أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود جابر - امريكا وايران فى ضوء ثورة 30 يونيه














المزيد.....

امريكا وايران فى ضوء ثورة 30 يونيه


محمود جابر

الحوار المتمدن-العدد: 4235 - 2013 / 10 / 4 - 22:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ما حدث فى مصر يوم 30 يونيه هو "لعنة" لكل اعداء مصر الحقيقيين ويمثل مزاحمة مصرية وإن شئت فقل استعادة الدور المصرى فى الاقليم، وهذا بدوره استفز الولايات المتحدة الامريكية على النحو الذى رأيناه ومايزال مستمرا حتى الآن ويشاركها فيه العديد من الدولة التى كانت تتمنى أن تبقى فى حالة سكون وتراجع.
الثورة المصرية التى اطاحت بحكم الاخوان المسلمين رغم تحذير وليام تايلور "المنسق التحولات فى الشرق الأوسط" في وزارة الخارجية الأمريكية، عسكر مصر من القيام بـ"انقلاب عسكري"، في كلمة له في مؤسسة "مجلس الأطلسي"، مؤكداً أن الولايات المتحدة ستقبل بهدوء بفوز الاخوان ، وقد تكررت هذه التصريحات على لسان مسؤولين أمريكيين كبار منهم هيلاري كلينتون.
هذا التحذير جاء وفقا للاتفاق السرى حول دعم الولايات المتحدة للإخوان في شهر تشرين الثاني 2011 في فرانكفورت بين فريق من وكالة المخابرات المركزية الأمريكية CIA بقيادة مدير الوكالة ديفيد بتريوس وممثلين عن قيادة الإخوان المسلمين.
الامريكان كانوا يهدفون إلى ملء فراغ النفوذ السياسي على المستوى الإقليمي من خلال الإخوان، فهم من يحاربون النظام في سورية، و ينفذون مخططات الولايات المتحدة لخلق "شرق أوسط كبير".
وقد أكد هربرت لندن، الرئيس السابق لمعهد هدسون، والرئيس الفخري الحالي لمركز الأبحاث الأنجلو - ساكسوني، بأن باراك أوباما قرر أن يعتمد على تركيا والإخوان فيما يتم خلق حكومة سورية ما بعد النظام الحالي، في كتابه المعنون: "الولايات المتحدة تخون المعارضة السورية".
والواقع يقول أن وجود الإخوان يدعم مصالح واشنطن في جعل منطقة "الشرق الأوسط" أكثر "حيوية… فنظام الحكم العسكري الذي ترأسه حسني مبارك لا يفيد لتحقيق مثل ذلك الغرض… فقد بات "ليناً" وكفّ عن أن يكون قوة إقليمية ضاربة رئيسية.
وإن مجيء الإخوان للسلطة في مصر سيؤدي إلى قلبها ضد روسيا والصين…. والقوقاز الشمالي، وما وراء القوقاز، وايران، ومقاطعة شينجيانغ (اليوغور) الصينية المستقلة سوف تصبح كلها أهدافاً للإخوان.
كما أن الفرع السوري للإخوان سبق أن وصف روسيا والصين وإيران بأنهم (شركاء في جرائم قتل المدنيين السوريين)، متهماً إياهم بتقديم الدعم السياسي وإيصال الأسلحة للنظام في سورية… وهذا يكشف بوضوح التوجه السياسي للإخوان ويظهر من يعطيهم الأوامر!!..
وبالتالى فسقوط الاخوان فى مصر يعنى ذهاب القوى التى كان يمكن للولايات المتحدة المراهنة عليها فى تحقيق توزان فى منطقة الشرق الاوسط مع ايران من خلال سعى الاخوان فى اشعال حروب مذهبية فى وجه ايران تكبل تقدمها فى المشرق العربى، وعليه فإن سقوطهم واستعادة المؤسسة العسكرية المصرية لدورها يمكن ان يضع امريكا بين فكى الرحى، ايران ومصر ومن هنا استغلت الولايات المتحدة المناخ الرئاسى الاصلاحى الجديد فى ايران لبدء حوار يمكن امريكا من بقاء نفوذها فى المشرق العربى والخليج جمبا الى جمب مع ايران حتى تكتشف امريكا حجم التغيرات الحاصلة فى مصر وتقيم مدى خسارتها من سقوط شريكا استراتيجيا كانت تراهن عليه من هنا نرى ان الحوار الامريكى الايرانى هو استباق للحالة المصرية التى تتبلور حاليا والتى يمكن ان تشكل عنصرا ممانعا للامريكا، ان امريكا لا ترغب فى مواجهة عدوين فى وقت واحد .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,599,957,850
- الوهابية فى مصر من محمد على إلى حسنى مبارك ..... الجزء الحاد ...
- خطبة جمعة - كارثية-
- الوهابية فى مصر من محمد على إلى حسنى مبارك ..... الجزء العشر ...
- الوهابية فى مصر من محمد على إلى حسنى مبارك ..... الجزء التاس ...
- برهامى .... و النور .. ... متى نضبطكم متهمون بحب الإسلام؟!
- طبول الحرب فى سورية تنذر بفناء العرب
- الإنسان في القرآن الكريم و منهج عرض السنن الاجتماعية
- الوهابية فى مصر من محمد على إلى حسنى مبارك ..... الجزء الثام ...
- لعنة مصر ... و -الانبعاث السعودى الجديد- 3
- إلى شعب العراق العظيم ... نحن شعية الهوى ... حضاريو الطابع
- رسالة إلى سماحة السيد نصر الله : نحن شعب المقاومة
- الى السيد الخامنئى : نحن حلف المستضعفين
- درس اسمه - العراق-
- استقيموا يرحمكم الله
- الوهابية فى مصر من محمد على إلى مبارك .......... الجزءالسابع ...
- -..... خد منه قالب -....
- الوهابية فى مصر من محمد على إلى مبارك .......... الجزء الساد ...
- السلفية الشيعية
- لعنة مصر (2)
- لعنة مصر


المزيد.....




- أردنيون يحتفون بزيارة الملك عبدالله للباقورة.. وتداول فيديو ...
- محكمة العدل الأوروبية تلزم إسرائيل بوجوب ذكر مصدر البضائع ال ...
- الرئيس النمساوي يوافق ماكرون على أن حلف الناتو -مات دماغيا- ...
- الجيشان الروسي والمصري يبحثان آفاق تطوير التعاون الثنائي
- آثار الدمار الذي خلفته صواريخ غزة على إسرائيل
- كونا: وزيرة الأشغال الكويتية جنان بوشهري تعلن تقديم استقالته ...
- العلماء يحددون أي الكواكب قد تكون موطنا لحياة غريبة
- أردوغان: لا نعلق أهمية على انذارات الاتحاد الأوروبي بشأن الت ...
- إسرائيل تقصف مواقع جديدة في غزة وتفرض -إجراءات أمنية خاصة-
- العشرات يشيعون كاهنا قتله تنظيم -داعش- في شمال شرق سوريا


المزيد.....

- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب
- توقيعات في دفتر الثورة السودانية / د. أحمد عثمان عمر
- كَلاَمُ أَفْلاَطُونْ فِي اُلْجَمَاعِيِّةِ وَ التَغَلُّبِيِّة ... / لطفي خير الله
- الديموقراطية بين فكري سبينوزا و علال الفاسي / الفرفار العياشي
- المسار- العدد 33 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود جابر - امريكا وايران فى ضوء ثورة 30 يونيه