أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جان نصار - اذا اردت العيش في الغرب فألتزم قواعد اللعب














المزيد.....

اذا اردت العيش في الغرب فألتزم قواعد اللعب


جان نصار

الحوار المتمدن-العدد: 4162 - 2013 / 7 / 23 - 14:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نحن اليوم في القرن ال21 والعالم بشكل عام قطع اشواط في التقدم العلمي ومجال حقوق الانسان والحضاره والرقي واذا كان العالم العربي لازال يرزح تحت قوانين العصور الوسطى في مجال حقوق الانسان والمساواه بين المرأه والرجل والتقدم العلمي والدين فهذه هي مشكلته فهو لا يستطيع ان يصدر تخلفه وعاداته وقوانينه ودينه على شعوب العالم قاطبة لان هذه الشعوب الغربيه وحتى الشرقيه قد فصلت الدين عن السياسه والتزمت بالحريه والعداله الاجتماعيه والاهم حرية الرأي ورفعت شعار انتهاء حريتك عندما تبدء حرية الاخرين وان حرية المعتقد التي تعتبر شخصيه لا مجال للوصايه عليها وفرض الاراء والاديان والمعتقدات بالقوه والاجبار محاله ومرفوضه.
ان وجود العربي والمسلم في الدول الغربيه لا يعطيه الحق في فرض دينه وعاداته وتقليده وتخلفه على الدول المضيفه التي فتحت له اذرعتها لينصهر في مجتمعاتها لينعم بكل الامتيازات وفي المقابل يفرض شروطه وقوانينه.
قبل ايام اندلعت المظاهرات والاحتجاجات والتخريب والحرق والسلب في ضواحي باريس بأدعاء المعاده للاسلام وهي الاسطوانه المشروخه التي اصبحت تردد ليل نهار على كل صغيره وكبيره. وحيثيات الموضوع هو الادعاء ان الشرطه حاولت تفتيش سيده منقبه مسلمه. فعندها ثارت حمية زوجها وضرب شرطي مدافعا عن الدين وكرامة المسلمين واختلقت قصة العداء للاسلام وقامت مجموعه ما بين 300 الى 400 محتج مسلم في اشاعة الفوضى وحرق السيارات وتخريب الممتلكات.
السؤال المطروح هو طالما ان العربي والمسلم يرفض الالتزام بقوانين وعادات وحرية الغرب اذن لما لا يرجع الى بلاده لماذا يستجدي ويستعطف البلد المضيف للحصول على الجنسيه.وفي لحظة حصوله على الجنسيه يريد ان يتمتع بكل الامتيازات ويفرض شروطه وقوانينه مستغلا قانون حقوق الانسان على حسب تعريفه ويفرض قواعد جديده للعب على مزاجه.
لقد فرضت فرنسا قانون منع النقاب وفرض غرامه على المخالفين وهذا حقهم رغم عدم قناعتي بهذا القانون.اذن هناك حلول اما الرجوع الى بلدك او أي بلد اسلامي لا يمنع النقاب او القبول بالوضع القائم او محاولة تغير الوضع القائم بوسائل قانونيه دون الاخلال بالامن.
لقد عوقبت ماري لوبين اليمنيه الفرنسيه المتطرفه بسحب حصانتها الدبلوماسيه وطردها من كافة المحافل السياسيه من برلمان وغيرو وطلب بمحكماتها لذدراء الاسلام حينما اعلنت ان صلاة المسلمين في الشوارع تعتبر ازعاج واخلال بالهدوء العام. واعتبرت انها عنصريه وقولها هذا يعتبر مردفا للنازيه.
مشكلة العربي والمسلم انه عندما يلتجئ للغرب فهو يهرب من واقع بلاده الاليم ويطالب بالمواطنه والحقوق والامتيازات ومخصصات البطاله والرفاه الاجتماعي والخدمات الصحيه والاهم حقوق الانسان المحروم منها في بلاده الاصليه ويجير كل هذه الامتيازات ويفرض دينه واحترام مشاعره على الاخرين مع رفضه هو لاحترام الاخرين ويحاول اقصائهم واتباع قواعده ومزاجه وتخلفه.
التركي المسلم يذهب للعيش في المانيا وهو يأخذ معه بلده تركيا الى البلد المضيف وكذلك الجزائري والتونسي والمغربي يريد العيش في فرنسا على ان تصبح فرنسا جزء من المغرب العربي والباكستاني والمصري والمسلم العربي يريد العيش في انكلترا على ان تصبح جزء من بلاده تابعه لقوانينهم ودينهم وينصهر الانكليزي بقوانين ودين وعادات المسلمين ليس العكس متمسكا بقانون حقوق الانسان وكانه هو الذي اخترعه.
التركي يريد ان يقتل النساء دفاعا عن الشرف وان لا يحاكم يطالب بمخصصات البطاله ولا يريد العمل ويرفض الاندماج بالمجتمع وهذا ما يفعله المسلمون في فرنسا وبريطانيا .بعض المسلمون في الولايات المتحده يريدون العيش في غيتوهات ويبتعدوا عن الاندماج في المجتمع.
المسلمون ي بريطانيا يريدون الوقوف في الهايد بارك ويشتمون الغرب الكافر والدوله المضيفه ويحرضون ويدعون للكراهيه والقتل بالمقابل يصيح اين حقوق الانسان.يبنون الجوامع في كل بقعه وكثير من هذه الجوامع تكون خاليه من المصلين ويطالبون من الدول المضيفه احترام حرمة شهررمضان والامتناع عن شرب الكحول والتقيد باللباس المحتشم. حتى الدول الاسكندنافيه يفرضون شروطهم.الدنمارك مثلا احتفالات اعياد الميلاد وغيرها.
ان اظاهر الحاسيه المفرطه تجاه الغرب ضد الاسلام هو امر مبالغ فيه واخذ يتجه الى الافتعال والفبركه وينافي الحقيقه.يجب عدم خلط السياسه بالدين لان الغرب لايهتم بالدين قدر اهتمامه بمصالحه. وخير مثال افقار اليونان وقبرص اليونانيه على حساب تركيا وقبرص التركيه.جمهريات الاتحاد السوفياتي السابق الاسلاميه مقابل الجمهريات المسيحيه
ان احترام الغرب للمسلمين هو ايضا للمحافظه على العلاقات مع الدول العربيه الاسلاميه الغنيه بالنفط ويوما ما سينضب ا لنفط لذا على الاسلام في الغرب ان بندمج في المجتمعات الغربيه والانطلاق نحو الحداثه وهذا لايعني التخلي عن الدين بقدر جعل العلاقه بين الدين والدوله منفصله وان الاوطان للجميع حتى لو كان الغرب والدين للله وهو علاقه بين الخالق والمخلوق.وان حرية الاخر المختلف مصانه مثل حرية الاخرين.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,425,399,234
- شهر رمضان كما يراه البعض
- ماذا يعني لي ال 14 تموز
- النساء قوامون على الرجال...ساخر
- نبارك للشعب المصري لكن الحذر واجب
- النوموفوبيا ..وتويتر عمري...ساخر
- اوباما بتسلى والشعوب بتتقلى...ساخر
- الاحزاب الشيوعية واليسار العربي اليوم
- عساف يجمعناعلى حب فلسطين ماذا عن بقية شبابنا
- فيسبوكي ينادكم...فيسبكوني اضحكوني وبكوني
- الفلسطينين للاسرائيلين شو رأيكم بأصوتنا رنة موبايل
- العرب عايدول ومحمد عساف سبب هزائمنا...ساخر
- بعض ذكرياتي الدراسيه في تشيكوسلوفاكيا...2
- ملاحظاتي على ذكرياتي
- بعض ذكرياتي الدراسيه في تشيكوسلوفاكيا...1
- ارضاء الناس محال ..وجحا وحماره مثال
- البابا فرنسيس والرأسماليه المتوحشه
- الفلسطيني يعشق جمع الصور
- كيري خلونا بالشاورما والكنافه وبعدين السلام
- الشيوخ البؤساء وفتاوي النساء....ساخر
- يسألوني لماذا انت ساخر


المزيد.....




- سلطة الطيران المدني مصر: مطاراتنا آمنة وتطبق أعلى المعايير ا ...
- بريطانيا في رسالة لمجلس الأمن الدولي: لا نريد مواجهة مع إيرا ...
- بنما تسحب ترخيص الناقلة رياح التي قطرت لإيران وتتهمها بارتكا ...
- صاندي تلغراف: وزير الخارجية البريطاني يعتزم إعلان تجميد أصول ...
- الأزمة في السودان: حميدتي صاحب الإمبراطورية التي تتخطى الحدو ...
- بنما تسحب ترخيص الناقلة رياح التي قطرت لإيران وتتهمها بارتكا ...
- وفد من حماس يبدأ زيارة إلى إيران
- موسم النمل ..!!
- أكثر من 900 رجل إطفاء يكافحون الحرائق وسط البرتغال (فيديو)
- صحيفة عبرية: إسرائيل ترفع درجة استعدادها تحسبا لاستهداف سفنه ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جان نصار - اذا اردت العيش في الغرب فألتزم قواعد اللعب