أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - الناصر لعماري - سؤال لطالما حيرني كثيرا لماذا خلق الله الملائكة ؟














المزيد.....

سؤال لطالما حيرني كثيرا لماذا خلق الله الملائكة ؟


الناصر لعماري

الحوار المتمدن-العدد: 4163 - 2013 / 7 / 24 - 20:39
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


سؤال لطالما حيرني كثيرا لماذا خلق الله الملائكة ؟ :
يقول إله المسلمين ( وما خلقت الجن و الإنس إلا ليعبدون) . فحسب الإسلام الغاية من خلق البشر والجن هي عبادة الله. لكن فيما يخص الملائكة لم يكن الإله الإسلامي واضح جدا في غايتة من خلق الملائكة. لكننا من جهة أخرى عندما ننظر عما قاله الإسلام في شأن هذه الملائكة نرى أن كل واحد منها أو كل نوع كلف بمهمة معينة يقوم بها .
لكن الأمر الذي حيرني هنا هو : بما أن الله قادر على كل شيء ولا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء (كما يصفه الإسلام) لماذا يوزع مهاما و أعمال على الملائكة وهو يستطيع القيام بها دون أن يستعمل ملائكة؟؟؟ هو الذي يقول للشيء كن فيكون هل سوف تتعبه تلك المهام والأعمال حتى يكلف الملائكة للقيام بها؟؟؟ وهنا سوف أقدم عدة أمثلة على عدة ملائكة تقوم بمهام كان الله يستطيع أن يقوم بها.

جبريل: ملك الوحي
مهمة جبريل هو كوسيط بين الله و الأنبياء : أي عندما يريد الله أن يقول شيء لرسله سوف يبعث (ساعي البريد) جبريل ليوصل رسالته. لكن ألا يستطيع الله أن يلهم في عقول أنبيائه دون أن يبعث وسيطا؟؟ ألا يستطيع تكليمهم هو شخصيا كما فعل مع موسى فما الفرق بين موسى ومحمد الذي هو خير خلق الله الذي هو أفضل من جبريل نفسه (حسب المسلمين). لماذا لا يكلم الله خير خلقه؟؟

عزرائيل: قابض الأرواح
مهمته هي نزع الأرواح من الأجساد. فعندما يموت أي منا سيتولى هو شخصيا قبض روحه. ولا أدري كم يموت من الناس في نفس اللحظة وعزرائيل يتولى ذلك في نفس اللحظة يموت شخص في الصين على الساعة العاشرة وشخص أخر في أمريكا في نفس اللحظة . هل عزرائيل هذا يتواجد في الصين و في أمريكا في أن واحد؟؟؟؟
أما السؤال الأخر: ألا يستطيع الله قبض أرواح البشر بنفسه حتى يكلف عزرائيل بذلك؟؟ ألا يستطيع أن يقول للروح (أخرجي فتخرج) عملا بمبدأ (كن فيكون)؟؟

ميكائيل: موكل بالقطر والنبات :
مهمته هي القطر (الأمطار) و الإنبات. نفس السؤال ألا يستطيع الله أن يسقط المطر وينبت النبات وحده (بنفس المبدأ كن فيكون ) حتى يوكل ميكائيل بذلك؟؟

إسرافيل موكل بالنفخ في الصور يوم القيامة:
مهمته هي إعلان يوم القيامة بالنفخ في البوق. وهنا أيضا نفس السؤال يعود هل الله الذي يقول للشيء كن فيكون بحاجة لخلق إسرافيل هذا وتوكيله بالنفخ في البوق. ألا يستطيع أن يقول للبوق إنفخ فينفخ نفسه بنفسه؟؟؟؟

و الأن سوف أنتقل إلى أنواع أخرى من الملائكة التي ليست شخصيات فردية كالتي عرضتها سابقا . ومنها

الملائكة حملة العرش:
فكما يدل إسمها .مهمتها هي حمل العرش فوق أكتافها . يالسذاجة. : وهل هذا العرش مهدد بالسقوط على الأرض حتى تحمله ملائكة ؟؟ وهل يوجد حقل جاذبي في السماء السابعة حتى يكون العرش مهدد بالسقوط؟ ؟؟ أم أن كتلة الله كبيرة جدا حتى يكون عرشه ثقيل إلى هذا الحد؟؟
والسؤال السابق يعود. لو إفترضنا أن العرش مهدد بالسقوط. ألا يستطيع الله بقدرته الواسعة (وعملا بنفس المبدأ كن فيكون) فيقول له طر فيطير؟؟؟؟ألا يستطيع جعله ثابتا في السماء دون ملائكة؟؟

منكر ونكير:
مهمتهما هي سؤال الميت في قبره يالسذاجة العقل الديني وكم من الأشخاص يدفنون يوميا وفي نفس اللحظة . يموت شخص في الهند ومنكر ونكير هناك وفي نفس اللحظة يموت شخص في روسيا ومنكر ونكير هناك أيضا كيف يمكنهما التواجد في كل مكان وفي نفس اللحظة؟؟؟
ونفس السؤال أيضا. ألا يستطيع الله أن يسأل الميت بنفسه؟

كرام الكاتبين
مهمتهم هي كتابة أعمالنا فحسب الإسلام لكل منا كتاب تكتب فيه أعماله ولكل منا ملكين واحد على اليمين يكتب الحسنات و واحد على اليسار يكتب السيئات.
والسؤال هنا ما حاجة الله (الذي لا تخفى عليه شيء ) بوجود مثل هذه الملائكة المتخصصة بالجوسسة لله ؟؟؟ ألا يستطيع الله أن يفعل ذلك بنفسه؟؟؟
وهناك العديد من الملائكة التي جائت في الإسلام ولم أذكرها..
الأن لا أدري ما حاجة الله لخلق كل هذه الملائكة وتكليفها بهذه المهمات التي يستطيع القيام بها هو بنفسه. والتي لن تكلفه مجهودا كونه لديه كلمة سحرية(كن فيكون).
الأن أنا بإنتظار زملائنا المسلمين, ليدافعوا عن ربهم العاجز و الأحمق الذي لديه قدرة خارق ولا يستغلها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,398,185,165
- محمد يسجد للأصنام اساف ونائلة
- حقيقة بن عبد الوهاب السلفي ؟
- الفقه الشيعي و أصوله الفكرية
- العلاقات الجنسية قبل الزواج ...,هذا التابو
- تأثيرات زرادشتية في القرآن والحديث
- أركان الإنسانية السبعة
- الإسلام دين أم عقدة نفسية
- لماذا لا أؤمن بالله
- هل كان صلعم زاهدا حقا ?
- محمد ليس عربياً!
- سلامات سبينوزا العرب -العفيف الأخضر-
- كيفية تأليف المذهب وإختلاق الفروقات
- التراث الاسلامي
- الديانه المزدكية
- في نشأة الجدل العربي حول العلمانية
- اصل الصليب
- تحريف التنبؤات من أجل يسوع
- الإعتقادات الذكورية عن المرأة
- المثلية الجنسية في العالم العربي
- الانظمة أم الإسلاميين ؟ الصلاعمة و السياسة


المزيد.....




- الخارجية الأميركية ترصد تضييقا على الحرية الدينية بالمغرب
- أبرز النشطاء الذين ألقي القبض عليهم في مصر بتهمة إدارة شركات ...
- الحكومة الإيرانية: فرض عقوبات على المرشد الأعلى للثورة الإسل ...
- السعودية تقول إن قواتها الخاصة أسرت أمير تنظيم الدولة الإسلا ...
- السعودية تقول إن قواتها الخاصة أسرت أمير تنظيم الدولة الإسلا ...
- قس نيجيري يدعي النبوة يجذب أعدادا كبيرة من المسيحيين إلى إسر ...
- قس نيجيري يدعي النبوة يجذب أعدادا كبيرة من المسيحيين إلى إسر ...
- الفتوى في زمن التواصل الاجتماعي.. هل انتهى دور المؤسسات التق ...
- مظلومية مرسي وظلامية -الإخوان-
- الإفتاء المصرية تحدد نسبة الكحول المسموح بها


المزيد.....

- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - الناصر لعماري - سؤال لطالما حيرني كثيرا لماذا خلق الله الملائكة ؟