أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - فلسفة (عند) العربية الاشتراكية














المزيد.....

فلسفة (عند) العربية الاشتراكية


جمشيد ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 4083 - 2013 / 5 / 5 - 19:25
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الاشتراكية = الشرك بالله
تجنب بعض اللغات كالعربية استعمال افعال الملك Have و الوجود Be و تعويضها بحروف الجر مثل (عند) و (مع) و (لـ) و (لدى) للتعبير عن (الملك) و (بـ) و (في) للتعبير عن (الوجود) اضافة الى ظروف المكان مثل (هنا) و (هناك) و الضمائر سواء كانت شخصية مثل (انا – انت – هي) او اشارة (هذا هذه) يثير اهتمامنا فلسفيا و لغويا.

لربما لم تترك طبيعة الحياة البسيطة سابقا معنى للملك و الوجود لانها كانت مسائل بديهية لا تحتاج للتعبير عنها او لم تكن لها نفس اهمية اليوم او الحياة في القبيلة كانت اشتراكية تعاونية اكثر من الحياة العائلية الرأسمالية الصغيرة و القرآن تؤمن بالاشتراكية و يهاجم (الذي جمع ماله و عدده .. كلا لينبذن في الحطمة) وابو لهب (ما اغنى عنه ماله و ما كسب) رغم ان محمد لربما كان يتحلى بنفس صفات ابو لهب في حبه للمال و الرأسمالية (انا اعطيناك الكوثر).

و لكن لا يعنى هذا طبعا ان العرب لا تهتم بالملك بل ان العربي او الشرقي بصورة عامة اليوم اكثر حبا للمال من اي وقت مضى. رغم اننا مرينا بافكار اشتراكية و نقابات تعاونية فان تصرفات الانسان تبقى دائما رأسمالية فهو يحب الملك و الشراء و البيع من التعاون و الاشتراك لربما لصالحه لان التعاونية و الاشتراكية لاتعوض المنافسة فالمنافسة هي المحرك الاول للتطور و تخفيض الاسعار. لا تنخفض الاسعار في الاشتراكية بل في الرأسمالية. رغم ذلك لم يترك الانسان الافكار الاشتراكية كليا بل يرجع اليها بين حين و أخر مثل اعارة ما يحتاجه من الجار او من نفس العائلة. لا تزال تقوم كثير من الامهات باستعمال ملابس مستعملة او تبادلها مع معارفها عند ميلاد طفل جديد.

ذهب مرة جحا (ملا نصرالدين) لاعارة قدر الجيران و عندما رجعه وضع قدر صغير في داخله و عندما سأله الجيران عن القدر الصغير قال بان القدرة ولدت و فرح الجيران و زاد استعداده لاعارة جحا مرة اخرى و لكن جحا لم يرجع القدر الثاني و عندما استفسر الجار عن قدره قال ان القدرة مع الاسف ماتت. يخلط هذا التصرف الاشتراكية مع الرأسمالية او يطبقها واحدة تلو الاخرى. ليست هناك اشتراكية بدون رأسمالية و ليست هناك رأسمالية بدون اشتراكية.

و اليوم في عصر الانترنيت رجعت الاشتراكية و التعاونيات على المستوى العالمي. بدأت الناس تتعاون من جديد و تشترك بكل شيء من صورة الى سيارة و بيت و نزلت الرغبة في الشراء في عصر الاشتراكية و التعاون. شركات سيارات لا تبيع بل تؤجر او تقوم باعارة سيارة الجار بعكس العقلية السابقة التي كانت تقول لا تعار السيارة و الزوجة و لكن الانسان اثبت قابليته حتى على تبادل شريك و شركة الحياة و الشركة هي من الشراكة و الشرك بالله من اهم مبادىء الاشتراكية. الاشتراكية = الشرك بالله
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,199,064
- قصة قرط الاذن (الترچية) Earring
- العلاقة بين الرأسمالية و الحب 1
- اجيال بدون جدات
- هل كان محمد بشراً؟
- حساسيتي من الاناشيد الوطنية
- ذكاء الخوف
- اسماء بعض الكيانات و عواقبها
- هل هناك بارد في الحار؟ 1
- عتاب..
- لو كان العالم العربي عربيا...
- الرأسمالية افضل من سمعتها 5
- البطالة و دراسات المناطق Area Studies
- الرأسمالية افضل من سمعتها 4
- الرأسمالية افضل من سمعتها 3
- الرأسمالية افضل من سمعتها 2
- الرأسمالية افضل من سمعتها 1
- هل تفكر الدموع؟
- هل العقل جهاز راديو؟
- و كأني تحولت الى خفاش
- التدخين في الجهنم افضل


المزيد.....




- ترامب يؤكد ثقته بأجهزة الاستخبارات الأميركية
- النظام يتقدم في درعا والقنيطرة وإجلاء للمئات نحو إدلب
- وزير الخارجية الإيراني: اليوم نحن البلد الأكثر أمنا واقتدارا ...
- بوتين: نزع نووي كوريا الشمالية يتطلب ضمانات دولية وروسيا مست ...
- بوتين يعرب عن قلقه لترامب من انسحابه من الاتفاق النووي مع إي ...
- ماكين: قمة ترامب و بوتين خطأ مأساوي
- غزة.. قلق من احتمال اندلاع حرب مع إسرائيل
- الحرس الثوري الإيراني: لم نغير أبدا سياستنا التفقدية في الخل ...
- ليبيا.. رفع الحظر عن سفر أرملة القذافي وقريبا ابنته عائشة
- السفارة الروسية بواشنطن تبذل قصارى جهدها لحماية حقوق بوتينا ...


المزيد.....

- أساطير أفلاطون – موسوعة ستانفورد للفلسفة / ناصر الحلواني
- حديقة القتل.. ماذا فعل جنود الله في العراق؟ / يوسف محسن
- ميشيل فوكو مخترع أثريات المعرفة ومؤرخ مؤسسات الجنون والجنس ... / يوسف محسن
- مميزات كل من المدينة الفاضلة والمدينة الضالة لدى الفارابي / موسى برلال
- رياضة كرة القدم.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- المعرفة عند أرسطو / عامر عبد زيد
- الفن والسلطة والسياسة : هيدجر ، عن المؤامرة والشعر / رمضان الصباغ
- القيم الفنية والجمالية فى الموقف الاكسيولوجى / رمضان الصباغ
- جينالوجيا مفهوم الثقافة كآلية لتهذيب الإنسان / نورالدين ايت المقدم
- ( قلق الوجود والجمال المطلق ( ما بعد لعنة الجسد وغواية الحض ... / أنس نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - فلسفة (عند) العربية الاشتراكية