أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - واثق الجابري - زهراء بائعة البخورِ














المزيد.....

زهراء بائعة البخورِ


واثق الجابري

الحوار المتمدن-العدد: 4229 - 2013 / 9 / 28 - 21:13
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


.
زهراء بائعة البخورِ , ثورِ أرجوك ثورِ, بغداد أنت وتحملين عطر الجنة ومأسي الأيتام في بلد البترول والإرهاب, رزقك بلا هدايا ولا رشاوى ولا نذورِ, تحكين قصتنا الحزينة, من عمق تاريخنا الأسود المضمخ بالدماء والغزوات والظلم والعيش العسيرِ, لم يخالط عطرك الطاهر روائح العابرين الى الجنة بأجساد الأبرياء ولم يتخلط دمك بأبناء الزنا, هم قطعوك ولم يقطعوا من جذورك الراسخة في التاريخ في تربة وطنك الأسيرِ, ولم تطاوعي أبناء النكاح واللواط السفهاء الطلقاء, زهراء يرتسم الشرف الرفيع على محياك وبراءة الاطفال تنبعث على اشكال دوائر البخورِ, تبحث عن بقايا طعام وذرة شرف من ما تبقى من غيرة المنسلخين عن التاريخ والإنسانية ولا تجدِ, لم يقتلوك سهوا ولا لهواً ولا خطأً, أصابع الجريمة السوداء بالأصرار والإنحراف إغتالك بوجههم الصفراء وتاريخهم الرذيل, مثلتِ بلد النكبات والاًهات والأشجان والعيش المريرِ, كشفت بعودك إنحطاطهم, عار على الفسّاد والأدعياء ومنابر الشر والغواية والسياسة, لم تمسحي الأكتاف ولم تتوسلي الوحوش أصحاب الكروش والدفع الرباعي بقوة نحو الفساد والنهب والمنافع, لم تجري النار الى قرصك من حساب الأخرين من الأغنياء والفقراء والمحرومين من يعيش على أنقاض بلد المهدم, عانقت ارواح الشهداء والأزكياء والأطهار الأنبياء, من قتل مع النبي على موعد العشاء الموهوم, وأنت ايضاً تبحثين عن لقمة العشاء للأيتام من إخوانك بين المأتم, قتلك كان عملاً خيري في وجهة نظر الجبناء وخيراً على ارواح من يحصدهم سيف الرذيلة والإنحطاط, تعالت روحك الى السماء حين ترتفع اصوات المأذن بالقرأن والدعاء بالرحمة من بطش وحوش لا تعرف الاّ الدماء, عند الغروب وروحك الطهر المطهرة أنسلت بلا عناء, تمثلين صوت الكادحين وابناء البترول وشعب النفايات والحمالين وتقاطعات الطرق, زهراء مع الزهراء موعدك القريب تًجاوز الحجب والعبادة وشهادة المجاهدين, مجاهدة انت الجهادين, جهاد العيش وجهاد الإنتماء الى الوطن والظلم فيه, ونعمة عيشك المنغمس بالشرف الرفيع ورأسك العالي تعانقه السماء, قطعوك ورحموك من قسوة الحياة ومرارة العيش وظلم الأثرياء والفاسدين والسياسين والسفاحين والسارقين المارقين, من يعتاش على ألمك وتضور جوعك ويجعل منك قضية انتخابية الى مرتع المنافع, على رجفاتك الشتوية وعرق جبينك في الصيف, ويلاه يازهراء ومأساتك تعاد كل يوم بأشكال وألوان حيثما يشتهون, وجهادهم أسود بأجسادنا, كتبوا على الإنسانية بالفناء والذبول على ابواب بيتك المطلي بالصدأ الذي توالت عليه غفلة الماسكين, ترتجف القلوب وتشخص الأبصار حينما يعاد شريط عمره 12 عام من الخريف, داست عليك خيول الفاتحين لبكارة التاريخ بالفاحشة, انت رواية شرقية عراقية يتقاتل الشرف والعفة والكرامة مع دول المذابح والمأسي والجياع والخطايا والبلايا, مأساتك لم نتهي بالموت حين تبحثين عن موطيء لجسدك بين القبورِ, تزاحمت مقابرنا الجماعية وذهبت حسيرة وخاطرك كسيرِ, ولكنك تأرخين تاريح وطن ذبيح على قضايا مصيره المهدد بالكوارث, زهراء ثورة لا تنتهي بالموت تبعث كل يوم أمل جديد ان الحق ينتصر بنهاية قصتنا الطويلة, وبخورك متأصل ممتد من أصالتك الممزوجة بالعناء وجنتك الموعودة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,426,273,974
- الولاية الثالثة بلا منازع
- مخطط إنتخابي خطير
- حُروفُنا بِلا نُقطْ
- ثنائيات صناديق الديموقراطية
- عندما تعجز السياسية يتكلم القلم
- الخارج يصادر حقوق الداخل
- عودة مدحت المحمود للولاية الثالثة
- المبادرة الروسية وجنيف2 وأهداف ما بعدها
- قوة العراق تفاجيء العالم
- كواليس القادة السياسين
- الرشد السياسي للحكيم و القنبلة الموقوتة
- تطورالتأثير الشعبي على القرارات الدولية
- مدارسنا سجون وعطلتها عيد
- كارثة الطائرات المسيرة
- التاريخ يسجل لك ويسجل عليك
- أدبيات حكام الإرهاب
- الشرف الوطني ... هل تثبته الوثائق والنصوص ؟
- بين الملا والولاية الثالثة البعث ينهض من جديد
- مرحلة صراع دولي لا تحتمل الخطأ
- دين الإرهاب والفساد يغتالنا


المزيد.....




- مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة يوجه رسالة إلى الجيش ...
- حكاية المتطرف المصري هاني السباعي تكشف تفاصيل التاريخ الأسود ...
- موقع في الفاتيكان قد يخفي خيوط قضية اختفاء فتاة قبل 36 سنة! ...
- -فيس آب- بمصر.. مخاوف أمنية وفتوى تحريم وشيخوخة معتقلين
- غارديان: بوريس جونسون يجهل الإسلام والتاريخ
- مستوطنون و«حاخامات» يقتحمون المسجد الأقصى بحراسة مشددة من ال ...
- تويتر ينتصر للأقليات الدينية المضطهدة في إيران
- فتيات غير محجبات في قوائم حركة النهضة الإسلامية في تونس
- الرئيس الأفغاني يرجح بدء المحادثات بين الحكومة وحركة طالبان ...
- شيخ الأزهر يعود من رحلة علاج


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - واثق الجابري - زهراء بائعة البخورِ