أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مشتاق طالب محسن - شرعية ... شرعية .....رواتب البرلمان














المزيد.....

شرعية ... شرعية .....رواتب البرلمان


مشتاق طالب محسن

الحوار المتمدن-العدد: 4147 - 2013 / 7 / 8 - 03:08
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


السياسية ليست مهنة او وظيفية سوى كانت تلك وظيفة حكومية او في القطاع الخاصة يستحق عليها العامل بعد انقضاء فترة زمنية محددة او عمر محدد حسب قوانين البلد الذي يعمل فيها الشخص راتبا تقاعديا نتيجة للعمل الذي قدمه و افنى عمره و زهرة شبابه في ذلك العمل او في تلك الشركة فالسياسة ليس لها عمر محدد بحيث عندما ينقضي ذلك العمر لا يستطيع السياسي بعده مزاولة عمله في هذا المجال فالعمل في السياسة هو عمل ليس له محددات او له سقف زمني معين يمكن ان نحدده او نحتسبه فالكثير ممن زاول العمل السياسي امتد به هذا العمل الى سنوات متأخرة من حياته بل ان منه من مات هو يمارس السياسة ثم ان عمل السياسي هو عكس عمل الموظف من حيث ان الموظف يبدا بالعمل في سن مبكرة على عكس السياسي فهو يبدا في سن متأخرة نوعا ما على ان اولئك السياسيين قد قدموا اعمال جليلة خدموا من خلالها بلدانهم خدمة مشرفة ونقلوا بلدانهم نقلات تاريخية غيرة مجرى حياة تلك البلدان والشعوب وهنا نذكر على سبيل المثال وليس الحصر غاندي و ماندل و جورج كندي وغيرهم كثر على العكس من اولئك السياسيين الذين نراهم اليوم في العراق الذين لم يقدموا اي شيء لهذا البلد وهذا الشعب المسكين البائس ولكن الادها والامر من ذلك ان ساهموا في زيادة محنة هذا الشعب وتسببوا في قتله وتهجيره وبعد كل هذا وذاك نراهم يكافؤون انفسهم برواتب تقاعدية خيالية تثمينا لدورهم الفاعل في تدمير هذا البلد التي بدورها تقوم باستنزاف موارده المالية وتساهم في زيادة العجز المالي للبلد بينما ابناء العراق يفترشون الارصفة ويتغذون على المزابل ويسكنون في العراء لقد استبشر العراقيون خيرا من التغير الذي حصل في البلد وقدوم الديمقراطية على ان يحسن ذلك التغير حالهم فاذا بهم يعانون الاحزم الناسفة والسيارات المفخخة والتهجير من مناطقهم خالين الوفاض ( ايد ورة وايد كدام ) وقتل احبتهم واولادهم أسألهم كلا بما يؤمن من الذي اعطاهم الحق في هذه الرواتب ايمانهم بالله واليوم الاخر ام اقتداهم بعلى وعمر اما بعد إلا لعنة الله على البرلمانيين الى يوم الدين





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,421,525,047
- سيأتي حساب الشعب
- لوحة اعلان الموتى
- داهمني الموت
- جاءني الرب
- اخر حرف هجاء
- امراءة من عسل
- راس يتجول في مدن الموت
- الفرقة الناجية
- طاء الطبشور
- مطر ............مطر
- لغة السين
- قل اعوذ بربي
- جراحك
- ذكرى تاسيس الجمهورية
- حلال.......حرام
- اقبل فيك
- نهديك
- اسمائك
- رعاة الشمس
- كنت............اول


المزيد.....




- المغرب.. الزفزافي يهنئ الجزائريين
- روسيا ترد على إجراءات واشنطن ضد دبلوماسييها
- دونيتسك الأوكرانية تحيي الذكرى الخامسة لإسقاط الطائرة المالي ...
- عنف -الدولة العربية-.. -باقٍ ويتمدد-
- بالفيديو... أهداف مباراة تونس ونيجيريا في كأس أمم أفريقيا (1 ...
- تركيا تعلق على قرار واشنطن بشأن مقاتلات أف-35: تسبب في جرح ل ...
- الجيش الليبي يعلن صد هجوم مسلح جنوب طرابلس ويؤكد سقوط قتلي ف ...
- أغلبية أعضاء مجلس النواب الأمريكي يصوتون على قرار لمساءلة تر ...
- علماء روس يبتكرون دواء فريدا!
- الخارجية التركية: قرار واشنطن بشأن برنامج F-35 سيسبب جرحا لا ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مشتاق طالب محسن - شرعية ... شرعية .....رواتب البرلمان