أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - توضيحات عما يعتقده الكاتب سامي الذيب,اخطاء لغوية في القرآن/الجزء الاخير














المزيد.....

توضيحات عما يعتقده الكاتب سامي الذيب,اخطاء لغوية في القرآن/الجزء الاخير


عبد الحكيم عثمان

الحوار المتمدن-العدد: 4203 - 2013 / 9 / 2 - 20:12
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


توضيحات عما يعتقده الكاتب سامي الذيب,اخطاء لغوية في القرآن3
السلام عليكم ورحمة الله: اواصل رحلتي لتوضيح ما اعتقده سامي الذيب عن اخطاء لغوية في القرآن الكريم التي اوردها في مقاله/
القرآن 11: الأخطاء اللغوية – دعوة للقراء
مدعيا ان في القرآن اخطاءا لغويه
انه وجدها في رواية حفص عن عاصم بمعنى انها غير موجودة في القرآن الذي بين أيدينا واثبت للقراء وله ان رواية حفص عن عاصم او رواية ورش عن نافع ما هي الا اساليب قرآءة القرآن بمعنى اساليب تلاوة وليس اسلوب كتابه فكل نسخ القرآن الكريمه مكتوبه بذات الطريقة وكلها متشابه ولاتختلف عن بعضها البعض واحب ان اشير الى امر وهو أن القرآن الكريم لم ينزل مكتوبا انما نزل مشافهة فأن كانت هناك كما يعتقد انه اخطاء لغوية في ألقرآن الكريم فيعود الامر الى مادرج عليه من كتب القرآن الكريم في فترة نزوله من معارف واسلوب للكتابه في زمنهم والاهم في ذالك انه مهما تغيرت اساليب الكتابه من كاتب لااخر فأهم شيئ هو عدم تغير معنى الكلمه بتغير طريقة كتابتها املائيا واليوم نعرض الاسباب في تغير كتابة الكلمة مرة بالتاء المربوطه ومرة بالتاء المفتوحه فهل اسبابه خطأ لغويا ام ان هناك سببا لغويا ام ان هناك غاية ارادها كاتب القرآن الكريم في هذا التميز بين طريقة كتابة التاء مرة مربوطة ومرة مفتوحة ولماذا هذه التميز اذاكانت المعاني واحدة ولاتتغير بتغير طريقة كتابة التاء ولماذا لم يدرك الكاتب اذا كانت كتابة تلك الكلمات مرة بالتاء المربوطة ومرة بالتاء المفتوحة خطأ لغويا رغم تكرار ذالك الخطاء في اكثر من مرة كما نلاحظ في ادناه

كلمة: كتبت 21 مرة كلمة (مع حرف ت مربوطة) ومرة واحدة كلمت (مع حرف ت مفتوحة)
- نعمة: كتبت 24 مرة نعمة (مع حرف ت مربوطة) و 11 مرة نعمت (مع حرف ت مفتوحة)
- امرأة: كتبت 4 مرات امرأة (مع حرف ت مربوطة) و7 مرات امرأت (مع حرف ت مفتوحة)
- سُنة: كتبت 8 مرات سنة (مع حرف ت مربوطة) و5 مرات سنت (مع حرف ت مفتوحة)
- بقية: كتبت مرتين بقية (مع حرف ت مربوطة) ومرة واحدة بقيت (مع حرف ت مفتوحة)
- جنات: كتبت 65 مرة جناة (مع حرف ت مربوطة) و مرة واحدة جنات (مع حرف ت مفتوحة)
- شجرة: كتبت 17 مرة شجرة (مع حرف ت مربوطة) و مرة واحدة شجرت (مع حرف ت مفتوحة)
- لعنة: كتبت 11 مرة لعنة (مع حرف ت مربوطة) و مرتين لعنت (مع حرف ت مفتوحة)
السبب في ورد كتابة الكلمات التالية بالتاء المفتوحه
نعمت
بقيت
كلمت
جنات
شجرت
لعنت
سنت
انه اختلط على كاتب القرآن انه المراد في هذه الكلمات مخاطبة الجمع اي المجموع او الافراد اي المفرد فلذلك كتبها بالتاء المفتوحه لتمنح لقارئ القرآن الخيار بان يقرآها بصيغة الجمع مرة او بصيغة المفرد مرة حيث تسمح قواعديا كتابة الكلمة بالتاء المفتوحة ذات الخيارين للقارئ وايضا تلزم القارئ عدم الوقوف او التوقف في تلاوة الكلمة التي تنتهي بالتاء المربوطة او التاء المفتوحة عندما تكون مضاف اليه(
فهل ينظرون إلا سنة الأولين فلن تجد لسنة الله تبديلا ولن تجد لسنة الله تحويلا)*
حتى لايتغير بناء الجمله
وحتى لايتغير الفهم عند التوقف عن التلاوة بين الكلمة المنتهية بالتاء المربوطة او المفتوحه والى المضاف أليه فعند التوقف بالتلاوة تلفظ التاء المربوطه هاء
اما كتابة الكلمات ذاتها بالتاء المربوطة فيها تشير الى ان المخاطب هو المفرد حصرا
أما بالنسبة لكلمة أمرأة فهذه الكلمة تكتب بالتاء المفتوحة اذا ما اضيف اليها اسم علم
أمرأت فرعون, امرأت نوح
هذه الاسباب التي جعلت كاتب القرآن يكتب الكلمة التي تنتهي بالتاء المربوطة في بعض ألايات بالتاء الطويله فهي اسباب قواعدية لغوية وليست اخطاءا لغوية
واعود واكرر مرة اخرى ان القرآن لم ينزل مكتوبا ولم ينزل بقرطاس واعود واكرر مرة اخرى مازال تغير اسلوب كتابة او رسم اي كلمة في القرآن الكريم لم يغير معنى الكلمة فعندما نكتب أمرأة فرعون او نكتب أمرأت فرعون فهل تغير شيئ في المعنى او عندما نكتب ابراهيم او نكتب ابرَهِيم فهل تغير المعنى وحتى لو اخطأ الكاتب فعلا فهو لن يعدو عن كونه خطأ املائيا بشريا وليس خطاءأ من الله اتمنى استاذي سامي الذين او اوفيت لك التوضيح عما تعقده اخطاءا لغوية في القرآن الكريم ولك مني التحية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,651,028,510
- مايفرضه الحاضر/العداله في شريعة موسى,الغنائم/ردا على مقال عب ...
- توضيحات عما يعتقده الكاتب سامي الذيب,اخطاء لغوية في القرآن2
- توضيحات عن مايعتقده الكاتب سامي الذيب بأخطاء لغويه في ألقرآن
- أله عباد الكتاب المقدس ألمسؤول الاول والحصري عن الارهاب الدو ...
- أجابات على أسئله,1
- ادلة من التشريع على ان مفردة القلب التي وردت في القرآن تعني ...
- ماهكذا تقاس الامور وتحسم-;--;--;- اس ...
- مفردة القلب التي وردت في القرآن معناها العقل,ادلة وقرائن
- ألقرآن ,أنزل ليخاطب أولي الالباب
- عليك مريم رمضان أن توضحي لي بعض الامور حتى اتوقف عن حلب الثو ...
- يبدو أنه لافرق في بلادنا
- محي المسعودي, مقالك هذا يصنف في خانة التحرض للاقتتال الطائفي ...
- حتى نحسم الجدل الدائر بيننا عن تحريف القرآن من عدمه نريد أدل ...
- رد على مقال/اثباتات ان القرآن بشري ومحرف الجزء 2 لسامي المنص ...
- أليك يعقوب ديرى مكانة المرأةفي كتابك المقدس
- قال الله (جل وعلا) نزل القرآن بلسان عربي ولم يقل نزل بكلمات ...
- المنطق والرويات وحدها غ-;-ير كافيه لاثبات تحريف ال&# ...
- هل العذراء مريم اخت النبي موسى؟
- رامان العتيبي عليك بتفسير آيات القرآن ماعليك بقال علان وفلتا ...
- أيها النباتيون ابحثوا لكم عن بدائل


المزيد.....




- في فيديو موشن جرافيك:دار الإفتاء توضح أسباب “الإسلاموفوبيا” ...
- المجلس الاسلامي الشيعي بلبنان يعزل السيد علي الامين لهذا الس ...
- المرجعية الشيعية تندد بظاهرة القتل وخطف المحتجين في العراق
- دار الإفتاء المصرية تصدر فتوى حول -شعور الميت داخل قبره-!
- بيان المرجعية الدينية في العراق: نعيد التأكيد على تحسين الظر ...
- بيان المرجعية الدينية في العراق: معركة الاصلاح لا تقل عن معر ...
- بيان المرجعية الدينية في العراق: العراقيون قادرون على ادارة ...
- بيان المرجعية الدينية في العراق: يجب ان يخضع السلاح لسلطة ال ...
- بيان المرجعية الدينية في العراق: استقرار البلد والمحافظة على ...
- بيان المرجعية الدينية في العراق: نشجب كل عمليات القتل والخطف ...


المزيد.....

- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - توضيحات عما يعتقده الكاتب سامي الذيب,اخطاء لغوية في القرآن/الجزء الاخير