أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ابراهيم الخياط - حشيشة بالنعناع














المزيد.....

حشيشة بالنعناع


ابراهيم الخياط

الحوار المتمدن-العدد: 4184 - 2013 / 8 / 14 - 16:42
المحور: المجتمع المدني
    


مالك بن الريب شاعر من بني تميم في نجد، اشتهر أوائل العصر الاموي بقصيدة واحدة صارت من غرر الشعر، كان شابا شجاعا فاتكاً لا ينام الليل إلا متوشحاً سيفه، ومرّ عليه سعيد بن عثمان بن عفان أثناء توجهه بجيشه من المدينة الى البصرة لإخماد فتنة بأرض خُراسان، فأغراه بالجهاد في سبيل الله بدلاّ من قطع الطرق وسلب الناس، فاستجاب مالك لنصح سعيد وذهب معه وشهد فتح سمرقند، وفي عودته بعد الغزو وبينما هم في منطقة عُنيزة التي تشتهر بكثافة اشجار )الغضا(، لسعته أفعى وهو في القيلولة فسرى السمّ في عروقه ويقال أنه هو من ترك السمّ يسري في جسمه بما يشبه الانتحار، وعندما أحس بالموت قال قصيدة رثى فيها نفسه، ومنها:

ألا ليــــت شـــــــعري هل أبيــتن ليلـــــة بجنب (الغضا) أزجي القلاص النواجيا
فليت (الغضا) لم يقطـع الركـبُ عرضــه وليت (الغضا) ماشى الركـــاب ليـــاليا
لقد كان في أهل (الغضا) لو دنا (الغضا) مزار ولكـــــــــن (الغضا) ليـــس دانيا

والغضا جمع ومفرده غضاة، وهي شجرة صحرواية لها أهمية بيئية لأغراض إعادة تأهيل المراعي وتشجير جوانب الطرق الصحراوية، كما تدخل في صناعة الأثاث والورق والأصباغ.
ويعتبر خشب الغضا المصدر الرئيس للحطب والوقود في بيئاته، لصلابته، فاحتراقه ينتج كمية حرارة عالية ولمدة احتراق طويلة، أما أوراقه فهي تشكل غذاءً جيدا للكثير من الحيوانات الصحراوية البرية وغير البرية مثل الجمال والماعز والمها العربية وغيرها.
أما بيئيا فيلعب نبات الغضا دورا كبيرا ومهما كعنصر نباتي في تثبيت الكثبان الرملية ومنع انجراف التربة، كما يعمل مصدا للرياح.

وتشممت وزارة البيئة رائحة الغضا فأعلنت عن حملة واسعة (وطنية أيضا) على أصحاب المقاهي الذين يستخدمون هذا النبات في عمل "النركيلة" وذلك درءا للآثار البيئية والصحية بسبب تلوث الهواء.
تجري هذه الحملة، فيما السلطات البيئية والصحية والامنية المسؤولة تعلم أن "النركيلات" صارت تعتمر بـ "الحشيشة" وليس "الغضا"، وصارت المشافي تكتظ حتى بطالبات الجامعات من بنات الاقسام الداخلية، وهذا احد المدمنين يقول انا استخدم المخدرات لنسيان وقائع الارهاب، وجرائم القتل والاحوال المضطربة، وبسبب غياب الحريات ومصادرتها.
أما المحللون فيقولون: ان التصعيد في الهجمات الارهابية دفع الحكومة إلى التركيز على القضايا الامنية والتغاضي عن القضايا الاخرى ومنها المخدرات. وهذا كلام نصفه صحيح فالاجهزة الحكومية تغض النظر عن المخدرات لأن مروجيها هم من المافيات المتنفذة محليا واقليميا، فيما تشن حملة شعواء ضد "الغضا" المسكين وفق المادة 4/مقاهي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,694,827
- خروقات انتخابية خضراء
- ميس الكلام قناة (العراقية) تأكل مع الكبار فقط
- ستوتة انتخابية
- وي وي .. انتخابات آخر زمن
- سجّل أيها التأريخ
- تارباش: عَشرة على عَشرة
- الملا عبود في تظاهرات الغربية
- البرلمان تحت منبر جامع حنّان
- الدنيا خوش دنيا
- ومن الحب صار فرحنا
- هادي الربيعي.. الطائر الغريب
- 2013 مش حتقدر تغمض عينيك
- وامعتصماه
- فغضّّ الطرف انك لم تقدم استقالتك
- تلويحة في ميناء الانتخابات
- ياحريمة سنينك العشرين
- الحسين برئ منهم
- نسوان ... ونساء
- وقف التموين.. باطل
- طاس الاغلبية وحمّام الحكومة


المزيد.....




- فنزويلا تنضم إلى مجلس حقوق الإنسان الدولي
- مكتب غوتيريش: عدم إصدار واشنطن تأشيرات للدبلوماسيين يؤثر على ...
- فرنسا تصدر مذكرة اعتقال دولية لقادة -داعش-
- مراسلتنا: عودة جماعية للمواطنين النازحين إلى عين العرب
- الأمم المتحدة تصف شهر سبتمبر بالاكثر دموية هذا العام
- ناشط يمني: الإفراج عن معتقلي ثورة 11 فبراير خطوة إيجابية لحل ...
- 10 ملايين يورو من فرنسا إلى كردستان العراق للتعامل مع اللاجئ ...
- -الأمم المتحدة- تدين -قمع ناشطين سياسيين- في مصر
- لاجئون سوريون في البرازيل يطمحون لتحقيق الثراء في مجال الطعا ...
- اعتقال ابن "إمبراطور المخدرات" المكسيكي أثناء مواج ...


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ابراهيم الخياط - حشيشة بالنعناع