أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - سليم نزال - هل يمكن حل المشاكل العربيه عن طريق الفلسفه؟














المزيد.....

هل يمكن حل المشاكل العربيه عن طريق الفلسفه؟


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 4147 - 2013 / 7 / 8 - 17:48
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


هل يمكن حل المشاكل العربيه عن طريق الفلسفه؟

سليم نزال

اعتقد ان اول فيلسوف ظهر فى التاريخ هو ذلك الشخص الذى فكر خارج اطار ( القطيع)
و رفض المقولات الجاهزه ( المتوارثه و المتفق عليها) و سعى ان يبحر بفكره خارج الاطر التقليديه فى الفكر ساعيا لايجاد اجوبه على الاسئله الجوهريه او اقلها ساعيا لاستجواب المقولات الجاهزه لان الفلسفه ارتبطت دوما بالشك فى الموروث و المتداول.

ارتباط الفلسفه و التاملات الفلسفيه بالحكمه امر قديم ربما ابعد من المرحله اليونانيه.لانها كانت تعنى دوما التفكير الحر المجرد الذى يهتم بقضايا كبيره مثل حب الحقيقه و قضيه الوجود الانسانى و المعرفه الكليه. و لعل هذا الامر م جعلها مؤهله لتناقش قضايا جوهريه لها علاقه بالاخلاق و الدين و منظمومات القيم الاساسيه و لذا حملت عن جداره اسم ام العلوم الانسانيه.

هذا الامر جعل من الفلسفه الفكر المتمرد الذى ازعج السلطات عبر التاريخ. و لذا ليس من المستغرب ان نرى ان الفلسفه كانت على الدوام عدوا شن عليه حروبا بلا هواده من قبل السلطات الحاكمه التى تسعى دوما لترويض و تطويع الفكر لخدمتها.و هو السبب ايضا الذى جعل الفلاسفه عبر التاريخ كله اقل الفئات قربا من السلطات و الاقل انصياعا .


و هو السر الذى جعلها تحدث صداعا للجميع بلا استثناء من سلطات سياسيه الى رجال دبن الى كل الذين يحكمون بمظومات جاهزه.لان الفلسفه بطبيعتها ضد المؤسسات و المنظومات الجاهزه و هكذا راينا ان كل الدول و مؤسسات الاديان اضطهدت الفلاسفه بدءا من سقراط الى غاليلو الى الحلاج و التهمه كان دوما جاهزه و هى البدع .

كان سقراط ربما اول فيلسوف طلب من الناس معرفه انفسهم قبل يتوجهوا للناس مدعين انهم يملكون مفاتيح الحقيقه .هذه النصيحه العظيمه نقلت الفلسفه من اطار الفكر النظرى التاملى الى الى طريقه حياه و سلوك او الى نوع من فلسفه تطبيقيه .

و اهميه التثقيف الفلسفى فى الوقت الحاضر الذى تعيش فيه المنطقه العربيه حاله غليان و فقدان للتوازن انها يمكن ان تلعب دورا فى تعميق ثقافه الحوار و الاستماع الى الاخر و عدم الاعتقاد بامتلاك الحقيقه .و العمل على القضاء على العزله الفكريه التى تتنج الفكر المتعصب و المنغلق الذى ينفى و يقصى الاخر بل و يبرر القتل و التدمير ياسم امتلاك الحقيقه.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,426,417,244
- الوظيفه الاجتماعيه للغناء فى المجتمع البدوى!
- القضيه الفلسطينيه فى ظل الحروب الاهليه العربيه!
- الحرب الاهليه العربيه و اشكاليه البحث عن نموذج؟
- لماذا وصلت مصر الى الازمه الحاليه؟
- طابع البريد الاسترالى تزوير للتاريخ و اهانه لذاكره الشعب الف ...
- لماذا لا يوجد حل للقضيه الفلسطينيه فى الوقت الحاضر?
- مقاربه اسرائيليه جديده لموضوع حق عوده الشعب الفلسطينى الى وط ...
- بوكو حرام تجتاح الشرق الاوسط
- الثقافة الفلسطينيه توحد الشعب الفلسطينى فى كفاحه لاجل الحريه ...
- لماذا نكره بعضنا البعض
- لماذا ثلث العالم العربى يعيش حروبا اهليه؟
- ضروره نزع الاساطير الدينيه المؤسسه للعنف فى بلادنا
- بيان صادر عن مجموعه من المثقفين العرب حول الفضائيات الدينيه ...
- ما يجرى فى الشرق الاوسط؟
- فى نقد الفكر القومى العربى الاصولى
- الى شباب و شابات بلادنا: فلنقف جميعا موحدين ضد فضائيات الفتن ...
- فى ذكرى استشهاد على فوده صاحب ديوان ( فلسطينى كحد السيف)!
- هل بدانا نرى انهيار الشرق الاوسط القديم؟
- فى ذكرى رحيل الشاعر اللبنانى خليل حاوى
- لكى لا تضيع قضيه المطرانين يوحنا ابراهيم و بولس اليازجي مثلم ...


المزيد.....




- شاهد: مهرجان فونتانكا لراكبي الأمواج يزخرف مياه سان بطرسبورغ ...
- ديلي تلغراف: الأزمة الإيرانية قد تدفع خلايا نائمة لشن هجمات ...
- باحثون يلقون 17 ألف حافظة نقود لفحص معدلات الأمانة في 40 بلد ...
- إسرائيل تجهز لهدم منازل على مشارف القدس وتثير مخاوف الفلسطين ...
- عالم مناخ يحذر من ارتفاع شاذ للحرارة في روسيا
- كيم جونغ أون يدلي بصوته في انتخابات نواب المجالس المحلية لكو ...
- جنرال إيراني: كذبة ترامب كانت كبيرة حتى كدنا نصدقها
- سفينة كورية جنوبية تتعرض لسطو القراصنة قرب سنغافورة
- بولتون: إيران و-حزب الله- تهديد مباشر لأمن القارة الأمريكية ...
- ماساتشوستس.. الشرطة تطلب من المواطنين -تأجيل الجرائم-


المزيد.....

- العلاج بالفلسفة / مصطفي النشار
- مجلة الحرية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون
- كتاب الفيلسوف بن رشد / عاطف العراقي
- راهنية العقلانية في المقاولة الحديثة / عمر عمور
- التطور الفلسفي لمفهوم الأخلاق وراهنيته في مجتمعاتنا العربية / غازي الصوراني
- مفهوم المجتمع المدني : بين هيجل وماركس / الفرفار العياشي
- الصورة والخيال / سعود سالم
- في مفهوم التواصل .. او اشكال التفاعل بين مكونات المادة والطب ... / حميد باجو
- فلسفة مبسطة: تعريفات فلسفية / نبيل عودة
- القدرةُ على استنباط الحكم الشرعي لدى أصحاب الشهادات الجامعية ... / وعد عباس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - سليم نزال - هل يمكن حل المشاكل العربيه عن طريق الفلسفه؟