أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - احمد قرة - المتصهينة (11) :مصر خيرها لمن يكرهها ، ولن تجد الصهيونية والماسونية اجدر من الاخوان بالخيانة














المزيد.....

المتصهينة (11) :مصر خيرها لمن يكرهها ، ولن تجد الصهيونية والماسونية اجدر من الاخوان بالخيانة


احمد قرة

الحوار المتمدن-العدد: 4237 - 2013 / 10 / 6 - 00:40
المحور: مقابلات و حوارات
    


بعتقد الكثيرين من المتابعين للشان المصرى ، وما تقوم بة جماعة الاخوان المسلمين من تصرفات تبدو طائشة وصبيانة وهوجاء تدعو احيانا للدهشة وفى اكثر الاحيان الى السخرية والاستهزاء بهذا التنظيم الذى لة اكثر من ثمانين عاما يمارس السياسة
ولكن الحقيقة عكس ذلك تماما ن فجماعة الاخوان تريد ان ترسل رسالة ليس للداخل بل للعالم وخاصة الحركة الماسونية العالمية التى تعد جوءا منها ، وايضا للصهيونية العالمية الداعمة لها وظيفيا منذ نشاتها
لم يكن الصهيونى الانكليزى الذى كان رئيس شركة قناة السيويس فى عام ذ1930، والذى استدعى حسن البنا مرشد ومؤسس التنظيم ليعطى لة مبلغ خمسمائة جنية مصرى ، والذى يعد مبلغا ضخم فى حينها يمكن ان بشترى اكثر من عشرة افندنة توازى الان اكثر نمن خمسة ملايين دولار ، الا لكى تكون لتلك الجماعة دورا هاما فى حرب 48 وضياع فلسطين
فهذا التنظيم المسمى جماعة الاخوان ليس الا تنظيما يعلى من قيمة الخيانة الوطنية منذ عملت المخابرات البريطانية على انشائة ، بل ان قتل النقراشى باشا لتوصلة الى خيانة وحقيقة هذا التنظيم لم يكن الا بايعاز بانكشاف امر سريعا دون ان يحقق اغراضة ، التى تعمل على ان تتاخذ من الخيانة الوطنية خدفا يستتر بالدين ، وظل هذا الاستخدام الوظيفى لتنظيم الاخوان المسلميين على مدى العقود المتتالية ن بدءا من حريق القاهرة ثم محاولة سرقة ثورة 23 يوليو ، ثم محاولة التامر مع انجلترا واسرائيل فى حرب 56 ، ثم محاولة اعتيال عبد الناصر والمساهمة فى نكسة 67، تغلغلهم داخل فئات المجتمع لاشاعة روح الهزيمة والانكسار والعمل على تاسيس التنظيم الدولى لتلك الجماعة ، واشاعة ان التنظيم لاوطن لة وان مصر مجرد سكن ، ثم تقديم انفسهم للسادات لكى يقوموا بوظيفة هدم اليسار المصرى ودعم التواجد الامبر يالى الامريكى الصهيونى الذى كان من نتائجة كانب دايقيد ، ثم مخططاتهم للحفاظ على نسية الامية فى مصر ، وهدم صحة المصريين وتجويعهم ، لاحكام سيطرة السلطة واستمرار تلك المعدلات الغير مسبوقة فى الفساد ، ثم تقديم انفسهم ثانية لخدمة الصهيونية الامريكية ، من خلال الحرب الباردة وحرب افغانستان ، وغير ذلك المئات من الاغراض الوظيفية لخدمة الماسونية والصهيونية العالمية ، وحين جاءت الثورة المصرية فى 25 يناير ن بدؤا فى السطو عليها بتحالف صهيونى امريكى ، لتنفيذ مخططات قديمة صفراء من عفن الزمن فى دولة وصل سكانها الى مايقرب من تسعين مليون نسمة ، لكى اتاهى تماما فكرة الوجود العربى وان تصبح اسرائيل هى القوة الوحيدة فى المنطقة وحولها قبائل جاهلة ومتخلفة لاقيمة لها تسمى دةلا عربية ، ثم جاءت اليهم الثفعة فى 30 يونيو ، بعدما تم تعريتهم من قبل المصريين ، وانهم لا يعدوا سوى خراف البشر اللذين لاوطن لهم ، ولا خبرة لهم ولا قيمة خقيقة لهم ، وبالتالى لفظهم الشعب ،
لم يكن هذا السرد المختصر الا تمهيدا لتفسير ما تقوم بة تلك الجماعة الان ، من مظاهرات وهمية ومسرحية اعلامية من خلال قناة الجزيرة ن سوى التاكيد للماسونية العالمية من ضرورة التمسك بالاستخدام الوظيفى لهذا التنظيم ، وعد التخلى عنة او اعتبارة قد فقد صلاحيتة ، فلن يجد المتامرين على مصر والباحثين عن الخونة اكثر من تنظيم الاخوان المسلميين ن الذى لم يكتفى بخيانتة لمصر فقط بل انة ايضا يمقتها وبكرهة شعبها وجيشها وارضها وسماءها ، وكانهم يقولون لة نحن الاجدر بخدمتكم مثلما كنا على مدى العقود الثمانية الماضية ، وسنظل تبوس احذيتكم للابد





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,484,969
- المتصهينة (10) : حكومة الببلاوى عصابة امريكية لصناعة البلاوى ...
- مختبر الشرد السياحى (14) الهواتف الذكية فى عالم يتسم بالغباء
- مختبر السرد السياحى 11 : الخدعة الاخوانية ولعبة رابعة العدوي ...
- مختبر السرد السياحى 13 : التنطع الاخوانى والفشل حتى فى تدمير ...
- كختبر السرد السياحى 11:السياسة هى عقل السياحة وخاصة فى الدول ...
- مختبر السرد السياحى 10 :الموهبة هى قلب السرد السياحى الابداع ...
- مختبر السرد السياحى 9: خبراء السرد السياحى ودورات حياة السيا ...
- مختبر السرد السياحى 8: اليونان من المدرسة الشكلية الى المدرس ...
- مختبر السرد السياحى 7 :صناعة السياحة وثنائية اذا لم تكن قناص ...
- مختبر السرد السياحى 6: الاخوان تدمر السياحة كونهم مجرد جماعة ...
- مختبر السرد السياحى 5 : السياحة المصرية والركائز الاساسية لل ...
- مختبر السرد السياحى 4 : السياحة والسياسات العامة الحكومية وح ...
- المتصهينة 12: السفيرة الامريكية بالقاهرة المخدوعة والمخادعة
- مختبر السرد السياحى 3 : السياحة الطريق العملى للقومية العربي ...
- مختبر السرد السياحى 2 :السياحة الخضراء والاقتصاد الاصلع
- مختبر السرد السياحى 1 : السرد السياحى والغياب العربى
- قصيدة هنا القاهرة ،،هنا حكم الاخوان اولاد الداعرة
- قصيدة المصرى يموت ولا تنعية الا متون الحجر
- المتصهينة -10- الفيلم المسىء للرسول ونهاية استقلال القرار ال ...
- المتصهينة-9-لا تحرموا الاخوان والدكتور مرسى من هلاكهم المحتو ...


المزيد.....




- مصر -مندهشة- من تصريحات رئيس وزراء إثيوبيا: تضمنت إشارات سلب ...
- الرئاسة التركية: اتفاقنا مع روسيا منفصل عن الصفقة مع الولايا ...
- محكمة تمنح الولايات المتحدة ملكية سفينة شحن كورية شمالية مصا ...
- أردوغان وبوتين يتوصلان إلى اتفاق -تاريخي- بشأن شمال شرقي سور ...
- مفاوضات بين السعودية والحوثيين لبحث تهدئة عسكرية
- -الدفاع والأمن القومي-: هكذا ستتعامل مصر مع تصريحات آبي أحمد ...
- مصر... تعطيل الدراسة بالمدارس والجامعات غدا بسبب الأحوال الج ...
- طائر في الأمازون يصدر أصوات -تصم الآذان-... فيديو
- أردوغان: واشنطن لم تف بالتزاماتها تجاه أنقرة في سوريا
- دمشق: الأسد يؤكد لبوتين رفضه لأي غزو للأراضي السورية ومواصلة ...


المزيد.....

- كيف نفهم الصّراع في العالم العربيّ؟.. الباحث مجدي عبد الهادي ... / مجدى عبد الهادى
- حوار مع ميشال سير / الحسن علاج
- حسقيل قوجمان في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: يهود الع ... / حسقيل قوجمان
- المقدس متولي : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- «صفقة القرن» حل أميركي وإقليمي لتصفية القضية والحقوق الوطنية ... / نايف حواتمة
- الجماهير العربية تبحث عن بطل ديمقراطي / جلبير الأشقر
- من اختلس مليارات دول الخليج التي دفعت إلى فرنسا بعد تحرير ال ... / موريس صليبا
- أفكار صاخبة / ريبر هبون
- معرفيون ومعرفيات / ريبر هبون
- اليسار الفلسطيني تيار ديمقراطي موجود في صفوف شعبنا وفي الميد ... / نايف حواتمة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - احمد قرة - المتصهينة (11) :مصر خيرها لمن يكرهها ، ولن تجد الصهيونية والماسونية اجدر من الاخوان بالخيانة