنظار وزير الداخلية ورئيس الوزراء والمسؤولين الأمنيين كيف رخصت هذه المظاهرة ووفرت الحماية الأمنية لها لتمر من منطقة الأعظمية ترفع هذه الشعارات وتمارس عملية الأعتداء ومس مشاعر أهالي المنطقة ... الفلم واضح والشعارات واضحة والشخوص كذلك ومن يقدم على أقامة مثل هذه التظاهرات تقف ورائه جهات سياسية ودينية وبحمايتكم الفلم واضح ولا لبس فيه ولا يسعني ألا أن أقول لكم لم يعد لروائح طائفيتكم أي علاج لكن العهر السياسي هو الذي جعل منكم أبطال محاربة مظاهرات التحرير ودعم وتوجيه مظاهرات الأعظمية وأود أن أذكركم باني في مقالي حول وثيقة الشرف قد ذكرتكم بوثائق شرف كانت قد نسيت قبل جفاف حبرها ... وكان ما كان بين توقيعكم لوثيقة الشرف ومظاهرات الأعظمية كان الدم يسيل في شوارع المدن العراقية ولم يتمكن لا شرفكم ولا قواتكم من وقفه لكنه تمكن من وقف نفر من شباب مظاهرات التحرير وتعليم سياطكم على ظهورهم ولكن الأيام القادمة حبلى بما خبرتكم عن صطدام وطغيانه وأنتهائه ألى مزبلة التأريخ هنيئا لكم.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,520,563,402
- عيد تأسيس .. ومشروع حماية بغداد
- وثيقة الشرف الوطني ... المحتوى والتطبيق
- النداء الأخير لمن يتوجه لأنتخاب أعضاء مجالس المحافظات/ للتذك ...
- مقولة الأمام الحسين تمر عبر شبابيك الذهب
- توصيف منصف لوزارة الداخلية
- مظاهر تشجع على هجرة الكادر الطبي من العراق
- الأجراءات غير القانونية تطال المفكر الأقتصادي د.مظهر محمد صا ...
- مخاطرمظاهر تسييس الشارع العراقي
- التهديد بحل البرلمان والحكومة ... خسارة مناصب ومقاعد
- الخطاب الذي جمع كل المتناقظات
- أنتخبوا الحرامي والسارق نصرة للمذهب!!!!!
- حملة البطانيات..هل تثمر مرة أخرى
- هرم الفساد في العراق
- الفضائيين... بين العراق و القمر
- أعلانات حربية لم تأتي ثمارها
- السلاح...قوات دجلة...أم معالجة الوضع الأمني يا سيادة رئيس ال ...
- ملامح المجتمع العراقي والدولة العراقية
- غزة في كل مرة....تفضح المستور
- حال الشعب العراقي وشهر محرم الحرام
- الحصة التموينية بين النظام الدكتاتوري ... والعراق الجديد


المزيد.....




- الأمم المتحدة تحذر من صراع ضخم في الخليج ستترتب عليه نتائج ك ...
- واشنطن تطرد دبلوماسيَّين كوبيَّين بالأمم المتحدة بتهمة تنفيذ ...
- واشنطن تطرد دبلوماسيَّين كوبيَّين بالأمم المتحدة بتهمة تنفيذ ...
- واشنطن تطرد دبلوماسيين كوبيين يعملان في الأمم المتحدة
- اعتقالات ودعوات للتظاهر.. لجنة الانتخابات تطلق رسميا سباق ال ...
- خلاف حول المعتقلين العرب في إقليم كردستان العراق
- إسقاط أحكام إعدام عن متمردين في دارفور
- الولايات المتحدة تطرد موظفين اثنين من بعثة كوبا لدى الأمم ال ...
- حقوق الإنسان السعودية تنفي حجز مواطن قطري وابنه قسريا في الم ...
- وائل غنيم يتهم أجهزة الأمن المصرية باعتقال شقيقه


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حاكم كريم عطية - ما بين مظاهرات التحرير... والأعظمية وثيقة شرف