أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زرواطي اليمين - ما يريده المواطن الجزائري البسيط ولم تفهمه السلطة ومعارضتها!














المزيد.....

ما يريده المواطن الجزائري البسيط ولم تفهمه السلطة ومعارضتها!


زرواطي اليمين

الحوار المتمدن-العدد: 4053 - 2013 / 4 / 5 - 17:04
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أعتقد، أن من يريد معرفة الإجابة عن هذا السؤال لا يحتاج لا لصبر الآراء "الذي تجريه عادة جهات لا يعرفها أحد" وتحاول بعض الجرائد المعروفة ومنها النهار الجزائرية، أكثر مما يحتاج إلى ضبط ساعة الحقيقة مع ساعة المواعيد الإنتخابية في الجزائر، ليس ليحضر مع "بعض" من المواطنين ما يتم إجراءه من ندوات ولقاءات تعبوية لفائدة كل حزب وكل جهة وتيار، بل ليسمع لما لا يُقال من مطالب وأحلام وطنية لم تتحقق منذ استقلال البلاد سنة 1962، أو لنقل مطالب أخرى تحققت لكن المواطن البسيط لم يتمكن منها لحد اليوم، فخارج قاعات كافة تلك الندوات والمحاضرات واللقاءات "التعبوية" ولا أقول السياسية، لأن العالمين مختلفين طبعا، فشتان بين من يلتقي بالناس لعرض سياسة وبين من يجمع الناس لغسل أدمغتهم المتعبة أصلا والمثقلة بالدعاية الرسمية طوال عقود، من أجل إقناعهم بمنحه صوته في صناديق الإقتراع، فالحقيقة موجودة ولا تحتاج لاستطلاع ولا صبر آراء ولا دراسات وتحاليل، هناك فقط موعد وهو فترات الإنتخابات والحملات، وهناك مواطنون لم يصوتوا ولن يصوتوا، وهم في العموم التعبير الحقيقي لمطالب المواطن الجزائري وهي الغالبية الصامتة، أما النتائج الرسمية للإنتخابات، فهي طبعا كما تجري عليه العادة في كافة الأنظمة المتخلفة ولا أقول الدول المتخلفة، تجري كما تشتهي رياح النظام ولا تجري أبدا عكس ذلك ولا أحتاج لأمثلة فهي كثيرة وأصبحت من المسلمات في زمنها الراهن، حيث أصبح النظام يصنع الإعلام ولا يحتاج لشراءه أو الضغط عليه، إذا فلنا موعد مع ما يريده المواطن الجزائري البسيط، والفرصة المقبلة وهي الإستحقاقات الرئاسية لسنة 2014 قد تكون فرصة أخيرة للنظام وإعلامه ولمعارضة النظام وإعلامها وللصحافة الحرة المستقلة وللمثقف الجزائري، لنقل ما يريد المواطن الجزائري البسيط فعلا ووضع خطط استراتيجية كفيلة بتحقيق ما يريده هذا المواطن، وتجاوز الخطب البالية والشعارات التي أكل عليها الدهر وشرب!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,750,452
- فرانسوا هولاند رهينة الفهم الخاطئ والفشل الذريع!


المزيد.....




- أكثر من ثلاثين قتيلا بحادث سير في المدينة المنورة
- لتدمير ذخيرة خلفتها القوات لدى انسحابها… التحالف الدولي ينفذ ...
- الكشف عن رسالة ترامب لأردوغان في 9 أكتوبر: لا تكن أحمق
- أنقرة ترفض بقاء القوات الكردية في منبج "تحت العلم الروس ...
- أنقرة ترفض بقاء القوات الكردية في منبج "تحت العلم الروس ...
- فراش النوم استثمار هام يؤثر على حياتك اليومية
- تفرق دمها بين دعاتها.. مليونية بالسودان احتفاء بثورة 21 أكتو ...
- رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية القطري يشارك باجتماع أمني خل ...
- سد النهضة.. ما خيارات مصر والسودان لحل الأزمة؟
- تفاصيل جديدة في حادث -العمرة- بالمدينة المنورة 


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زرواطي اليمين - ما يريده المواطن الجزائري البسيط ولم تفهمه السلطة ومعارضتها!