أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - رابح عبد القادر فطيمي - القصير بداية النهاية














المزيد.....

القصير بداية النهاية


رابح عبد القادر فطيمي

الحوار المتمدن-العدد: 4104 - 2013 / 5 / 26 - 17:45
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


ضاق هامش المناورة لدى الحلف لصفوي وللمرة الأولى منذ ولادته في الثمانينات القرن الماضي ,يتعرض الحلف لهكذ امتحان .ولم يستطع في هذه المرحلة الحساسة إخفاء نفسه والطبع غلب التطبع.صحيح إن إيران ومنذ سقوط حكم رضا بهلوي .وهي تتوارى خلف شعارات منها الوقوف في صف المظلوم والمعدوم ,والمقاومة ,الا انها فعلت ذلك وفقط مع الشيعة الموالين عند فعلت في جنوب لبنان واستثمرت في طائفة شيعية معدومة كان منهم حسن نصر الله, كاد ان يكون من قطاع الطرق والمهشمين في لبنان حيث لم يكن أبوه يملك اكثر من عربت خضار يتجول بها في أنحاء الجنوب الى ان أصبح أكبرتاجر مخدرات وتبيض الأموال.عندما كانت ايران تدعم حلفائها في اليمن والكويت والعراق .جعلت من اهل غزة وقود لحروب لخلق توازن قوى بين الاسرائلين وبين الصفو ين,لم يستفد السنة مثلا في طرابلس من أموال إيران ,ولم يستفد السورين في الجيوب الفقيرة في السيدة زينب والحجيرة والحسينيةاالا الموالين منهم .في احتدام الصراع وضحت النوايا أن لغير الشيعة الموت والإبادة.القصير مدينة السورية لا يحق بأي ذريعة التدخل والقتل .الا كما قلنا ان الطبع غلب التطبع والذين كانوا ينتظرون من حزب الله غير هذا الموقف فهم واهمون وكذلك حزب الله لم يغير موقفه من اليمين الى اليسار او العكس فموقف حزب واضح منذ نشأته وكلت له المهمة القذرة التي لا ينجح هذه المرة .النصر لصالح الامة ,ويوما بعد يوم نكتشف الكتلة المتورمة في الجسد اما استأصلها فمسألة وقت لاغير .حرارة لانتصار الوهمي ولاندهاش بشخصية مريضة متورمة التي حركت الحزب بدات تأخذ طريقها الى البرودة ثم النكوص ثم العودة الى الحجم الطبيعي لشخص والطائفة والفئة المحتالة منها المختصة في السرقة والسطو باسم المقاومة وهي تستثمر في الحشيش على الحدود السورية اللبنانية.رب ضارة نافعة .مكوث فرنسا في الجزائر130 لا يعني استمرار الجزائر تحت لاحتلال ولا يعني كسب المعركة وفشل مقاومة زعماء سابقين كالأمير عبد القادر والمقراني والحداد وغيرها من الثوارات لا يعني النهاية,بقي الشعب طيلة الفترة السابقة يعمل بكل الأساليب المقاومة حتى جاء النصر .ولا يعني ان إيران غدا تهزم في سوريا لكن قربت بداية النهاية وهي كشف الخطط القذر وانتباه الأمة لمصدر الخطر ,فهذا يشكل انتصار كبير يحسب للمقاومة الفتية في سوريا .فمحور الشر طيلة ثلث عقود ماضية يصرح ويمرح ويشتم من يشاء ويخون من يشاء بسم المقاومة والممانعة اليوم الشعوب اصطفت المقاومة الحقيقية .اذا القصير مكان لامتحان فشل فيه كتائب مرشد ايران ,وامتحان للمقاومة السورية تبدي مدى إصرارها على التحرر ولانتصار,ونهاية حزب الله





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,328,760,190
- نهاية شهر العسل في سوريا
- نكبة شعب تعاد في الظلام
- اخرج منها ياملعون
- بين نظام لأبارتهايد والنظام السوري
- المندبة كبيرة والميت فأر
- لم يحصل لنا الشرف يحسن
- حكاية حاكم خرافي
- بشار النموذج السيئ
- اهتراء قناع حزب الله اللبناني
- المعارضة السورية والمعزوفة الروسية الأيرانية
- طائر النقاء في ينتفض في العراق
- خامنئي يجاهد في سوريا
- حلف النظام يقاتل بدون تقية
- هذا وطني فمن انتم
- المشروع الصفوي الحاقد في سوريا والعراق
- الشعب والمعارضة ووعود لم تأتي


المزيد.....




- اعتصام للتيار النقابي المستقل أمام تعاونية موظفي الدولة دعما ...
- سعد تفقد مستشفى صيدا الحكومي: على وزارة الصحة اتخاذ إجراءات ...
- بيان من المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني: إلى جماهير شع ...
- مادورو يعلن عن سيطرته الكاملة على فنزويلا
- أمسية موسيقية يحييها طلاب وأساتذة -بيت الموسيقى- في القسمين ...
- مسير طلابي في وادي زبقين Hiking in Zebquine valley
- دورة دعم مجانية لطلاب الشهادة الرسمية المتوسطة والثانوية بكا ...
- تركيا: تدمير أهداف لحزب العمال الكردستاني شمال العراقي
- قائد «الدعم السريع» السوداني: رفضت طلب «البشير» بقتل المتظاه ...
- جمالية الشكل والمضمون في الشعر الأمازيغي، ديوان “تبرات” لإبر ...


المزيد.....

- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - رابح عبد القادر فطيمي - القصير بداية النهاية