أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نعيم عبد مهلهل - القرية التي أكتب الشعر فيها ..!














المزيد.....

القرية التي أكتب الشعر فيها ..!


نعيم عبد مهلهل

الحوار المتمدن-العدد: 4159 - 2013 / 7 / 20 - 01:26
المحور: الادب والفن
    


1

القرية التي اكتب الشعر فيها هادئة مثل احتجاج العصافير ، مساءها الأخضر مثل دمعة أمي ، لا شيء غيرها يروي عطش النجوم الى ليل غرامٍ يسكن جفن غرفة الطين حيث ولدتُ هناك ...
القرية التي صباحها نسائم مفعمة بشذى جنة الأرض ، تشمني وأشمها .وعلى آنية العسل أضع نحلتها ، وعلى نافذة الأمل أضع وطني الذي هناك..!
الشعر ، وجه امرأة وتفاصيل وجه نبي في نُعاس الفقراء.
أكتبه الآن ..
وأتخيل الصمت آلآلهة ...
وساحات لعب الطفولة أجساد نساء........!

2
بيتي في هذا المكان ..
ينبت الورد حتى في خراطيش القنابل ، حتى في الجروح ، بين الأسفلت ينمو ..
وكأن القرية ...
فصل من حكاية جدتي...
سندريلا ، ودمعة سبايا كربلاء...
وأشياء رائعة .
مثل قبلة تجر قبلة اخرى اليها ..!

3
أكتب الشعر ..ولست شاعرا...
أنا من بقايا قشور اللوز.
تركت حذائي هناك يذرعَ الشوارعَ بدوني.....!

4
القرية التي أكتب الشعر فيها ..
أنوثتها طافحة مثل مواويل ربابات الغجر
هادئة مثل فأس متقاعد.
ولهذا كل اشجارها سعيدة...........!

5
على حزمة الاشتياق .
أذهب الى مكان احبه .
قرب نهر عينيك.
القرية هادئة .
وجهاز الحاسوب يهز خصره..
وهناك في بيتنا .
دخان المواقد يتساءل لماذا المدن تختلف في جمال امكنتها ..؟

6
قرية بورغ ...
في الجبال البعيدة خلف غيوم أور.
تحرسها الإناث وارائك النزهة والهدوء المطبق..
وعلى هامش الشوق لواحدة في الجنوب البعيد.
تحتضن الحرف في قصيدتي وتلامس رقته مثلما تلامس الدمى شفاه البنات...!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,707,494,789
- حبيبان أفريقيان ......!
- محنتكم مع الله قادمة .........!
- نشوء فكرة الحرب....!
- سفرطاس الزعيم ...........!
- كافافيس يبكي على مصر الآن..!
- بورخيس والثقافة المسكينة...!
- شيء عن الأشباح في عالمنا
- رُوحكَ التي تَراكَ ولا تَراها..!
- بورخيس ودموع مدينة النجف الاشرف ..........!
- مريم ..طفولة العراق الدامي ........!
- العراق خارج التغطية ........!
- مرثية ودمعة الى عباس هليل
- المرأةُ ليستْ وردة ، بل العكس ..........!
- محنتي مع ( عُشاق الله )..!
- خارطة فيتنام وشفتي كليوباترا
- السماء ( أمي والشظية )
- وجهكَ في المرآة.........!
- دمشق ..الشوارع ياسمين ( ياسكينة )....!
- هَلْ الكُردْ مِنَ الأغْرِيقْ .......!
- شيء عن الأنثى والصدأ .......!


المزيد.....




- بالرسم والغناء والتصميم.. كيف قدمت الفنون أزمة المناخ؟
- مسارح دول -بريكس- وأوروبا للدمى تتلاقى بموسكو في مهرجان دولي ...
- القنصل الإيراني العام يلتقي بمدير عام الثقافة والفن بالسليما ...
- شاهد..المخرج -باراسايت- الحائز على الأوسكار يعلق على -كورونا ...
- رحلة مينا مسعود تستمر.. ديزني تعلن عن جزء ثان لفيلم -علاء ال ...
- جنوب إفريقيا.. قنصلية متنقلة لفائدة أفراد الجالية المغربية ب ...
- مخرج الفيلم الحائز على أوسكار -باراسايت- يعلق على أزمة -كورو ...
- حلمي بكر يشكو للسيسي: -مطبخنا الموسيقي مليان صراصير-
- -أنطونيو التلحمي.. رفيق تشي جيفارا-... نضال فلسطيني في أمريك ...
- عن اليأس والفشل.. إيليش تطلق أغنية فيلم -جيمس بوند- الجديد


المزيد.....

- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نعيم عبد مهلهل - القرية التي أكتب الشعر فيها ..!