أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - بوجمع خرج - التجسس الالكتروني: جدية قامة أندجيلا ميركل و تعالي طول باراك أوباما














المزيد.....

التجسس الالكتروني: جدية قامة أندجيلا ميركل و تعالي طول باراك أوباما


بوجمع خرج

الحوار المتمدن-العدد: 4129 - 2013 / 6 / 20 - 14:01
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


تبين لي أن أطلع قراء هذا الموقع المحترم على أهم لحظة عرفتها أوربا الحالية في أهم لقطة تعنى بمصير البشرية الذي أخفت اندهاشها له السيدة ميركل بصرامتها الجرمانوفونية وعفويتها الأمهاتية في الحين أن الرئيس الصيني زيان جينبين في جعل الأمور عادية حينها رد على السؤال ألاستخباراتي لباراك أوباما في شأن التجسس الإلكتروني كان يخفي خبرة صينية تدخل في لعبة شطرنج الكبار الذي أصدرت فيه
مقال سابق:
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=363420
فأما السيدة ميركل الأم الألمانية فقالت بتواضع العالمة الفيزيائية وبوجدانها المحافظ الجديد: " هناك مشكلة التوازن"
وإليكم ما تبين لي إشراككم إياه:
حسب بعض دوائر الاستخباراتية الدولية عملت الولايات المتحدة على بناء أضخم مركز للتجسس الإلكتروني بولاية "يوطاه" لمراقبة الرسائل الالكترونية العالمية والمكالمات الهاتفية والبحث في الشبكات وشراء الكتب والمعطيات الشخصية المعلومياتية... بحيث المشغلات ستوضع في مساحة 8000 متر مربع والذاكرات في مساحة 275000 متر مربع وهو ما يعني أن حجم المعلومات التي سيعرفها هذا المركز سيكون خياليا خاصة وأنه اليوم واحد " تيراوكتيت" يقاس بظفر اليد فكيف للمترات المربعة بل الكلومترات المربعة.
وحسب التوقعات قد يصل الإنتاج المعرفي الإنساني سنة 2015 إلى حدود 9600 إيكزوكتيت علما أن واحد يوطا يقدر بمليون إيكزوكتيت ... شيء مذهل !!!!
وعلاقة بهذا غن البونتاغون يشتغل بجد على التحكم في شبكته الإلكترونية الاتصالية الدولية بواسطة "اليوطا بيت" بما يسمح له بالاستغلال المباشر لصور الأقمار الاصطناعية والمعطيات الاتصالية الملتقطة.هكذا إذن بواسطة هذا المركز الضخم الذي كلف ملياري دولار يمكن ابتداء من خريف 2013 للولايات المتحدة أن تحقق مشروع الرئيس الأسبق جورج والكر بوش وتعد إلى وضع"مفتاح" الدولة الشمولية العالمية في البيت الأبيض.
وللتذكير إن هذا يدخل في مضمون كتاب أحد ادمغة الأمريكية لكل الأزمنة السيد زبينوي برزانسكي القائل بالتعاون بين الولايات المتحدة والصين الشعبية وإن صحيح افتراضيا جزئيا. ذلك أن الصين ليست كما يعتقد في "عمقها" المثالي بدليل أنها تشتغل الآن على أسرع كومبيوتر في العالم بما لم تحتسبه الولايات المتحدة في شبكة مراقبتها الدولية NSA التي تشتغل على رفع قدراتها الحسابية إلى ألف بليون في الثانية في برنامجها « High Productivity Computing Systems Program » وذلك من خلال معلومياتها المسماة Patflop في سرية تامة كما حينها برنامج مانهاتن النووي.
ولعل المفزع بالنسبة للدول المتقدمة هو أنه في ظرف يتراوح ما بين سنتين إلى خمس سنوات ستتوفر للولايات المتحدة معلومات كلية عن أي شخص في العالم وعن علاقاته وأصدقائه وأنشطته والتي قد تستحضرها في اقل من دقيقة.
فأما المفزع تداينا هو أن أردوغان كرمز لفئات من المسلمين بالعلم كان يمسرح الأحداث منذ سفينة مرمرة... بما لازال يسري في قلوب آخرين كحماس و بما جعلها تدخل على الخط السوري بتوجيهها إرشادا لحزب الله...
إن ما أعنيه في هذا هو مدى التلاعب بالدين الإسلامي من طرف من امتلكوا مفاتيح الجنة من داخل مذاهب ليست في الأصل سوى اجتهادا بشريا صارت مقدسة كالأوثان بما تسفكه من دماء... وطبعا ستبقى في هذا القدس كالسبب والغاية في المعنى العقائدي المطلق الكامن في الوعي الأزلي دلالة وإحداثية لسفك الدماء بما أصبح يتلذذ به حتى من امتلكوا مفاتيح الجنة حسب مذهبتيهم التي صارت أقدس من القرآن ذاته.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,336,534
- اطلبوا الصين ولو في العلم
- فلاديمير بوتن يستنكر الفجور لبريطاني في سوريا
- صمود سوريا الشام: درس لشباب الربيع العربي ولو حتى يكبر بإعاق ...
- أرودغان والإخوان أمام ثورة بدون نسيم مزيف ولا ألوان برغماتية
- عن الصحراء الغربية (الأممية): من قال أن الاستفتاء غير ممكن ي ...
- أمريكا – الصين: شطرنجيات جديدة من مستوى عال
- لقد استيقظت الصين .. ! فهل سيحقق باراك اوباما فكرتي كيسنجر و ...
- الربيع الطبي الجزائري: فرنسا بين البيدق والقطعة في مالي والس ...
- ويزداد التراجع الدبلوماسي المغربي والعسكري
- هل ذهانPsychose الدبلوماسية المغربية ؟
- أزمة المملكة المغربية: هل على المواطن أن يكون إلها ليسمع أو ...
- من الصحراء إلى القدس: ربما أنا بوليس كما أسلو والاعتراف ألأم ...
- الوضعية الصعبة للمملكة المغربية والجهة المغاربية وأزمة المصي ...
- عن القدس والصحراء والمغرب: بالتأكيد هناك تراجع ... منذ كانت ...
- متى يعلنون موت الأحزاب وتحنيط المؤسسات بالمملكة المغربية
- لا حزب استقلال ولا غيره سينقذ المملكة المغربية من عاصفة الصح ...
- أزمة الصحراء حقوقيا على ضوء صامويل هونتاغتون ثقافية بكل الأب ...
- عن الصحراء والمصير: لا داعي للتلاعب ساديا بمشاعر إنسان الشما ...
- حتمية زعزعة الاستقرار بما سيتجاوز شمال إفريقيا ابتداء من الم ...
- عن الصحراء وبيان البلاط المغربي: هل ثمة مرجعية مضبوطة أم انت ...


المزيد.....




- إليزابيث: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أولوية الحكومة
- حرائق تجتاح مناطق لبنانية.. ونيشان: مواطنون أصبحوا نازحين
- -حرائق لبنان-.. تداول فيديو لمراسلة تبكي عند سماع صرخات السك ...
- مايك بنس يصرح بأن ترامب طلب من أردوغان -وضع حد لغزو سوريا- ...
- اليوم السابع: آخر تطورات العملية العسكرية التركية في شمال سو ...
- الغارديان: -التسوية أو الإبادة...الأكراد مجبرون على الاختيار ...
- اتهامات بالتحرش والفعل الفاضح لنائب في البرلمان التونسي منتخ ...
- كيف أسقط المحتجون ألمانيا الشرقية بلا انترنت أو هواتف محمولة ...
- فتح تحقيق بحق نائب تونسي بعد اتهامه بممارسة العادة السرية أم ...
- البنتاغون: رئيس الأركان الأمريكي يناقش مع نظيره الروسي سوريا ...


المزيد.....

- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - بوجمع خرج - التجسس الالكتروني: جدية قامة أندجيلا ميركل و تعالي طول باراك أوباما